الرئيسية / قائد “كتائب نينوى”: البغدادي محاصر بسوريا و”أم أنس” أخطر الداعشيات

قائد “كتائب نينوى”: البغدادي محاصر بسوريا و”أم أنس” أخطر الداعشيات

قائد “كتائب نينوى”: البغدادي محاصر بسوريا و”أم أنس” أخطر الداعشيات

صحيفة المرصد: أعلن قائد “كتائب نينوى” في العراق، والذي تحفظ الكشف عن اسمه، عن مقتل ثلاثة من أكبر وأخطر قادة تنظيم داعش في الموصل، مع 21 داعشياً، على يد مقاتلي الكتائب منذ تشكيلها وحتى قبل وقت متأخر من ليلة أمس الجمعة تم قتل عنصر في ناحية القيارة جنوبي المدينة.ووفقاً لموقع 24 الاماراتي نقلا عن وكالة “سبوتنيك” الروسية أفاد قائد ما يسمى بـ”كتائب نينوى”، وهي كتيبة من أبناء الموصل المتطوعين لقتال عناصر وقادة داعش في المدينة، حتى يتم تطهيرها منهم، في حديثه للوكالة، بمقتل ثلاثة من أخطر قادة تنظيم داعش في الموصل وهم:مسؤول مشاجب ومخازن السلاح في قضاء سنجار، غربي الموصل، المدعو (سالم راكان العبيدي) والملقب بـ”أبو مروة الأنصاري”، و المسؤول الشرعي في مدينة الموصل، (محمد علي خلف) المعروف بـ”أبو أيوب الأنصاري”، بالإضافة للمدعو (قحطان التكريتي) القائد العسكري لعناصر “داعش” في محور قضاء تلكيف شمالي الموصل.جُحر زعيم داعش:وكشف قائد كتائب نينوى، عن تنقلات زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، ما بين مدينتي دير الزور والرقة في سوريا، ويقول “إن أنباء كثيرة تصلنا عن مكان تواجد زعيم داعش الإرهابي في سوريا، لا يستطيع العودة إلى الموصل، وبقي أبو بكر البغدادي محاصراً في خلافته المُتدهورة بسوريا، بسبب ضربات الطيران الروسي”، بحسب الوكالة.وظهر أبو بكر البغدادي في مدينة الموصل، عند سيطرته وعناصره عليها عام 2014، وحتى اللحظة غير معلوم وضعه لاسيما وأن الإعلام الحربي وقيادة العمليات العراقية المشتركة أعلنت في مرات عدة تعرضه للإصابة في الأنبار، بغرب العراق.
أخطر الداعشيات:وصرح قائد الكتائب عن هوية  أخطر امرأة في تنظيم داعش في الموصل، وهي المدعوة “أم أنس” والشائع تسميتها بين الدواعش، بـ”الحجية”، وهي من مواليد 1966.وقال “أم أنس هي أخطر الداعشيات، وهي مسؤولة عن ما يسمى بـ “لواء الخنساء” الذي يضم المهاجرات العربيات والأجنبيات وقلة من العراقيات المقاتلات بصفوف التنظيم”.وأضاف قائد الكتائب، أن “أم أنس” لديها سيارة هونداي “ستارأكس” تقودها وتقوم باعتقال الموصليات المخالفات لأوامر التنظيم الخاصة بالخمار والتواجد في الشارع أو قرب الدار واستخدام الهواتف الذكية في التصوير والتوثيق والاتصال، وتحت يد “أم أنس” 50 داعشية غالبيتهنَّ أجنبيات زوجات الدواعش ينفذنَّ أوامرها من عض المدنيات حتى الموت بأسنان من حديد وقرصهنَّ، إلى جلدهنَّ ونقلهنَّ للسجون التي لا يخرج منها أحد أبداً إلا القلة وبلا أرواح(…) وإنما جثث مشوهة”.وتابع: “تسكن “أم أنس” حي القدس وسط مدينة الموصل، وهي زوجة مسؤول ما يُسمى بـ”ديوان الحسبة” التابع للتنظيم”.
أخطر الدواعش وحيلهم:ويشير قائد “كتائب نينوى”، إلى أن أخطر قادة تنظيم داعش في الموصل، هم الروس، ويقول “إنهم يتمتعون بكفاءة عالية من حيث الفطنة والمراقبة وتمييز الأخطار التي من الممكن أن تمر بهم”.أما الدواعش الأكثر نفوذاً وقراراً في الموصل، فهم الإرهابيون القدماء “الخلايا النائمة” الذين انتموا لتنظيم القاعدة ما بعد سقوط النظام العراقي السابق عام 2003، وبينهم غالبية من الذين اعتقلوا على يد القوات الأمريكية وأمضوا سنوات في سجن “بوكا” بمحافظة البصرة أقصى جنوب البلاد، وأفرج عنهم من قبل الأمريكان فيما بعد.وألمح قائد كتائب نينوى، إلى حيل يتبعها الدواعش في الموصل، لتجنب ضربات طيران التحالف الدولي ضد الإرهاب، أو هجمات مقاتلي الكتائب، تتمثل بالتخفي وتغيير السكن باستمرار مستخدمين منازل المهجرين قسراً لاسيما العائدة للمكونات المسيحية، والشيعية والكردية.ويتخفى الدواعش بثياب مدنية بين المواطنين، ويغلب على ثيابهم الزي الأفغاني، ولا يسيرون مع زوجاتهم اللواتي يسرنَّ خلفهم على بُعد أمتار.ويرجع سبب تغيير مقراتهم وسكنهم، إلى تجنب صواريخ القصف، بسبب الإحداثيات التي يحددها مقاتلو كتائب المقاومة ضد التنظيم أو الشباب المتعاونين مع القوات العراقية ضد التنظيم، لذلك لا توجد نقطة ثابتة للدواعش في الموصل.
سلاح داعش الكيميائي:وفي ختام كلامه، أكد قائد كتائب نينوى، أن تنظيم داعش صادر مواد كيميائية خطرة من مخازم الكيميائيات الواقعة في نينوى وسوريا، ويستخدم المواد السامة في تصنيع الصواريخ وقنابل الهاون التي يستهدف بها القوات المتواجدة بغرب الموصل وجنوبها.



