تحرك لرفع أول دعوى قضائية ضد الأسد في محكمة الجنايات الدولية

تحرك لرفع أول دعوى قضائية ضد الأسد في محكمة الجنايات الدولية

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الإخباري
https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: قام مجموعة من المحامين أمس الخميس، برفع أول دعوى قضائية ضد، بشار الأسد، في محكمة الجنايات الدولية نيابة عن 28 لاجئا انتقلوا من سوريا إلى الأردن بعد ثبوت تورطه في عدة جرائم..
وأصدرت مجموعة حقوقية بريطانية معروفة باسم “Temple Garden Chambers” ، – التي رفعت القضية – بيانا قالت فيه: أن القضية تستهدف الأسد وعددا من المسؤولين في الحكومة السورية وقدمها 28 لاجئا سوريا في مخيمي الزعتري والأزرق.
وأوضحت المجموعة – التي لديها مقران في لندن ولاهاي- أن القضية تتضمن عددا من الجرائم التي ارتكبت ضد الشعب السوري بما فيها “تعذيب واغتصاب وهجمات كيميائية وحالات اختفاء قسري”.
وأكد رافعوا القضية إنهم “أجبروا على ترك منازلهم في سوريا بسبب الهجمات المهددة لحياتهم وحياة عائلاتهم من قبل القوات الموالية للحكومة السورية”.
وقال اللاجئون الـ28 إنهم تعرض للقصف أو إصابة بالرصاص أو الاحتجاز أو التعذيب، كما شاهدوا جرائم قتل جماعية منذ بدء الحرب في سوريا عام 2011.