الرئيسية / أنور عشقي يكشف لـ “المرصد” تداعيات زيارة “ترامب” للمملكة…وهكذا أجاب على فكرة “ناتو إسلامي عربي” !

أنور عشقي يكشف لـ “المرصد” تداعيات زيارة “ترامب” للمملكة…وهكذا أجاب على فكرة “ناتو إسلامي عربي” !

أنور عشقي يكشف لـ “المرصد” تداعيات زيارة “ترامب” للمملكة…وهكذا أجاب على فكرة “ناتو إسلامي عربي” !

خاص صحيفة المرصد: التقت صحيفة المرصد سعادة اللواء المتقاعد  أنور عشقي، رئيس مركز الدراسات والأبحاث في الشرق الأوسط (مركز خاص) وهو محلل عسكري وخبير استراتيجي، في لقاء يسبق زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمملكة، ليُحدثنا عشقي عن رؤيته لتلك الزيارة وتقييمه لها، وكيف تؤثر تلك الزيارة على إيران.

رافق «عشقي» ولي العهد السعودي السابق صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ووزير الدفاع والطيران السعودي فترات طويلةكعضو في فريق العمل، ومن هذا المنطلق يعتبر أفضل من يتحدث عن التعاون السعودي الأمريكي وإمكانية تشكيل «ناتو إسلامي عربي» على غرار «حلف الناتو».

في هذا اللقاء، الذي حاوره نائب تحرير صحيفة المرصد، علي الجمل، تحدث عشقي عن الأوضاع داخل إيران كما شاهدها في زيارة لطهران، وكذلك أهداف التدخل الروسي في مساندة نظام بشار، وأيضًا تطرق للحديث عن الأوضاع في مصر ومستقبلها، كل ذلك بجانب المحور الأساسي للحديث وهو زيارة “ترامب” للمملكة.

إلى نص الحوار:

◄ س/ مارأي سعادتكم في الزيارة القادمة للرئيس الأمريكي “ترامب” للمملكة العربية السعودية كأول زيارة خارجيه له؟

ج/ هذه الزيارة تأتي وفق خطة أمريكية  لتحقيق السلام في الشرق الأوسط. وكبح  إيران في محاولتها للتمدد في المنطقة، والتدخل في دول المنطقة  ،و إيقاف الحرب في سوريا ،وتحقيق السلام بين الفلسطينيين ودولة إسرائيل، وقد قدم الرئيس الأمريكي لبعض القادة العرب لأخذ مشورتهم والاستئناس بآرائهم، وأولهم ولي ولي العهد السعودي، صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن سلمان، والمملكة هيّ الشريك الصادق للولايات المتحدة الذي لا يُخادع فهي القائدة للعالم الإسلامي والعربي فهي رأس الحربة والقائدة الكبيرة لجميع دول العالم الإسلامي بصفة قبلة المسلمين بها.

سوف تكون القمة الأولى مع الملك سلمان، وهناك قمة مع دول مجلس التعاون، وسوف يفتتح اللقاء ويتشاور مع قادة العالم الإسلامي في أمرين القوة الناعمة والقوة الصلبة.

القوة الناعمة وهي محاربة الاٍرهاب في عملية الحرب الفكرية ضد الاٍرهاب، وحرب تقنية في مواجهة الاٍرهاب، وحرب نفسية لمواجهته.

سوف يفتتح “ترامب” مركز لمواجهة الاٍرهاب في العاصمة الرياض وهذا تميز وفخر للمملكة، بأن يكون لديها معهد متخصص لمواجهة الاٍرهاب وفق أسس علميه وأمنية.

ويتجه لإسرائيل فيما بعد لعمل لقاء مع قادتها وقادة الفلسطينيين لعمل اتفاقية معدة أجندتها مع الفريق المرافق له، بهدف وجود شرق أوسط ديمقراطي، وهو قد قطع على نفسه وعدًا للأمل والبناء في اليمن بعد الشرخ الأكبر بين صالح والشعب اليمني وبعد احتلال الحوثيين للسلطة وتصالحهم مع صالح فهو يهمه الأمن قبل الديمقراطية، فيريد حماية المملكة كحليف استراتيجي لأمريكا والمبنية على تحالف سابق في عهد الملك عبد العزيز.

