يبدو أن إيران على وشك الإفلاس بعد تصريح وزير دفاعها “أمير حاتمي”

يبدو أن إيران على وشك الإفلاس بعد تصريح وزير دفاعها “أمير حاتمي”

صحيفة المرصد – وكالات : كشف وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، اليوم الثلاثاء، عن وجود عجز مالي داخل القوات المسلحة الإيرانية لتأمين رواتب المجندين في بعض المناطق، وذلك في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد.

عجز مالي
وقال حاتمي ردا على سؤال النائب بالبرلمان الإيراني، عبد الرضا المصري حول أسباب عدم دفع رواتب المجندين في المناطق الخطرة التي تشهد معارك عسكرية: ”تواجه القوات المسلحة عجزا ماليا يعيقها عن تأمين رواتب المجندين في هذه المناطق“.

60 ألف مجند
وأشار وزير الدفاع الإيراني، إلى أن العجز المالي الخاص برواتب هؤلاء المجندين البالغ عددهم سنويا نحو 60 ألف مجند يصل إلى ألف مليار تومان إيراني، مؤكدا أن ”العديد من المجندين وحتى المتقاعدين من العاملين بالقوات المسلحة يواجهون ظروفا معيشية متعسرة“.

صلاحيات ودعم
وطالب حاتمي البرلمان الإيراني بمنح القوات المسلحة صلاحيات ودعم بشأن الموازنة؛ وذلك بهدف سد العجز المالي داخل صفوف الجيش، والذي يشمل بجانب المجندين الإدارات العسكرية، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية ”ايرنا“.

ويأتي هذا في ظل معاناة إيران من أزمة اقتصادية كبيرة تشمل قطاعات مختلفة، وذلك في ظل العقوبات الدولية المفروضة على طهران.