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

11 - شمالي
2016-02-21 10:52:07
العض ممنوع
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
10 - ابوعقلين
2016-02-21 08:00:39
يقول الخبر عض حتى الموت .. اااه لو يطيحون بيدي كان احكم بخلع جميع اسنانهم بدون بنج وبعد ذلك اصلبهم بتعليقهم من السنتهم واذانيهم
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
9 - رحمه
2016-02-21 07:17:24
ناس دجالين قالوا سيحاربون الروافض والشيعه في كربلاء وها هو يقبعون في الفلوجه ..مدري فلوجه بيزنطيه والا طهرانيه والا نجفيه
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
8 - رحمه
2016-02-21 07:15:41
وان اتى ارهابي اخر سياتي من بلاد الارهابي الاول صدام........ العراق بلد الارهاب واعداء المملكه العربيه السعوديه
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
7 - رحمه
2016-02-21 07:02:42
ايدكم الله سددكم الله ..عليكم بالكلب التكفيري
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
6 -
2016-02-21 05:07:49
هع عراقي يدافع عن اسلام معروفين العراكيين شقاق ونفاق واخلاقهم قبيحة متى نسمع ايران تضم العراق لها ونشوفكم عبيد يا احفاد نمرود
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
5 - ههههه
2016-02-21 02:21:59
لاتكون ام أنس هي البغدادي متنكر ترى يسوونها الدواعش
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
4 - ههههه
2016-02-21 02:20:32
داعشيات ساديات الله يهلكهن
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
3 - همسآت خجوله
2016-02-21 01:23:05
هههههه حلووه عظهن حتى الموت وقرصهن ..عاد جيبوا شي نقدر نصدقه ونقتنع فيه
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
( عدد التعليقات 27,554 )
2 - ابويوسف
2016-02-21 01:10:59
اخسي ام ام انس مجرمه حرب عض حتي الموت تخيلت زوجه
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
1 - سعد بن فهد بن عبدالعزيز
2016-02-21 01:00:05
يموت زعيم ارهابي ويجي غيره زعيم للارهاب يموت تنظيم ويجي غيره تنظيم دام الفكر التكفيري الارهابي هو جذور شجرة الارهاب
لا يعجبني(0) اعجبني(1)

أضف تعليق
كاريكاتير