الرئيسية / تسجيل صوتي منسوب لضابط شرطة يثير أزمة بمصر

تسجيل صوتي منسوب لضابط شرطة يثير أزمة بمصر

تسجيل صوتي منسوب لضابط شرطة يثير أزمة بمصر

صحيفة المرصد : تسبب بث الإعلامي المصري أحمد موسى، مقطعًا صوتيًا منسوبًا لأحد الضباط الناجين من عملية طريق الواحات بالجيزة، في حالة من الجدل والسخط في أوساط المصريين، وقال الضابط في التسريب الصوتي بعد انتهاء العملية مباشرة، إن “الإرهابيين محترفون جدًا”، مشيرًا إلى أن القوات الأمنية تم استدراجها إلى منطقة جبلية، وفوجئ المشاركون فيها من القادة والضباط والجنود بانقطاع الاتصالات عبر شبكات الهاتف النقال، بالإضافة إلى انقطاع الـ”جي بي إس”، على حد قوله.

وأضاف الضابط الذي قال إنه سمع من زملائه شهادات مروعة عن العملية، إن العناصر الإرهابية، أطلقت قذيفة هاون على أول سيارة مدرعة، فدمرتها، وأطلقت قذيفة أخرى على آخر سيارة، فدمرتها، وتعرضت القوات للحصار، وعمليات إطلاق نيران كثيفة ، وبحسب موقع إيلاف.

وأوضح الضابط الذي يبدو أنه يعمل في الطاقم الطبي، أن المجموعة الإرهابية قتلت 8 جنود بالرصاص في الرأس مباشرة، كما قتلت الضباط بالطريقة نفسها، ولاسيما ضباط جهاز أمن الدولة، مشيرًا إلى أن عملية القتل تمت بإطلاق الرصاص في الرأس بالملامسة، على حد قوله.

وحسب ما ورد في التسجيل الصوتي، فإن أحد الضباط الناجين توسل إليهم ألا يقتلوه، فتركوه، وهو الضابط الذي أعلنت وزارة الداخلية عن عودته.

عملية ضخمة

وعقب الإعلامي أحمد موسى عبر برنامجه “على مسؤوليتى” المذاع على قناة “صدى البلد”، بالقول إن “قوات الأمن أمس خاضت معركة كبيرة ضد الجماعات الإرهابية على طريق الواحات، مشيرًا أن “ما حدث ليس حادثا إرهابيا، ولكن عملية عسكرية ضخمة تُديرها مخابرات دول”.

وأثار بث المقطع الصوتي الكثير من الغضب في الأوساط الرسمية والإعلامية، وحذف موقع “يوتيوب” التسجيل، بينما نفت وزارة الداخلية ما ورد من معلومات فيه. وأصدرت بيانًا رسميًا، وقالت فيه “إن ما تم تداوله من تسجيلات صوتية على مواقع التواصل الإجتماعى وتناولته بعض البرامج على القنوات الفضائية غير معلوم مصدرها، وتحمل في طياتها تفاصيل غير واقعية لا تمت لحقيقة الأحداث التي شهدتها المواجهات الأمنية بطريق الواحات بصلة”.

وأضافت وزارة الداخلية المصرية، أن “تلك التسجيلات وتداولها على هذا النحو يهدفان لإحداث حالة من البلبلة والإحباط في أوساط وقطاعات الرأي العام ويعكسان عدم مسؤولية مهنية”. وأهابت وزارة الداخلية، عدم الالتفات لمثل تلك التسجيلات أو الاعتماد عليها كمصدر للمعلومات”.

وتتجه نقابة الإعلاميين، إلى إيقاف الإعلامي أحمد موسى، بسبب إذاعة التسجيل الصوتي، وقال طارق سعدة، وكيل النقابة، إن الاتجاه في مجلس النقابة هو إيقاف موسى عن العمل.

وتعرض موسى لهجمات شرسة من زملائه الإعلاميين، ووصف وائل الإبراشي عبر برنامجه “العاشرة مساء”، مسرب التسجيل الصوتي بـ”الدنيء المنحط”، وطالب بالتحقيق في القضية، وقال “هذه الأفعال تهين الشهداء ولا يجب السكوت عليها”.

وأضاف أن هذه التسريبات أرسلت إليه، لكنه رفض إذاعتها، وتابع: “المسرب لا يختلف عن الإرهابي في شيء”.

مفبركة

ووصف الإعلامي عمرو أديب التسجيلات التي بثها موسى، بأنها “مفبركة”، وتساءل في برنامجه “كل يوم” عبر فضائية “on e”: كيف نذيع حاجات مفبركة؟، معتبرًا أن ما حصل إهانة لـ”دماء الشهداء بشكل قذر”.