وكان الملك عبد الله رحمه الله  قد أسس لمفاوضات لحل مشكلة الفلسطينين، تنطلق من مناورات سياسية لأي أَمْر يهم الطرفين وبحسب حماس ووثيقتها أصبح هناك أكثر مرونة ودوّل راعية لها من الاْردن ومصر، والمملكة لاترغب في الدخول في مفاوضات مع إسرائيل إلا بعد أن تعترف بالمبادرة العربية والتي كان رأس الحربة بها موقف الملك عبد الله  قبل وفاته وأن تكون المفاوضات وفق المبادرة العربية.

 

 ◄ س/هل زيارة ترامب للمملكة شكلت صدمة للنظام الإيراني ؟

ج/ نعم شكلت صدمة، فالمملكة دولة قيادية ولها ثقلها السياسي ودولة عاقلة ومعتدلة في سياساتها بخلاف إيران التوسعية ونظام الملالي الذي يتحكم بسياستها وهو نظام إيراني فاشي لا هم له إلا التوسع والهيمنة على الدول المجاورة.

قد ينهار النظام الإيراني قريبًا بعد مطالبة الشعب بأبنائهم الذين زُج بهم في المنطقة وفي مساندة بشار وأعوانه، وإيران وميليشياتها لاترغب في مؤتمرات آستانه ومبادئ جنيف، الذي وافق عليها مجلس الأمن.

◄ ما رأي سعادتكم أن يكون هناك تشكيل «ناتو عربي إسلامي» بقيادة المملكة؟

ج- المملكة لها ثقل في العالم الإسلامي والعربي، والدول العربية تثق بها ثقة مطلقة لأنها حاليًا تقود العالم الإسلامي والعربي واحترامها للعلاقات الدولية، واحترامها الصداقات ولديها رأي خاص فهيّ قائدة وليس لأحد أن يقودها خلاف حكامها، فهيّ الدولة الأولى في الشرق الأوسط.

وعندما نعود لتاريخ أوروبا نجدها أنها ظلت تتقاتل ٤٠٠ عامًا، وفِي النهاية كانت آخر حرب هيّ الحرب العالمية الثانية، وراح ضحيتها حوالي ٤٠ مليون، بعدها قام الحلفاء بعمل حلف  أوروبي وكانت الولايات المتحدة هيّ من يقود هذا التحالف وأصبحت مهمته حل المشاكل بين الدول، والولايات المتحدة كانت هي عمود هذا التحالف وأبعدت الاتحاد السوفيتي عن أن يؤذي الاتحاد الأوربي نوويًا، وواجه جميع التحديات التي تأتي من الخارج.

«الناتو العربي والإسلامي»، قد يُحقق حل الصراعات بين الدول الإسلامية وأيضًا سيقف أمام أطماع إيران التوسعية في المنطقة وسيقف أمام توسعها في محاولتها احتلال العواصم العربية وجعلها تابعة لها كسوريا والعراق واليمن.

والنظام الإيراني نظام فاسد ، وروسيا ليس لها إلا مصالحها وسوف يكون هناك مقايضة بين النظام الأمريكي والروسي، وسيخير بشار إما أن يذهب لإيران أو روسيا.

هناك عبثية ومماطلة من النظام السوري مع المعارضة، وكان هذا النظام سينهار فعليًا لولا وقوف النظام الإيراني معه وحزب الله والشيعة الداعمين له كسليماني وخلافه من القادة الإيرانيين، وأنا أرى أنها مجرد شهور وسينهار هذا النظام، وإيران قد تتعرض لمشاكل داخلية من شعبهم عبر مظاهر الفقر واقتصادها المتدني والذي لا يملك الثروات فيه إلا الملالي، والشعب يعاني من أزمات اقتصادية خانقة.
 ◄ لماذا العالم العربي والإسلامي كله حروب وتطاحنات وأمراض وفقر وكوارث؟

سببها من وجهة نظري اثنان لا ثالث لهما وهما:

1- الصراع الإسرائيلي وتوسع إسرائيل في المستوطنات والبناء.

2- إيران ومحاولة توسعها بالمنطقة ومحاولة فرض نفسها على أنها الشرطي الأكبر بالمنطقة وهي الآن تمر بمرحلة تخبط وهيّ لا تُريد أن تعود للخلف وسوف ينهار النظام وهي بنفس وضع الاتحاد السوفيتي قبل انهياره “فقر مدقع وعدم ثقة الشعب بالنظام”، وعندما زرت إيران وجدت ملامح التخلف بسياستها ووجدت كره شعبها للقيادة لما يُعانوه من فقر وويلات من قرارات النظام في المنطقة.

