الرئيسية / شاهد .. صور صادمة لسفن ترسو على الرمال بعد اختفاء بحر آرال

شاهد .. صور صادمة لسفن ترسو على الرمال بعد اختفاء بحر آرال

شاهد .. صور صادمة لسفن ترسو على الرمال بعد اختفاء بحر آرال

ترجمة صحيفة المرصد : نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية ، تقريراً حول اختفاء بحر آرال ، مشيرة إلى أنه أحد أكثر الأمثلة المؤلمة على تغير المناخ على هذا الكوكب .

جثث السفن

فبعد أن كانت جسدًا ضخمًا من المياه يغطي مساحة نصف مساحة إنجلترا ، فإن كل ما تبقى الآن من الواحة هو حفنة من جثث السفن الصدئة على الرمال .

وقد وثقت صور جديدة اللحظة التي استكشف فيها خبراء تغير المناخ ووجود السفن الصدئة وسط الرمال ، حيث كانوا يشاركون في مؤتمر يناقش معالجة عواقب كارثة بحر آرال التي تقام في طشقند ، ووصفت منظمة اليونسكو قضية بحر آرال بأنها مثال على “مأساة بيئية”.

تغير المناخ

و سبب اختفاء هذه المجموعة الضخمة من المياه هو مزيج من تغير المناخ ، والتركيز على صناعة القطن الأوزبكية ، التي لا تزال تزدهر اليوم ، حيث تم التركيز على صناعة القطن واستغلال كميات كبيرة من مياه بحر آرال .

كان بحر آرال في الماضي رابع أكبر مساحة مائية في العالم ، حيث يغطي مساحة تبلغ 26 ألف ميل مربع – أكبر من ولاية فيرجينيا الغربية.

لكن منذ الستينيات من القرن الماضي ، أدى نظام مدمر للري السوفييتي وبرامج التجديد غير الكافية إلى اختفاء البحر من على وجه الأرض.

القطن

وبحلول عام 1997 ، تقلص بحر آرال بالفعل إلى 10 في المائة من حجمه الأصلي وتقسيمه إلى بحيرتين منفصلتين ، وغالبية المياه المتبقية في أوزبكستان ، وترك جزء أصغر في كازاخستان.

في السنوات التالية ، استمر اختفاء المياه ، وأصبحت المنطقة الشرقية من بحر آرال معروفة الآن باسم صحراء أرالكوم.

بحلول عام 1960 ، كان يتم تحويل حوالي 60 كيلومترًا مكعبًا من المياه إلى الأرض كل عام لتسقي القطن ، مما أدى إلى انخفاض مستوى المياه بمعدل 31-35 بوصة كل عام.

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

16 - سكن الليل
2018-06-10 02:29:02
أحياناً علماء الجغرافيا يتخبطون في التسمية والوصف ويخطئون وكثير من الناس تسير معهم في الخطأ .. آرال بحيرة وليس بحر وهولا يتصل بأي بحر وبالتالي لايمكن له أن يجف بسبب هذا الاتصال لو كان بحراً بصحيح .
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
15 - ضمير الناس
2018-06-09 23:57:03
شيبت لحيته وشاخ وندم على افعاله بس وشعقبه***
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
14 -
2018-06-09 13:31:57
هذي من علامات الساعه
لا يعجبني(1) اعجبني(1)
13 - ما وراء الأرجنتين
2018-06-09 04:15:07
يحدث مثل هذا على مر الأزمنة والعصور كما أن التدخلات البشرية الغير منضبطة تسببت بكوارث بيئية لا حصر لها
لا يعجبني(1) اعجبني(3)
12 - hima
2018-06-08 23:27:52
اللي افظع من تصحر الارض,هو تصحر القلوب والعقول المنتشر عندنا,توغل في الغباء والتشدد لعدد ليس بسيط ,اتمنى ان تكون هناك خارطة طريق لانقاذ العقول والنفوس قبل الجفاف التام وعدوة الناس الطبيعيه.
لا يعجبني(4) اعجبني(1)
11 - مجرد سؤال
2018-06-08 19:53:49
كل شي عندهم متعلق بالامور المادية ونسوا قوله تعالى : قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْرًا فَمَن يَأْتِيكُم بِمَاءٍ مَّعِينٍ (30) لماذا لايكون عقوبة من الله
لا يعجبني(1) اعجبني(2)
10 - يالهوول
2018-06-08 19:51:09
السؤال الذي يطرح نفسه وبقوه النياق اللي بالصوره وش وصلهااا هناك ... اتوقع انها شافت ان العيشه عندهم ابرك من عنددنا كل شوي ومصدوم منهم واحد غير اللي راحوا عزايم..
لا يعجبني(2) اعجبني(2)
9 - سعود
2018-06-08 19:39:45
قدرة الله وإعجاااااازه..... علم الإنسان محدوووووود.
لا يعجبني(1) اعجبني(2)
8 - سعود
2018-06-08 19:37:51
قدرة الله وإعجاااااازه... علم الإنسان محدوووووود.
لا يعجبني(1) اعجبني(1)
7 - god is the keeber
2018-06-08 18:57:04
سبحان الله تغير المناخ تغيرعجيب شوف مناخ المملكه غيرقابل للحياة ولايعيش في لاطيرولاحيوان الطيورالمهاجره من اوروبا وافريقياالى شرقي اسيااماتمر عن طريق تركيا اوبحرالعرب الى باكستان والهند اوتموت
لا يعجبني(1) اعجبني(4)
6 - كلمة حق
2018-06-08 18:49:15
ننتظر قرار ايقاف الخدمات وتخليص الديون عن المواطن***
لا يعجبني(2) اعجبني(8)
5 - ابن ***
2018-06-08 18:46:49
مش معقول يازلمة
لا يعجبني(2) اعجبني(0)
4 -
2018-06-08 18:30:28
نبي قرار عن إيقاف الخدمات وتسلط المحاكم على المدين المغلوب على أمره.
لا يعجبني(2) اعجبني(6)
3 -
2018-06-08 18:04:41
سبحان الله العظيم
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
2 -
2018-06-08 18:01:29
هل من قرارات ملكية تثلج بها صدور الشعب؟ في الأيام المقبلة. ؟؟؟
لا يعجبني(3) اعجبني(12)
1 -
2018-06-08 17:58:58
ننتظر صدور الأوامر الملكية في الأيام المقبلة فالنفط استرد عافيته والخزينه بخير. والراتب كما تعلمون لايكفي الحاجة فالله سبحانه هو الذي يعلم بالحال.نحن من المنتظرين للأيام المقبلة
لا يعجبني(5) اعجبني(16)

أضف تعليق
اخبار صحية
نبأ غير سار لمحبي القهوة!

نبأ غير سار لمحبي القهوة!

المرصد 0 36 1 دقيقة
بذور الكتان تحمي من مرض مميت

بذور الكتان تحمي من مرض مميت

المرصد 12 8٬747 4 أيام
كاريكاتير