الرئيسية / الغنوشي إسقاطات وإيحاءات للبوعزيزي

الغنوشي إسقاطات وإيحاءات للبوعزيزي

الغنوشي إسقاطات وإيحاءات للبوعزيزي

بقلم : علي الزامل

يبدو أن الإعلام المعادي فقد كل معاول الإفك والتضليل وقلب الحقائق وإن شئنا الدقة فقدت مفاعيلها ولم تعد تنطلي على نصف عاقل وما كان به إلا أن يتوسل أسلوبي (الإسقاط، الإيحاء) لعلهما يجديان هذه المرة! فقد أطل علينا راشد الغنوشي بخطاب أمام أنصاره ومريديه من حزب النهضة مشبهاً مقتل جمال خاشقجي بذات الأجواء التي سادت تونس بعد حرق محمد البوعزيزي نفسه في ديسمبر (كانون الاول) 2010 مشبهاً مقتل خاشقجي بانتحار البوعزيزي رغم الاختلاف البائن .

وبعد أن أبدع الغنوشي بالإسقاط باحترافية (كما يتوهم ) عرج بأسلوب الإيحاء أمام كوادر حركته قائلاً : ” المناخ السياسي العالمي حالياً يشبه المشهد التراجيدي الذي شهدته سنة 2010 باحتراق الشاب محمد البوعزيزي وما فجره من تعاطف إقليمي ودولي والظروف التي قذفت به إلى هذا المشهد ” نقول للغنوشي واستطراداً للإعلام المعادي : ما هكذا الإسقاط والإيحاء فالجميع يدرك ومن جملتهم زبانيتكم و مرتزقتكم أنه أسلوب مفضوح الهدف منه توظيف مقتل خاشقجي واستثماره لأغراض عدمية .

نختم : حسب رواد الإعلام وقباطنته أن توسل أسلوب الإسقاط أو الإيحاء أو كلاهما معاً يعتبر المسمار الأخير في نعش أي وسيلة إعلامية .



التعليقات


ملاحظة:لايسمح بالتعليق بعد مرور48 ساعة على نشر المحتوى

2 -
2018-10-29 19:39:21
حسب رواد الاعلام وقباطنته ان توسل اسلب الاسقاط او الايحاء اوكلاهما يعتبر المسمار الاخير في اي وسيلة اعلامية
لا يعجبني(0) اعجبني(1)
1 - عبدالله الناصر / حائل
2018-10-29 18:32:09
وفي الختام النهضه يتم طردها نهائيآ ويبدو للمتابع الأتتقام قد بدأ الغثيان هذا هو الغنوشي وايحاؤته الهزيله والمترديه انه بدونقيمه او مقام لقد انتهى من حيث اتى ولكنه يحاول اللعب في النار
لا يعجبني(0) اعجبني(2)

أضف تعليق
كاريكاتير