هناك فرق كبير بين الشيعة العرب والشيعة الإيرانيين في توجهات كل واحد منهما فالشيعة العرب لا يسبوا الصحابة ومؤمنين بالقرآن أنه ثلاثين جزء بخلاف شيعة الملالي الذين انساقوا وراء الملالي وولاية الفقيه وسب الصحابة والمتعة والخلافات الكبيرة مع من يخالف مذهبهم.

◄ س/ هل تؤيد تطبيع العلاقات مع إسرائيل؟

لا أؤيد تطبيع العلاقات مع إسرائيل إلا وفقًا للعلاقات الدولية ورعاية من مجلس الأمن، ولا يمكن إلا إذا أعطوا الفلسطينيين حقوقهم والمد الإسلامي سيحتوي الإسرائيليين فيما بعد إن صدقت الحكومة الإسرائيلية في التعامل مع القيادة الفلسطينية وكانت تتفق مع وثيقة حماس والتي بدأت تفهم اللعبة جيدًا.

◄ س/ ما رأيك في الأزمات التي تمر بها مصر حاليًا؟

مصر بها شعب عظيم والقياة جيدة أنقذت مصر من ويلات كبيرة ويجب على الدول العربية والعالم أجمع دعم مصر وتحررها من قيودها وهم لديهم مكامن الحضارة والوضع الاقتصادي بها صعب، وهي كانت الدولة الأولى في القمح، ولابد أن تنفتح على جميع العالم كقيادة تستثمر في شبابها لأنها من أساس القومية العربية ومن المؤثرين سياسيًا وكقوة عسكرية لا يستهان بها وشعبها منتج وخلاق.

 ◄ س/ هل ترى أن الرئيس الأمريكي الحالي يختلف عن الرؤساء السابقين للولايات المتحدة الأمريكية؟

إذا صدق في تحقيق أهدافه التي انطلق منها فسيكون الأفضل وهو يختار مساعديه ومستشاريه جيدًا، بخلاف الرئيس السابق أوباما، كان معتد بنفسه وللعلم الكريم ليس الرئيس الأمريكي هو القوي بذاته بل يعرف كيف يختار رجاله ومستشاريه وأنا أشبه اختياراته كاختيارات الملك عبد العزيز لرجالاته إبان حكمه، رحمة الله رحمة واسعة.

◄ س/ ما رأي سعادتكم في زيارة ولي ولي العهد السعودي صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان لأمريكا؟

ج- الأمير محمد بن سلمان عند زيارته لأمريكا وضع السياسة السعودية وآرائها تجاه ما يدور في المنطقة، لذلك ارتاحت القيادة الأمريكية لهذه الآراء، وتعرف أن قادة المملكة صادقين وعمليين وتنفيذيين، مبدأهم العدالة وتطبيق الشريعة السمحة دون تشدد وغلوا والتي ورثوها أبًا عن أب بالاعتدال والعقلانية باتخاذ قراراتها وتوازنها الاستراتيجي، وتحالفاتها المدروسة وتوازنها المالي والاقتصادي والسياسي وتوقعي أن الزيارة للرئيس الأمريكي ستُحقق أهداف عسكرية واقتصادية تعود على البلدين بالنماء والاستقرار.

والأمير محمد بن سلمان رباه ملك محنك عاصر عدة ملوك ويملك حس سياسي واقتصادي كبير ومحاط بلجنة خبراء أيضا ممن يملكون كارزما القيادة كوزير الخارجية السعودي والوزراء الشباب والأمراء الذين شكلهم الملك في تعييناتهم الجديده لجيل شاب وواعد يمتلك شهادات كبرى وخبرة ليست بالبسيطة لكل واحد من هذه القيادات الشابة، إضافة إلى كاريزما ولي ولي العهد السعودي بدهاء سياسي تشكل منذ الصغر بمرافقته لوالده أدام الله عزهم وأبعد عنهم الشرور.

