الرئيسية / استعادة هاربة الضيافة وإحالتها للرعاية

استعادة هاربة الضيافة وإحالتها للرعاية

استعادة هاربة الضيافة وإحالتها للرعاية

صحيفة المرصد : استعادت الجهات المختصة إحدى الفتيات اللاتي هربن سابقا من مقر دار الضيافة في جدة، حيث تخضع للتحقيق في دائرة العرض والأخلاق في هيئة التحقيق والإدعاء العام.

وبحسب صحيفة عكاظ أكدت مصادرأن الفتاة أحيلت إلى مؤسسة رعاية الفتيات في مكة المكرمة بناء على مذكرة من دائرة العرض والأخلاق، على أن يتم إعادتها لدار الضيافة بعد إكمال التحقيقات معها.
مدير عام الشؤون الاجتماعية في منطقة مكة المكرمة الناطق الإعلامي للوزارة في المنطقة عبدالله آل طاوي، أكد أن الشؤون الاجتماعية تواصل التنسيق لنقل الفتاة إلى دار الضيافة بجدة، مشيرا إلى أن الإدارة الجديدة التي تولت «الضيافة» في إطار غربلة شاملة وضعت خططا وبرامج عملية هادفة للمنسوبات، لمعالجة أوجه القصور التي أدت لهروب الفتيات، مشيرا إلى أن لجنة الشؤون الاجتماعية استجوبت عددا من منسوبات الدار لإعداد تقرير مفصل عن وضعها.
وكشفت مصادر أن الفتيات الثلاثة اللاتي هربن للمرة الثانية تم نقلهن من مؤسسة الرعاية الاجتماعية في مكة المكرمة إلى دار الضيافة في جدة، وسبق أن قبض عليهن قبل نحو شهرين من هروبهن مستغلين إحدى النوافذ أثناء فترة تبديل المناوبات والمشرفات، حيث كن في الدور الأرضي جوار غرفة المديرة السابقة التي تم استبدالها عقب الحادثة في عملية تصحصية، إذ أصدر وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد القصبي حينها قرارا بتكليف الأخصائية الاجتماعية نسرين أبو طه مديرة للدار.
في غضون ذلك، تمسكت جمعية حقوق الإنسان بعدم صلاحية الدار وتوافقها مع أهداف تأهيل الفتيات أو إصلاح أوضاعهن، حيث يحتجن إلى احتواء واهتمام وأمان ورعاية وتغيير النظرة التشاؤمية، وإعادة دمجها في محيطها الاجتماعي، وكل ذلك يحتاج إلى خطط وبرامج تنفذ على أرض الواقع.



كاريكاتير
X