الرئيسية / البليهي ضحية الهلال

البليهي ضحية الهلال

البليهي ضحية الهلال

بقلم : أحمد الشمراني

بيننا في الرياضة من لا يفرق بين الخلاف والاختلاف، وإن ذهبت إلى الأمثلة ربما تتشابه المصطلحات عليكم وتأخذنا إلى جدل لغوي الرياضة لاتملك الفصل فيه بقدر ما تبحث عن مخرج من خلاله يجنب ممارسيها قسوة اللوائح التي أحياناً لا ترحم.

ولكي أجنبكم كثر الأسئلة عن ماذا أريد من هذه البداية الغامضة، سأتجه مباشرة إلى صلب الموضوع الذي أحاول من خلاله تفكيك عقدة رفض الرأي أي كان ما لم يكن صاحبه ضمن قائمة المنتمين للنادي، وهذا بلا شك إرث صنعته أسطورة أنت معي أو معهم وأسميها أسطورة، نظرا لكونها تمتد من نصف قرن ولم يزل جيل اليوم يقتات على روايتها وأحياناً تقدمها في زي يتواكب مع عصر اليوم المتطور جداً.

(2)

علي البليهي المدافع الشاب الذي بدأ يبحث مع زملائه الشبان عن موضع قدم في المنتخب بدأت عليه هجمة شرسة لمجرد أنه أخطأ أمام العراق، وكان ثمن الخطأ هدفاً وربما لوقوع زميله الشاب آل فتيل في نفس الخطأ لن يسلم من (شخابيطهم)، وأقول (شخابيط) كونها مبنية على التشفي باسم الميول الذي هو من يحكم الآراء ويتحكم فيها دون أي احترام للمنتخب الذي يجب أن نعزله عن آراء المتعصبين ولا أتحدث عن الجماهير فحسب، بل عن إعلاميين كل ما كبروا سناً وتجربة كبر معهم تعصبهم ولكن إلى متى.

البليهي أو غيره معرض أن يخطئ وكرة القدم لعبة تبنى نتائجها على الأخطاء والمدافع والحارس هم الأكثر علاقة بالأخطاء وهذا أمر طبيعي، لكن أن يتحول هذا الخطأ إلى أداة تدمير فهنا يجب أن يكون للعقلاء رأي آخر مضاد لهذه الآراء التي أشم فيها رائحة تقسيم داخل المنتخب باسم النادي وتشجيع النادي.

أتمنى أن لا يفهم كلامي على أنه دفاع عن حالة محددة بقدر ماهو عن مبدأ، فما يحدث للبليهي قد يحدث للعويس أو البريك أو غيرهم، ويجرنا ذلك إلى التعاطي مع اللاعب من خلال قميص ناديه وليس قميص المنتخب.

(3)

يقول دوستويفسكي: كيف يمكن أن تشرح للغير أنك ما عدت تصلح للأحاديث اليومية السطحية وأنك مستنزف لدرجة أنك تحتاج فسحة من الوحدة كي ترمم ما دمرته الأحداث في داخلك.

‏كيف يمكن للجميع أن يحترموا أنك ما عدت قادرًا على الإجابة عن سؤال عادي أو روتيني أو تجاذب أطراف حديث طبيعي وتافه.

ومضة

أصعب عذاب الشوق لا صار صامت

‏ مثل الطفل يفهم، ولا يعرف البوح

نقلا عن عكاظ



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

11 - ماجد الدوخي
2018-10-18 09:49:49
اقرا كلامك ( ما ) اصدقك اشوف افعالك ( ما ) استغرب نظام قديم .. يا شم .. راني
لا يعجبني(0) اعجبني(6)
10 - هلالي💙 حر نقي شاهد علي طعن باص 🚍النصر
2018-10-17 14:43:49
نواياك مكشوفه ياطحلوب تسلط الضوء علي البليهي وتغض الطرف عن سعيد المولد الذي تسبب بهدف البرازيل الثاني وطرد العويس تبا لك ....
لا يعجبني(1) اعجبني(13)
9 - زائر
2018-10-17 13:42:28
كلام صحيح !! وكلنا مع المنتخب السعودي بنتائجه واخطائه
لا يعجبني(0) اعجبني(0)
8 - عبدالله الناصر / حائل
2018-10-17 12:26:02
البليهي فعلها مرارآ وتكرارآ الجماهير تصيح على كل تصرف ارعن والمدرب يلوح له بتصريف الكوره ولكنه عنيد باسلوبه حتى جاب الطعه كنا نتوقع الهدف من خلال تصرفاته الرعناء وتحقق مبتغاه بجداره عن سابق اصرار
لا يعجبني(12) اعجبني(2)
7 - نيشمورا العويس---سدني( رياضي حر سابقا)
2018-10-17 11:49:08
تعليق5..اتفق معك ان امكانياته ضعيفه لكن ماتتفق معي ان هذه الاخطاء تختفي مع فريقه المحظوظ جدا؟ ياترى هل حماس البليهي وقتاليته حصريه لناديه واذا حضر للمنتخب نجد اللامبالاه والارتباك حاضره معه في كل هجمه
لا يعجبني(19) اعجبني(5)
6 - الشمطري
2018-10-17 11:43:26
انت مشكلة مع الهلال ؟ الخطا من لاعبكم سعيد المولد هو الي نكب الحارس ورجع الكورة مثل ماتسبب في طرد العويس قدام البرازيل
لا يعجبني(0) اعجبني(14)
5 - الحد الجنوبي
2018-10-17 11:36:05
علي البليهي امكاناته ضعيفة ولا يملك من مهارات كرة القدم الا النذر اليسير ولكن سبحان الله يعطي الحلق اللي بلا أوذان؟ أخطأ بدائية تتكرر من هذا اللاعب في كثير من المباريات وآخرها مع العراق والبرازيل
لا يعجبني(15) اعجبني(2)
4 -
2018-10-17 09:26:58
يامتعصب ياشمراني الغلطة بداته من الحارس في الكورة تاخرمامررها والخطاء مشترك وشوف ماطريت خطاء عمر هوساوي الاعب النصر يوم كسر تسلل بعد متر في الخلف من زملائله في هدف البرازيل
لا يعجبني(0) اعجبني(11)
3 -
2018-10-17 09:26:58
يامتعصب ياشمراني الغلطة بداته من الحارس في الكورة تاخرمامررها والخطاء مشترك وشوف ماطريت خطاء عمر هوساوي الاعب النصر يوم كسر تسلل بعد متر في الخلف من زملائله في هدف البرازيل
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
2 -
2018-10-17 09:06:30
انت موجود في الإعلام لأجل تكبير الأهلي والوصول للهلال ولو حتى بالكلام ( وضعك اللغوي وسردك للكلمات ووضع الأهلي بطولياً وإنجاز لا يجيز لك أن تذكر إسم الهلال (
لا يعجبني(1) اعجبني(14)
1 - عمر
2018-10-17 08:08:18
رجعت حليمة لعادتها القديمة ..
لا يعجبني(1) اعجبني(9)

أضف تعليق
كاريكاتير