وأعلن أنه عرض عليه خمسة فيديوهات من هذا القبيل، لكنه رفض بثها، وقال موجهًا حديثه إلى زميله أحمد موسى، بشكل استنكاري: لماذا لم تذيع فيديو والضباط “بيتحايلوا على الإرهابيين عشان ميموتهمش”، يستعطفونهم. وتابع: “كملوا كسروا البلد”.

ودشن نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاغا يدعو إلى تقديم الإعلامي أحمد موسى للمحاكمة، وتفاعل فيه العديد من الشخصيات العامة المصرية.

ومن جانبه، اتهم رئيس الجمعية المصرية لمساعـدة الأحداث وحقوق الإنسان، محمود البدوي، جماعة الإخوان بالوقوف وراء الترويج للمغالطات عن الحادث عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقال إن قلة الوعي حول طبيعة وسائل ومنصات التواصل الاجتماعي الحديثة كان سببًا مباشرًا في تحولها من وسيلة جيدة ومتطورة جداً لتواصل بين الأشخاص، إلى وسيلة لترويج الشائعات وتبادل المعلومات الكاذبة والمغلوطة.

وأضاف البدوي أن “هذا الجدل المتعمد أثارته الكتائب الإلكترونية المنتمية لفصيل الإخوان، وانساق عدد غير محدود من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي وراءه بدون وعي، مما خلق حالة من التشكيك في رجال الشرطة المصرية، الذين كانوا في مقام تنفيذ ضربة استباقية ونوعية لواحدة من أهم الخلايا الإرهابية المدعومة لوجستياً بأسلحة ثقيلة تعد من تسليح الجيوش النظامية”.

ودعا وزارة الداخلية إلى “سرعة ملاحقة مروجي المقاطع الصوتية المكذوبة والمنسوبة إلي رجال شرطتنا البواسل، حول عملية الواحات الأخيرة، والتي خلقت حالة غير مسبوقة من الجدل والتشكيك في حسن الإعداد والتخطيط لهذه العملية النوعية، الأمر الذي ساهمت في اذاعته عبر بعض البرامج التلفزيونية”، حسب تعبيره.

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم ( 0553226244 )

التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

( عدد التعليقات 31,803 )
26 - برق _ الحرم
2017-10-23 15:14:33
(((((( عـــــــــــــاجل ...........غارات _لمقاتلات _مصر العروبة ..... تنجح في تدمير (((8))) مركبات تعزيزات اسلحة وعناصر للارهابيين ... كانت قادمة من الحدود _ الغربية ))))))
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
25 - العنزي
2017-10-23 14:39:32
مفبركة هههههههه ايه هين.
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
( عدد التعليقات 31,803 )
24 - برق _ الحرم
2017-10-23 14:15:20
(((((( لاول مرة يستخدم الارهابيين في مصر الاسلحة الثقيلة ......بشكل متقن حتى تسببت في مصرع العشرات من الجنود المدججة بالسلاح ))))))
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
23 - فيصل
2017-10-23 13:31:24
تعليق 21 :- السعودية باذن الله تخوف وما تخاف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
22 - زياد العمري
2017-10-23 09:05:16
الارهاب في كل مكان مايجب على قواتنا الاستفاده من هذه الدروس والتخطيط السليم لكل الاحتمالات
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
21 - ابويزيد
2017-10-23 09:00:26
مصر لو ضاعت ضعنا معاها مصر هي صمام الامان للامة العربيه يجب وبقوه ان نقف معها ونساندها حتى نكون يد واحده وقوه واحده في وجه اعداء هذه الامه الاعداء يشيعون السيسي مغتصب السيسي سلب السلطه من غير حتى نقتن
لا يعجبني(5) اعجبني(1)
20 - نـايف العــنزي
2017-10-23 08:59:49
كيف تم تعطيل الاتصال ؟؟ في منطقة معينه ؟؟ والجي بي اس؟؟ هل الارهابيين كانوا يستخدومون الاقمار الصناعية ؟؟؟ هذه مقطع ملفق ويبدو ان الرجل اليسا عسكري ويخبط بين الجثث والجثامين ؟؟
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
19 - خالد
2017-10-23 08:05:59
تصفية حسابات بين مغتصبي السلطه بالقوة وبين معارضيهم راح فيها الشعب المصري بابناءه
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
( عدد التعليقات 903 )
18 - فهد
2017-10-23 07:48:29
الحين تركتوا ذبح اكثر من 50 عسكري على يد الارهابيين وشنيتوا حملة على مقطع صوتي مفبرك. اتوقع مصر ستشهد الاسواء بسبب تخبطها بإدارة الازمة وعدم الاعتراف بوقوع اخطاء كارثية أدت الى قتل هؤلاء الابرياء.
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
17 - wesrt
2017-10-23 07:15:14
يا لطيف هذي فوائد السيسي الذي سيجر مصر لمصير مجهول
لا يعجبني(0) اعجبني(5)
16 - العدل طيب
2017-10-23 06:42:59
تعليق مخالف
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
15 - ابو سارة
2017-10-23 06:35:19
للاسف كلها صرعات على السلطه والمال والنفوذ ليس إلا والمساكين المواطنين هم الضحية الله يكفينا شر الطمع في هالدنيا ويحفظ بلدنا من كل شر
لا يعجبني(0) اعجبني(3)
14 - الحقباني
2017-10-23 06:15:14
علم جيش مصر العظيم في ***التاريخ بحكم العسكر علم
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
13 - واحد مواطن
2017-10-23 05:41:46
بعض المذيعيين نتفرج عليهم للتسليه فهم مهرجون ..نكته..يذيعوا ويعلقوا بكل حماس وإدعاء علم على فلم كرتون حربى على أنه طائرات روسيه تهاجم المقاتلين فى سوريا وتحصدهم..والفلم كرتون ساذج..إعلامين مستهبلين.
لا يعجبني(1) اعجبني(2)
12 - العويد
2017-10-23 05:31:32
بحسب المعلومات شبة المؤكدة فان المسلحين يقودهم ضابط سابق ،،،،، وهذا الضابط المتحدث قال حقيقة الفشل في التصدي للمتشددين
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
11 - عبدالله
2017-10-23 05:05:16
هذا نتيجه الذي يحارب شعبه بجيشه بدل مايوجها الى اسرائيل !!!!!
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
10 - خبير
2017-10-23 03:38:56
واضح أنها ليست عملية تصفية لبعض الضباط الله يرحمهم .
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
9 - # تحيا مصر
2017-10-23 03:38:27
# تصقط قطر_والاخوان_وداعش_ والشريفه ايران واخواتها
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
8 - wad
2017-10-23 03:35:03
جيش الفول ههههههههاي
لا يعجبني(1) اعجبني(4)
7 - sar-al-sa
2017-10-23 02:38:57
قد لانكون بلا مصر العرب وقد لاتكون مصر وفيها من ليس منها الا بورقه الجنسيه مثل الاخونج وربما كان مصدر الشقاء العالمي هم الاخونج باداره دول في الظلام بماطور الدفع المادي وبهرج الوعود الكاذبه
لا يعجبني(1) اعجبني(1)
6 - د
2017-10-23 02:26:19
مومعقوله ١٢ واحد يسوو كذا بسبعين واحد وينزلون من الجبل واثقين ويرجعون والعسكر مصابين هذي ثقه تامه تدل على سيطره تامه على الموقف
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
5 - الاخضر
2017-10-23 01:34:09
يجب أن نستفيد من هذه القصة بأن ندرب جنودنا بشكل مكثف على حروب الشوارع وأن نغير من استراتيجياتنا وخططنا الأمنية.
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
4 - الاخضر
2017-10-23 01:31:46
يبدو من سياق الحدث أن هذه العناصر تسللت من ليبيا وانه تقف وراءها أجهزة مخابرات لدول،ماذنب هؤلاء الجنود الذين ماتوا أليسوا مسلمين والله إن داعش والإخوان منظمتين تربيها الشياطين وليس لهم دخل بالدين.
لا يعجبني(0) اعجبني(2)
3 - النظر الثاقب
2017-10-23 01:13:59
الهدم لا يمكن أن يبني فهذه مخالفة لكل سنن الطبيعة التي وضعها الرب تبارك وتعالى وخفافيش الظلام أهل الغدر كلاب النار يهمهم أكبر قدر من القتلى والتدمير وهذا جبن وليس شجاعة وحمق وليس حكمة وهدم وليس بناء.
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
2 - عسل كشميري
2017-10-23 00:50:21
فيه خيانه.. ....ولا ننسى تلك العملية التي حصلت بمسجد طواري بعسير..وكان الخاين فرد من القوة.. خان دينه ووطنه ومليكه وخان زملاءه.وخان عروبته.وخان الانسانيه جمعآ
لا يعجبني(5) اعجبني(0)
1 - بالاختصار غلط الشرطة تخرج جارج المدن
2017-10-23 00:46:58
الواضح من الموضوع ( خطاء استراتيجي لا يغتفر من الداخلية المصرية بإخراج فصيل من الشرطة بمطاردة إرهابيين متمرسين في قتال الصحراء ( المفروض في مثل هذي المهمات استخدام الاباتشي وقوة من الجيش .
لا يعجبني(1) اعجبني(3)

أضف تعليق
كاريكاتير