الهلال قبل (41) عاماً

تعد بطولة الدوري الممتاز للموسم الحالي هي البطولة رقم (10) التي يحققها الهلال بـ(نظام النقاط) منذ إقامة هذه البطولة قبل (41) عاماً.. كان (6) بطولات منها قبل إقرار (نظام الربع الذهبي موسم 1411هـ).. في حين كانت البطولات الأربع بعد تغيير هذا النظام والعودة إلى (نظام النقاط) ابتداء من موسم 1428هـ.. ومن هنا يتضح أن نظام النقاط كان هو الأكثر إنصافاً للهلال من نظام المربع الذهبي.

) النصر يأتي في المركز الثاني في عدد مرات الحصول على بطولة الدوري بـ(نظام النقاط) وذلك بواقع (5) مرات.. ومن ثم الأهلي (3) مرات ويليه الاتفاق (مرتين).. وأخيراً الشباب والاتحاد والفتح بواقع (مرة واحدة) لكل فريق.

) البارحة أسدل الستار على الدوري الممتاز للموسم الحالي (دوري جميل) بتتويج الهلال بطلاً له للمرة الرابعة عشرة في تاريخه.. اليوم سأسرد لكم بعض تفاصيل.. وأحداث.. وأرقام أول (6) بطولات دوري حققها الهلال، على أن نستكمل سرد تفاصيل وأحداث وأرقام البطولات المتبقية منها عبر مقالات مقبلة.

) (أول بطولة دوري ممتاز).. حققها الهلال في موسم 1397هـ بعد فوزه (في الجولة ما قبل الأخيرة من الدوري) على الشباب بهدف عبدالله فودة، ولأن النصر في المقابل هزم الأهلي بهدفي ماجد عبدالله وخالد التركي.. النصر حل في المركز الثاني.. والأهلي ثالثاً.. الهلال في الجولة الأخيرة التقى النصر وتعادل معه (1-1).. وهذا اللقاء بالمناسبة أول لقاء يجمع الفريقين تحت الأضواء الكاشفة.

) (ثاني بطولة دوري ممتاز).. كانت في موسم 1399هـ وحصل عليها الهلال على حساب النصر بعد فوزه بهدف ريفالينو في الجولة ما قبل الأخيرة من الدوري.. الهلال في هذا الدوري لم يخسر إلا مباراة واحدة وكانت أمام الاتحاد في الجولة الأخيرة من الدوري وبعد أن حسم بطولته من أمام النصر.

جيل الثنيان أعاد الهلال

) (ثالث بطولة دوري ممتاز).. هذه البطولة تحققت للهلال بعد غيابه عنها لمدة (5) مواسم وكانت في موسم 1405هـ.. وحققها بجيل أغلبه من اللاعبين الشباب والصاعدين وعلى رأسهم يوسف الثنيان.. وحصل الهلال على هذه البطولة بعد فوزه (4-1) على النهضة في الجولة ما قبل الأخيرة من الدوري.. الهلال في هذا الدوري حقق أرقاما قياسية وأولويات سواء في عدد الأهداف التي سجلها أو المباريات المتتالية التي كسبها.. إضافة إلى حصول ثلاثة من نجومه (هذال.. الثنيان.. اليوسف) على المراكز الثلاثة الأولى في قائمة ترتيب هدافي الدوري.

) (رابع بطولة دوري ممتاز).. كانت في الموسم التالي (موسم 1406هـ) وحسمها الهلال من أمام النصر (في الجولة الأخيرة) بهدف يوسف الثنيان.. النصر لو فاز يومها بنتيجة (3-صفر) لأصبحت بطولة الدوري من نصيب الاتحاد.. هذا الدوري أقيم بنظام المجموعتين (ست فرق في كل مجموعة).

) (خامس بطولة دوري ممتاز).. كانت في موسم 1408هـ وحسمها الهلال بعد تعادله (1-1) من أمام الاتفاق في الجولة الأخيرة.. الاتفاق كان بحاجة إلى الفوز (3-صفر) على الهلال لكي تكون هذه البطولة من نصيبه.. وقد شهد الدور الثاني من هذا الدوري عدم مشاركة اللاعبين الدوليين لارتباطهم في مهمة وطنية مع المنتخب.

) (سادس بطولة دوري ممتاز).. كانت في موسم 1410هـ وحسمها الهلال بعد فوزه (8-صفر) على الرائد.. مع العلم بأن الهلال كان يكفيه الفوز ولو بهدف واحد فقط لكي تكون البطولة من نصيبه.. هذا الدوري شهد بزوغ نجم سامي الجابر وقد توّج نجوميته بالحصول على لقب الهداف برصيد (16) هدفا.

) من النوادر في (دوري 1410هـ) أن الهلال لم يلج مرماه سوى (6) أهداف فقط.. إضافة إلى أنه ومن خلال (22) مباراة لم يحصل إلا على ضربتي جزاء فقط.. واحدة سجل منها سامي الجابر في مرمى الرائد.. والأخرى أهدرها حسين الحبشي أمام الطائي.

كلام في الصميم

) وتحقق حلم فريق الفيحاء بالصعود إلى دوري الكبار.. حلم طال انتظاره لكنه في النهاية أصبح واقعاً بتوفيق من الله أولاً.. ثم بالتخطيط السليم وبالمزيد من الدعم والجهد وعدم اليأس.. مبروك لكل أبناء المجمعة.. وبمباركة خاصة للرجل المكافح والخبير رئيس النادي الأستاذ سعود الشلهوب.

) عندما تعاقد الاتحاد مع المصري (كهربا) كان وقتها لاعباً احتياطياً مع فريقه الزمالك بسبب تراجع مستواه.. احترافه في الاتحاد كان مرحلة استعادة مستوى (وهذا ما حدث).. ولهذا لا أظن أن إدارة الزمالك ستسمح باستمراره مع الاتحاد لحاجة الزمالك.. ولكن إذا سمحت فسيكون ذلك بشروط جديدة وقيمة عقد مضاعف.

) حصول الهلال على بطولات دوري هذا الموسم (فريق أول.. أولمبي.. شباب) هو أمر يؤكد أن هناك عملا ناجحا وجهودا كبيرة وتكاتفا داخل أروقة النادي الملكي بقيادة إدارة الأمير نواف بن سعد.

) من محاسن الصدف أن بطولة الدوري رقم (14) للهلال تحققت في عهد الإدارة رقم (14) في تاريخ الهلال (إدارة نواف بن سعد).. وفي دوري -أيضا- ضم (14) فريقا.

) يعد يوسف الثنيان هو أكثر لاعب هلالي ساهم في حصول الهلال على بطولة الدوري بواقع (7) مرات.

) نايف هزازي مع احترامي له أصبح (معطوباً) منذ أن تعرّض للإصابة الثالثة بالرباط الصليبي.. والمشكلة أنه ما زال يعتقد أنه قادر على النجاح والتألق.

نقلا عن الجزيرة