الرئيسية / بعد ربع قرن أبحر تتنفس البحر

بعد ربع قرن أبحر تتنفس البحر

بعد ربع قرن أبحر تتنفس البحر

بقلم : علي الزامل

الآن بمقدورنا القول وبعد مضي 25 عاماً أن أبحر أمست أسماً على مسمى فأضحت تستنشق نسائم البحر وتنتشي هديره .

الباعث على الغبطة والتفاؤل أن هذا الاجراء الحازم تزامن مع العام الهجري الجديد واليوم الوطني للمملكة وهي بالتأكيد تباشير خير واستشرافاً واعداً بمزيد من الإنجازات والتطورات في شتى المناحي والآتي بالتأكيد أجمل وأجدى.

في عهد سلمان الخير وولي عهده الأمير محمد بن سلمان تذلل الصعاب وتترى المنجزات وتتحقق الطموحات.

جدير بالذكر أن إزالة سور أبحر له مضامين ودلالات تستوجب الوقوف عندها واستدعاء معطياتها فهي أكثر و أكبر من مجرد حائط خرساني سوي بالأرض وكفى بل يعني الكثير لعل أولها أنه لا حواجز أو أسوار بين المواطن ومعالم وطنه بعد اقتلاع السور المزمن فكل مواطن له الحق بالاستمتاع والتنزه وليس ثمة احتكار لجهة الأماكن العامة بوصفها حق مكتسب للمواطن .

الرمزية الأهم على الإطلاق هي لا عثرات ولا حواجز ولا من معوقات امام طموحات وتطلعات المواطن فجميع الطرق معبدة وممهدة لا بل محفزة ورحبة لاستيعاب الجميع بلا استثناء للانطلاق الى حيث البناء والنماء .

عاش ملكنا سلمان الحزم والعزم وولي عهده محمد بن سلمان عراب مبدأ قول مقرون بالعمل .



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

2 -
2018-09-30 04:00:34
عهد الملك سلمان وولي العهد عهد زاهر مليء بالمفاجآت السارة دام عزك ياوطن
لا يعجبني(1) اعجبني(0)
1 - ابو خالد
2018-09-29 18:27:56
مقال رائع مزيد من التألق والحس الأدبي الرفيع منك يا أستاذنا في الكتابة واحترم مقالتك التي تهدف إلى المنطق والعقل وعدم التغاضي عن مشاكلنا التي تحيط بنا في الداخل والخارج حفظ الله خادم الحرمين الشريفين.
لا يعجبني(0) اعجبني(0)

أضف تعليق
كاريكاتير