◄ س/ ما رأيكم في السياسة الروسية وتدخلها حاليًا مع إيران وفِي سوريا؟

الروس وجدوا مصالحهم في الوقوف مع إيران وسوريا ودعمها، وروسيا لا تريد تغيير العلاقة العسكرية في العراق وسوريا فلها مصالح وغازها الطبيعي يمر من المنطقة ويضغطون على أمريكا حاليًا حتى تبعد عنهم فيما فعلوه في أوكرانيا ولديها مصالح مع إيران والنظام السوري ويريدون أن يكون لهم قواعد بحرية في أوروبا وآسيا.ويُريدون تيسير مرور سفنهم عبر المنطقه والآن بدات أمريكا في التقارب مع القياده الروسية، فهي مصالح واقتسام للكعكة.



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

48 - ابو انس
2017-05-20 14:24:08
**.شكرا يابو مهند**
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
47 - ابو انس
2017-05-20 14:15:31
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
46 - علي راشد الزهراني
2017-05-20 14:11:49
تسلم اخي علي وهذا مجهود تشكر عليه وليس غريب عليكم هذا التميز والعطاء تحياتي لك ونتمني المزيد
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
45 - العميد الركن علي ناجي عبيد
2017-05-20 10:18:06
أعجبتني الأسئلة ذات العنف اﻹستراتيجي والتي لا بد ان تنتزع إجابات مقنعة للقارئ من د أنور السابح في أعماق اﻹستراتيجية الدولية والشرق اﻷوسط بشكل خاص.نحن أمام عالم جديد ما بعد 22 مايو.عمل بحجم الحدص.شكرا
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
44 - العميد الركن علي ناجي عبيد
2017-05-20 10:08:19
أولا أعجبتني اﻷسئلة بعمقها اﻹستراتيجي الهادف والتي ولا بد ان تنتزع إجابات ملائمة ﻹطلاع القارئ على غايات حدث كبير مثل هذا وهذا ماحصل من خلال إجابات الدكتور أنور السابح في أعماق اﻹستراتيجية الدولية.رائع
لا يعجبني(0) اعجبني(3)
43 - دكتور
2017-05-20 07:20:59
تسلم انامل الكاتب .. شكرًا استاذنا علي الجمل على جهودك .. متألق وسباق كعادتك
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
42 - الراقي
2017-05-20 01:55:04
لخصتوا لنا زيارة الرئيس الامريكي في المنطقه الشكر لكم وللحوار الهادف الذي اشكر فيه الاعلامي الكبير د علي الجمل ووعيه السياسي في اثراء المتلقين بكل جديد
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
41 - الراقي
2017-05-19 23:03:55
شكرا على المقابله المهمه ومدير التحرير الرائع
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
40 - ميلاد احمد
2017-05-19 21:29:53
*** من ناحية مصر لية ما يسمع الاعلام المصرى***
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
39 - الراقي
2017-05-19 18:45:17
مقابله ممتعه اضافت لنا الكثير من المعلومات وخصوصا انها اتت من رجل استخبارات سابق وبرتبة لواء ويملك من الحس الامني العاقل في ارائه شكرا لمن اجرى المقابله وافادنا برصيد من الفكر استمر ايها المحرر الراقي
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
38 - القلم الحر
2017-05-19 18:11:23
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
37 - القلم الحر
2017-05-19 18:05:50
والله لو تطلعون العلاقات مع اسرائيل احسن لكم من ايران ****
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
36 - تحالف خليجي موسادي
2017-05-19 13:25:21
طال مانك خبيرولك علاقات مع الموساديين ليه ما نسوي تحالف نجمتهم ونخلتنا ونقاتل الصفويين.
لا يعجبني(3) اعجبني(0)
35 - خبير استرنتيجي
2017-05-19 12:52:25
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
34 - المستشارر
2017-05-19 11:34:51
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
33 - ابوطارق الزهراني
2017-05-19 10:40:47
