بعد فيسبوك .. غوغل توجه ضربة قوية لعملة “بتكوين”

بعد فيسبوك .. غوغل توجه ضربة قوية لعملة “بتكوين”

صحيفة المرصد : بعد فيسبوك، وجهت شركة “غوغل” ضربة جديدة للعملة الإلكترونية “بتكوين”، حيث أعلنت منع بث كل الإعلانات المرتبطة بالعملات الرقمية، وفق ما ذكرت رويترز.
وذكرت الوكالة أن غوغل ستبدأ حظر إعلانات العملات الرقمية والمحتويات ذات الصلة ابتداء من شهر يونيو المقبل.

وقالت غوغل إن القرار جاء بسبب السياسة الجديدة للشركة التي تحظر طرح إعلانات المنتجات المالية غير المنظمة وغير المصرح بها.
كما أوضحت أنها قامت، خلال 2017، بإلغاء وحظر 3.2 مليار إعلان بسب انتهاكها سياساتها الإعلانية، مضيفة أن العدد تضاعف مقارنة مع عام 2016.

وفي يناير الماضي، أعلن موقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي منع بث كل الإعلانات المرتبطة بالعملات الرقمية.
وقالت شركة فيسبوك إنه لن يتم عرض المنتجات الإعلانية “التي ترتبط في كثير من الأحيان بممارسات ترويجية مضللة وخادعة”، مضيفة “وعلى وجه التحديد العملات الرقمية التي تستخدم أسالبب مغرضة لجذب مستثمرين جدد”.

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية  أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت”  أضغط هنا

التعليقات مغلقة.

7 تعليقات

  • 7
    جحا يحقق

    هذا الصح لانها عملة اجرام وغموض يعني لا من شاف ولا من دري…

  • 6
    غير معروف

    اسمها جوجل او غوغل ماهو قوقل بالقاف يامعلم ههههه

  • 5
    محب المرصد

    شركات نصابه / اتصل فيني واحد من لتدن اردني وقال حط 2500 ريال وراح تكسب في اسبوع 1700 ريال سالته انت كم تستلم راتب قال مايعادل 4000 ريال قلت طيب ليش انت ما تحط وتكسب الفلوس شتمني وقفل الخط شركات نصب

  • 4
    فعلا الدنيا فرص من استثمر من سنه في هذه العمله حقق أرباح خياليه الى ديسمبر 2017 بدأت بالهبوط الى اقل من النصف ؟

    من الاخر لا يريدوا لهذه العمله الاستمرار والنجاح الي حققته خلال السنوات الماضيه واغتنى الكثير من وراء هذه العمله واصحابها ومن بداية هذا العام وهم في حرب معها لتخسر الكثير وتعود كما بدت بأقل من دولار ؟

  • 3
    معلم متقاعد

    أسمها شركة قوقل Google وليس غوغل

  • 2
    اذكروا الله / صلوا على الرسول صل الله عليه وسلم -

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم –

  • 1
    غير معروف

    اسباب تدفعك يا مسلم ان لا تعرض اموالك للشبهات مصدرها غير معروف وان قيمتها السوقيه صفر