“الأشلاء تطايرت في كل مكان”.. شهود عيان يروون لحظات الرعب التي عاشوها في انفجار “مانشستر”

“الأشلاء تطايرت في كل مكان”.. شهود عيان يروون لحظات الرعب التي عاشوها في انفجار “مانشستر”

صحيفة المرصد: تحدث شهود عيان عن تفاصيل مرعبة عن الحادث الإرهابي، الذي ضرب مدينة مانشستر في بريطانيا في ساعة مبكرة من فجر الثلاثاء، حيث انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي تدوينات وتغريدات تصف ما حدث، والتي كتبها الشهود الذين حضروها، مشيرين إلى أن الأشلاء البشرية كانت متناثرة في كل مكان والدماء كانت تغطي الأرض، بينما كان الناجون في حالة هلع يتهافتون من أجل الهروب والابتعاد عن مكان الهجوم.
ونشرت واحدة من شهود العيان وتُدعى آبي مولن تغريدة على “تويتر” قالت فيها إنها كانت في مكان الحادث، وإنها شاهدت أشلاء بشرية تتطاير في المكان، وأضافت: “أشلاء الضحايا ووجوههم كانت في كل مكان بما في ذلك على شعري وحقيبتي”.
وأضافت في تغريدة ثانية: “أنا ما زلت أعثر على فتات وقطع صغيرة من الأشلاء، لا أحد يتوقع مطلقًا أن هذه الأشياء يمكن أن تحدث له، لكن هذا يُبرهن على أنها يمكن أن تحدث لأي شخص”.
وكتب جيري والكر، وهو بريطاني من مدينة ليدز كان حاضرًا الحفل في مجمع “مانشستر أرينا”، إن “ذلك الصوت والدماء وأولئك الذين كانوا يتراكضون حول المجهول مع الأشلاء البشرية وقطع من الجلد المفقود لن يغادروا عقلي وذاكرتي أبدًا، كما لن يغادروا عقول ذوي العلاقة أيضًا”.
وكان والكر مع زوجته في البهو الخارجي للمسرح ينتظران ابنتيهما عندما وقع الانفجار الذي ضرب المكان، حيث كانت ابنتيهما تحضران الحفل في الداخل.
وأضاف والكر: “كنتُ أنتظر طفلتيَّ حتى تخرجا، سمعتُ آخر أغنية، وبعدها بقليل خرج قليل من الناس إلى الخارج، ثم فجأة ظهر ضوء ضخم، ثم انفجار، ثم بدأ الدخان يتصاعد”.
وتابع والكر في شهادته: “أنا شعرتُ بقليل من الألم في قدمي ورجلي، أما زوجتي فقالت إنها بحاجة لأن تستلقي على الأرض، مددتها أرضًا، أصيبت بجراح في بطنها وكسور في رجلها”.
ويشير والكر إلى أنه كان على بُعد ثلاثة أمتار فقط من مكان الانفجار، فيما تم نقل زوجته إلى خارج المبنى بواسطة طاولة تم استخدامها من قبل الناس كــ”نقالة متحركة”.
الجدير بالذكر أن الشرطة البريطانية أعلنت أن 19 قتيلاً سقطوا وأكثر من 50 آخرين أصيبوا بجراح في الانفجار، الذي استهدف حفلاً غنائياً كانت تحييه المغنية الأميركية المعروفة، أريانا غراندي، في مسرح كبير بمدينة مانشستر التي تبعد عن لندن 350 كم شمالاً،

التعليقات مغلقة.

18 تعليق

  • 18
    محمد

    كلها هذي البلاوي ولمشاكل من حكومة ايران لابد العالم يستاصل هذي الحكومة ويحبون حكومه مسالمه مع العالم

  • 17
    محمد

    لعنة الله على ذولاء الارهابين ولعنة الله افكارهم المخيسه ايش ذنب الناس الابرياء يقتلوهم

  • 16
    زينب...

    المتطرفون في كل مكان ومن كل الاديان لكن السؤال من اين يحصلون على الدعم المالي والمتفجرات ومن يداوي جرحاهم في مستشفياتهم انها ايران النجسه !!

  • 15
    منصور

    هذاماتغذيه الايدي الفارسية واذنابهازعزعت الامن العالمي وانتشارالفوضى وباعترافهم امس لا يحل السلام في العالم وايران ليس لهايدفيه تعلمهاصريحة لايمهااحددائمايلحثون عن الشروالفتنة وكل همهم ان المسردب يطلع

  • 14
    المجتهد

    الارهاب في كل بلد وداعش معششه في مخ كل واحد مريض سلم عقله وقلبه لهم

  • 13
    يمني عاشق الدمام

    تعليق مخالف

  • 12
    عاشق الغرب

    اللي على اليسار في الصوره سبحان الله ما أجملها احلى من بنت ترامب

  • 11
    متخصص فى التدريب

    طالما ان *** ومنظماته تتعامل بمكياليين فلن يكون سلام فى الارض.فمسلمى بورما يذبحون ويخصبون ويطردوا من ارضهم وكذلك فى فلسطين ودول اخرى،ولا غربى واحد وصف القتله بالارهابيين.بينمالاى حدث الصقوه بالاسلام

  • 10
    كلتش محروق

    لا حول ولا قوة الا بالله

  • 9
    كوكا

    كالعادة .. التوقيت جداً مدروس .. هذا يثبت ان الاستخبارات في بعض الدول مسئولة عن هذه الاعمال .. وسيتم اتهام داعش .. ولا نعلم ماهي داعش ولا من يديرها .. ولا حتى من أنشأها ..

  • 8
    متخصص فى التدريب

    للقضاء عل. الارهاب لابد من القضاء على فكر التطرف والجهاله والاستقواء بالسلطات وتوجهاتهاسواء كان من لبراليين او سلفيين او مغاليين متنطعيين او اخوانيين او رافضة مجوس او عرب.لنكن امة وسطا،بلاتطرف او تملق

  • 7
    جحا يحقق

    حسبنا الله عليهم لماذا ازاهاق ارواح الناس الابرياء.

  • 6
    متخصص فى التدريب

    وسؤالى ،هل سيتخلص الغرب من وباء الاسلاموفوبيا فكرا وسياسات واعلام ليكون مشاركا فعليا باخلاص وتجرد فى محاربة الارهاب وعدم السماح لاى ارهابى باللجوء اللى بلدانهم بحجة حرية وحقوق انسان وعداء لديننا.امل

  • 5
    متخصص فى التدريب

    لعل ماوضع اساسه خادم الحرمين بالامس فى حضور قادة كثر ان يكون اضافة اخ ى للجهود التى تبذلها بلادنا فى محا بة الارهاب فكرا وعملا.وتثبت ان ماالصق ببلادنا سواء فى 9/11ا غيرها هى اكاذيب وادعاءات مزوره.

  • 4
    ابو ساري

    الرحال من بين الضحايا ياخساره

  • 3
    الطائــــــر

    يجيك الحين خنبوقي مطفي النور ويبربر على الفاضي الله يعينكم عليه

  • 2
    عكايشي

    قلم ***سيخرج من جحره بعد هذا الخبر المهدي المسردب

  • 1
    ابونواف...

    الاٍرهاب يضرب العالم من جديد كفانا الله شره وأين وجد الاٍرهاب فأبحث من يستفيد منة ويتوق للقتل والتدمير قاتل الله قاتلي الحياة باعثي الدمار تجار الموت عاثو في العالم قتلاً رغم الجهود لتخلص منهم