القصة باختصار أوباما حرث الأرض الإسلامية فتنا وحروب بالتعاون مع ايران وتدمر العالم الإسلامي تماما والان جاء وقت الحصاد مادمرته أمريكا بسياستها ستبنيه شركاتها واعداء الامس سيمسون أصدقاء اليوم
لا يعجبني(0) اعجبني(6)
32 - عبدالله الشهري ابو ريان
2017-05-19 10:31:11
ارى ان الدكتور انور اصاب فيما قال والسياسة الامريكية الان تغيرت بعد زيارة ولي ولي العهد ترامب إختار نهج الدبلوماسية التقليدية في التعامل مع أعم حلفاء واشنطن في الشرق الأوسط.
لا يعجبني(1) اعجبني(3)
31 - فايز ابو محمد
2017-05-19 06:59:22
حوار جيد و متكامل وفقك الله يا بو مهند
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
30 - الحرفي
2017-05-19 05:41:23
الفكره جيده ولكن التكاليف من اللي يتحملها وناتو اسلامي ضد مين ؟ اشوف وحسب المعقوليتي فيه دول ياالله عايشه على الكفاف واذاكان دول الخليج غنيه ويادوب تتماسك وان كان الغالب شبه ماجود بلاسم فقط وموالي ل
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
29 - عدي 88
2017-05-19 04:35:47
بريطانيا خرجت من تحالف قارة اوربا رغم قوته بسبب لم تتحمل تكاليف الناتو
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
28 - عدي 88
2017-05-19 04:33:47
ناتو يعني قواعد بحرية وجوية وجيوش واساطيل سيكون مكلف و باهص الثمن
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
27 - عدي 88
2017-05-19 04:30:50
ناتو عربي سيكون له ميزانية مكلفه مت سيتحملها
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
26 - احمد بدوي
2017-05-19 01:06:58
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مقال ملخص للاوضاع الراهنه ومايدور في الشرق الاوسط من مشاكل وفتن وزيارة ترامب للملكه بادرة جيدة لتقوية العلاقات في مابين الدولتين واتمنا لك التوفيق ابو مهند
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
25 - محمد مجدوع
2017-05-19 00:59:56
الدكتور أنور عشقي خبير أستراتيجي ومن خلال عمله في القطاع العسكري تكونت لديه رؤية عميقة في الشأن الدولي ولكن بالمقابل أجد أن الأستاذ علي الجمل استطاع من خلال حوارته الخروج بعمق متفرد يثري المتلقي ...
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
24 - محمدسعيد الغامدي
2017-05-18 23:53:01
حقيقةالمقابلةثريه ومليئة بالافكار التي لخصت هذه الزيارة وفق رؤية من رجل حكيم واكتسب الكثير من الخبرات..
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
23 - ابو يوسف
2017-05-18 23:32:27
مقابلة جميله بالتوفيق ياابا مهند
لا يعجبني(1) اعجبني(3)
22 - زين بشير
2017-05-18 23:05:24
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
21 - عبدالرحمن
2017-05-18 22:46:56
اولاً بسم الله و الصلاة والسلام على رسول الله السلام عليكم اخواني العلاقات الخارجية والداخلية مهمة بنفس الوقت، الزيارة لان تأخذ بيدنا نحو عالم ، اللي جاي عشان نفسه و هذي اللي صاير، فكر في فلسطين!!!
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
20 - باصليله
2017-05-18 22:34:04
اتمنى ان يتم حل مشكلة اليمن واعدام المجرم صالح على عبثه باليمن ومد يده للحوثيين ومكره بدول مجلس التعاون خبيث وحرباء لابد من قطع راس الافعى كما يقول انه يلعب برؤس الافاعي وهو الافعى الكبري
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
19 - خلاص
2017-05-18 22:32:54
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
18 - الاسد
2017-05-18 22:31:09
ان سلمان الحزم ملك عادل وموفق وجمع هذا الكم من الزعماء ثاني اكبر تجمع للقاده بعد الامم المتحده سير ايها العملاق والسياسي الكبير فقد عاصرت معظم ملوك المملكه وقرارك بعاصفة الحدم لايملكها الا قائد محنك
لا يعجبني(1) اعجبني(3)
17 - فكر **
2017-05-18 22:28:10
