أحمد الشمراني

وزارة الرياضة ولجنة الانضباط

وزارة الرياضة ولجنة الانضباط

• اجتماعات.. تحقيقات.. استدعاءات.. بيانات.. هكذا كان حال لجنة الانضباط منذ نهاية المباراة القضية (النصر والشباب) حتى صدور قراراتها..!

• وهي القرارات التي لم ترق للشارع الرياضي السعودي الذي كانت ردة فعله أشبه بعقوبة صارمة ضد لجنة الانضباط.

• وعلى الصعيد الشخصي واكبت تلك القرارات بهذه التغريدة: «سألني أحد الزملاء: لماذا لم تعلق على قرارات لجنة الانضباط..؟

فقلت له: وهل هناك قرارات حتى أعلق؟!».

• فعلاً أقولها وأنا صادق: هل ما صدر من قرارات ترتقي إلى مستوى الأحداث..؟

• أسأل وأهدف من وراء هذا السؤال الإشارة إلى أن القانون الرياضي في الانضباط وغير الانضباط أوضح من أن نكذب حوله أو نتجمل..!

• ولا أدري إلى أي مدى تلقت اللجنة ردة الفعل هل بنص اللائحة أم روح القانون..؟!

• وتوجهي في هذا الطرح ليس التقليل من عمل اللجنة أو السخرية من قراراتها بقدر ما أبحث عن حقيقة تلك الاجتماعات والتحقيقات هل توصلت من خلالها اللجنة إلى أن ما رأيناه وسمعناه كان تركيب مقاطع وتشويه علاقة الشباب والنصر بصور وكلام لم يحدث ولا أصل له في المباراة..؟!

• إلى هنا ولن أزيد في الحديث عن لجنة الانضباط، فيكفي أن وزارة الرياضة تدخلت بقرارات أعادت للقانون هيبته وللرياضة وملاعبها حرمتها.

• يقول الخبر: وزارة الرياضة تُصدر قراراً بمنع رئيس نادي الشباب من مزاولة النشاط الرياضي ومنعه من دخول النادي وعدم مرافقته فرق النادي داخلياً وخارجياً لمدة شهرين، كما تقرر منع مدير المركز الإعلامي من مزاولة النشاط الرياضي حتى نهاية الموسم الرياضي القادم.

• وزارة الرياضة ومن منطلق اختصاصاتها النظامية وفقاً لما نصت عليه اللائحة الأساسية للأندية الرياضية، قد أكملت تحقيقاتها مع كل من رئيس مجلس إدارة نادي الشباب، ومدير المركز الإعلامي بالنادي، في ما يخص مقطع الفيديو المنشور، وأصدرت القرارات التالية:

• أولاً: إيقاع الجزاءات التالية على رئيس نادي الشباب خالد البلطان، وهي:

1 – المنع من مزاولة النشاط الرياضي لمدة شهرين اعتباراً من تاريخ صدور القرار، استناداً إلى نص المادة (88 /‏ 2 /‏ ب).

2 – المنع من دخول النادي لمدة شهرين اعتباراً من تاريخ صدور القرار، استناداً إلى نص المادة (88 /‏ 2 /‏ ج).

3 – المنع من مرافقة فرق النادي داخلياً وخارجياً لمدة شهرين اعتباراً من تاريخ صدور القرار، استنادا إلى نص المادة (88 /‏ 2 /‏ د).

• ثانياً: إيقاع جزاء المنع من مزاولة النشاط الرياضي حتى نهاية الموسم الرياضي القادم 2021/‏2022م على مدير المركز الإعلامي لنادي الشباب أحمد المسعود استناداً إلى نص المادة (88 /‏ 2 /‏ ب)، أخذاً بالاعتبار تكرار المخالفة التي ارتكبها خلال الموسم الرياضي السابق.

كما توضح الوزارة بأنه ووفقاً لنص المادة (32) من اللائحة الأساسية للأندية الرياضية؛ فإنه سيتولى نائب الرئيس في نادي الشباب مهام رئيس مجلس الإدارة خلال فترة سريان الجزاء الصادر بحقه.

• ولا نملك الآن إلا أن نشكر وزارة الرياضة على هذه القرارات المسببة وفق النظم واللوائح، ونتمنى من لجنة الانضباط أن تراجع حساباتها، وإن لم يكن هناك قدرة على المراجعة فمطلبي حلها والحل أراه حلاً..!

نقلا عن عكاظ