وكيل الأزهر السابق: تحويل كنيسة “آيا صوفيا” إلى مسجد يتنافى مع تعاليم الإسلام

وكيل الأزهر السابق: تحويل كنيسة “آيا صوفيا” إلى مسجد يتنافى مع تعاليم الإسلام

صحيفة المرصد : قال الوكيل السابق للأزهر، عباس شومان، إن التوجه التركي لتحويل كنيسة آيا صوفيا لمسجد لا يتفق مع الإسلام، ويتنافى مع تعاليمه السمحة التي تحترم دور العبادة لكل الديانات​​​.

وأضاف أن: “الإسلام يحترم دور العبادة لمختلف الديانات، ولا يجوز تحويل الكنيسة لمسجد، مثلما لا يجوز تحويل المسجد لكنيسة، هذا المبدأ مرفوض في الفكر الأزهري، ويجب احترام دور العبادة لكل أتباع الديانات”.

وتابع: “ما يخص الإسلام فهو إسلامي، وما يخص المسيحية فهو مسيحي، وما يخص اليهودية فهو يهودي، هذا التصرف (التركي) مستفز وتصرف غير متفق مع تعاليم الإسلام التي عرفناها وطبقها سلفنا الصالح والذي عرف عنهم حرصهم على مقدسات الآخرين ورعايتها وعدم المساس بها”.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثار جدلا داخل تركيا وخارجها، بعد إعلانه عن نيته إعادة فتح آيا صوفيا للصلاة أمام المسلمين، بعد قرار تحويلها إلى متحف عام 1934.