سلمان الحزم جمع هذا الكم من الزعماء والله انه موفق ومن دهات العرب نحن شعبك ونحبك ايها القائد الملهم وانك تسير بخطى واثقه لانك مؤمن بالله ومعتمد عليه وفريق العمل الذي اخترته من الشياب يبشر بالخير
لا يعجبني(1) اعجبني(2)
16 - العقل نعمه
2017-05-18 22:25:46
اتمنى ان يستمر ترامب على وضعه ليقلم اظفار الملالي والذين عبثوا بالمنطقه وان الله لينصر الملك العادل وكما ورد في السره حكمت فعدلت فامنت ياعمر اتمنى ان يتم تقليم الملالي في سوريا ولبنان واليمن والعراق
لا يعجبني(1) اعجبني(3)
15 - ابو لارا
2017-05-18 22:14:44
لقاء صحفي مميز وجميل يهدف الى توضيح امور ونقاط جدا مهمه للمواطن عن اسباب الزياره وهذا ماتعودنا عليه من صحيفة المرصد اللقاءات المميزه وشكر خاص للاستاذ المتميز الاستاذ/علي الجمل
لا يعجبني(2) اعجبني(5)
14 - ابوفيصل
2017-05-18 22:06:43
بصراحة استقراء مميز لسعادة اللواء الدكتور طلال عشقي زيارة الرئيس الامريكي مهمة جدا في هذا التوقيت ومزيدا من النجاح لصحيفتنا المميزة المرصد وللاستاذ علي الجمل
لا يعجبني(1) اعجبني(5)
13 - ابن الجنوب
2017-05-18 22:01:56
اني ارى ان زياره ترامب زياره مهمه جداً وهو رائيس معتدل وان شاءالله انه يحسم ملفات مهمه مع ملك الحزم والعزم الملك سلمان حفظه الله وتكون نهايه الرافضه واذنابهم بالمنطقه ويعود الاستقرار لليمن وسوريا
لا يعجبني(2) اعجبني(3)
12 - إبراهيم
2017-05-18 21:55:21
اختلف معه عن سبب المشكله. تمتد جذور مشكلة الشرق الأوسط للعهد العثماني. عندما ضعف السلطان عبدالحميد وحلت القومية على الهويه الإسلاميه بمساعدة الإنجليز.ووعدبلفو وضهور النفط.المشكله اقدم مما يصوره لك.
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
11 - فخر
2017-05-18 21:54:44
حوار سياسي جميل نشكر صحيفتنا الرائدة وبالتوفيق للجميع
لا يعجبني(0) اعجبني(5)
10 -
2017-05-18 21:51:46
والله كلام جميل وان شاء الله انه يتحقق اخي العزيز الأمر لله من قبل ومن بعد ونحن مسلمين متوكلين على الله وراضين بما كتب الله لنا فالكلام كثير والمشئة بيد الله ثم ثقتنا بقيادتنا وجنودنا وقوتنا كبيرة
لا يعجبني(0) اعجبني(5)
9 - عبد الله
2017-05-18 21:43:36
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
8 - مصدر الكلمه
2017-05-18 21:43:21
مقابله متميزه تهدف الى اعطاء القاريء مايدور حوله من احداث ادارة المرصد رصدت الاحداث ضمن تلك المقابله فشكرا لجميع من في ادارة المرصد
لا يعجبني(0) اعجبني(8)
7 - خلف
2017-05-18 21:41:22
لايمكن ان يكون هناك جلف اسلامي مسيحي يهودي هذا مانهى عنه الدين والايات القرانية المباركة . وان تم فلن تب له النجاح !!!
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
6 - $$$
2017-05-18 21:31:36
الله يعطينا خير تداعياتها .... والله العلوم علوم
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
5 - ابو فيصل
2017-05-18 21:26:32
مقابله جميله نشكر صحيفة المرصد على وعيها السياسي واطلاعنا بالجديد اولا باول وتمتلك لمسات اعلاميه مميزه ومحررين يواكبون الاحداث الشكرللاخ الاعلامي علي الجمل على اختياره هذا اللقاء مع عملاق عسكري كاللوا
لا يعجبني(1) اعجبني(6)
4 - ميادة
2017-05-18 21:12:46
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
3 - نتمنى من الاعلام
2017-05-18 20:31:42
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
2 - بدون قناع
2017-05-18 20:20:28
من بعد ثلاجة السيسي وهو مختفي
لا يعجبني(0) اعجبني(4)
1 - الزرقوى
2017-05-18 20:19:46
فى بداية عاصفة الحزم فاجأتنا بان لديك معلومات اكيده عن استسلام الحوثيين قريبا ولا يزالون حتى اليوم تحارب مليشياتهم . كانت مصادر المعلومات ليس لها مصداقيه
لا يعجبني(1) اعجبني(5)

أضف تعليق
كاريكاتير