وزير الإعلام المصري يرد على قادة إسرائيل بشأن حرب أكتوبر : “إذا كنتم قد انتصرتم فلماذا تركتم سيناء؟”

وزير الإعلام المصري يرد على قادة إسرائيل بشأن حرب أكتوبر : “إذا كنتم قد انتصرتم فلماذا تركتم سيناء؟”

صحيفة المرصد : رد أسامة هيكل وزير الدولة المصري للإعلام على بعض وسائل الإعلام الغربية، التي اعتبرت أن إسرائيل هي التي انتصرت في حرب أكتوبر 1973.

وقال : “الحروب بنتائجها، وما دام إسرائيل اضطرت إلى ترك سيناء التي احتلتها فقد انهزمت” ، بحسب موقع روسيا اليوم .

وعلق الوزير المصري على ما يتم ترديده من زعماء إسرائيل وقنوات الإخوان ، عن أن مصر وسوريا باغتتا إسرائيل بهجوم مفاجئ، ثم نجحت إسرائيل في هذه الحرب استنادا لقصة الثغرة ، مؤكدا أن هذا عسكريا وسياسيا مرفوض تماما، ويتنافي مع المنطق والعقل.

وأضاف في تصريحات لوسائل إعلام مصرية: “باختصار النجاح والفشل مرتبطان بتحقيق الهدف، وكان هدف حرب أكتوبر هو تحريك الجبهة وتحرير الأرض في ضوء تطور وإمكانات القوات المسلحة، وبناء عليه إسرائيل جلست معنا في مفاوضات، وقبل ذلك كانت ترفض تماما أي مفاوضات، وبالتالي مصر حققت هدفها بنسبة 100% واسترجعت الأرض المحتلة”.

وذكر هيكل أن “هدف إسرائيل كان الحفاظ علي سيناء تحت سيطرتها، ولم تتمكن من ذلك فبالتالي مقياس النجاح والفشل يقاس بتحقيق الهدف”.