“ولا يهمك الكل طلع من العمارة”.. رويترز تكشف اللحظات التي تسبق استهداف إسرائيل للمباني في غزة

“ولا يهمك الكل طلع من العمارة”.. رويترز تكشف اللحظات التي تسبق استهداف إسرائيل للمباني في غزة

صحيفة المرصد : تناول تقرير نشرته وكالة رويترز، الجمعة، الطريقة التي تتعامل بها إسرائيل مع عمليات قصف المباني في قطاع غزة، وذلك عبر “مكالمات هاتفية”.

تحذير مسبق لحارس المبنى قبل القصف

وضربت الوكالة مثالا على ذلك بمبنى مكونا من 13 طابقا قصفته طائرات إسرائيلية مؤخرا، لكنها عمدت قبل العملية إلى تحذير السكان لضمان خروجهم وعدم سقوط ضحايا من المدنيين.

كان حارس العقار يتحدث على هاتفه المحمول بتركيز شديد وهو يتحرك ذهابا وإيابا في أحد الشوارع الهادئة بقطاع غزة، وفقا لرويترز.

وفي مقطع فيديو صوره أحد المارة، لم يبد على جمال نسمان أي ذعر رغم أن ما كان يسمعه على الطرف الآخر في غاية الخطورة.

وأبلغ رويترز في وقت لاحق أن ضابطا إسرائيليا كان يحذره مسبقا بأن المبنى المؤلف من 13 طابقا الذي يحرسه سيُستهدف في ضربة جوية. وتقول إسرائيل إن نشطاء حركة (حماس) يستخدمون المبنى.

الحديث الذي دار بين حارس المبنى والضابط الإسرائيلي

وتنقل رويترز عن نسمان قوله: “قديش بدك وقت إنت قديش؟ أقل شي ساعتين ثلاثة يعني أروح عند البرج ومخليش حد يجي؟”.

وعندئذ يميل عليه رجل ليستمع إلى الحوار الدائر. يقول نسمان (67 عاما) وهو أب لثمانية “ماشي حاضر. الزنانة بتضرب وبعدين ضربتين.. وبعدين حتضربوا البرج. أيوة خلاص ولا يهمك كله طلع من العمارة حتى العمارات اللي جنبنا واقفين على الأسفلت مفيش حد”.

وأُخلي المبنى، الذي كان يضم شققا سكنية ومكاتب تابعة لحركة حماس، قالت إسرائيل إنها تشمل عمليات استخباراتية وعسكرية. وأظهرت لقطات مصورة، وفقا لرويترز، كيف ضربت صواريخ صغيرة أولا المبنى في حي الرمال بمدينة غزة ثم دوي الانفجار وانهار المبنى.

وبعد ساعات من تدميره، أكدت إسرائيل أنها وجهت تحذيرا مسبقا للمدنيين بالمغادرة.