وفاة 5 طلاب بعسير في حادث مروع وإصابة 2 آخرين

وفاة 5 طلاب بعسير في حادث مروع وإصابة 2 آخرين

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد : أسفر حادث وقع أمس بمحافظة رجال ألمع “على طريق مركز الحبيل” بمنطقة عسير، عن خمس وفيات وإصابتين خطيرتين.

وتفصيلاً، أوضح المتحدث الرسمي باسم هيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة عسير محمد بن حسن الشهري، أن عمليات المنطقة تلقت بلاغاً عند التاسعة من صباح اليوم الخميس عن حادث تصادم بعد كوبري رجال ألمع باتجاه مركز الحبيل، نتج عن الحادث خمس وفيات وإصابتين خطرتين.

وأضاف “الشهري” أن ثلاث فرق إسعافية باشرت الحادث، ونقلت الإصابتين لمستشفى الدرب العام، مشيراً إلى أن زمن الاستجابة للبلاغ لم يتجاوز ست دقائق.

وبحسب مصادر فإن المتوفين هم طلاب بالمرحلة المتوسطة والثانوية .

التعليقات مغلقة.

28 تعليق

  • 28
    فهد احمد الخويطر

    الله يهدي الجميع لما فيه الخير والله حوادث مفجعه الله يصبر ذويهم .. اسباب السرعه والجوال .

  • 27
    غير معروف

    الى تعليق 23
    شكله التعليق 19 وصف شخصيتك صح؟ فما عرفت ويش تقول له بالضبط!!! هههه.

  • 26
    غير معروف

    التفحيط وقيادةالسيارة للصغار نوع من التهلكةوالارهاب يجب ان يحال لامن الدوله

  • 25
    ولدالشيوخ

    اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين، وارحم موتانا وموتى المسلمين..

  • 24
    غير معروف

    الله لايبلانا … تشتغل محنة التفحيط والتجديع ايام الاختبارات عند الطلاب … انا شفتهم هنا في جده والله ياهم متهورين بشكل هستيري

  • 23
    عادل إمام

    الى تعليق 19 — الله يسامح من علمك الإملاء هذا ظلمك وظلم نفسه !!!

  • 22
    F15

    رحمهم الله جميعآ يجب القبض على اولياء امورهم ووضعهم بالسجن هم سبب الحادث اطفال معطينهم سيارات وفالتينهم بالشوارع هذه النتيجه بدلآ ان يعود من الامتحان يذهب مع زملائه للتفحيط وامتحان عباد الله

  • 21
    غير معروف

    السرعه الجنونيه والجوال هي سبب الحوادث لو الناس تمشي صح ماسمعنا مثل هذي الاخبار

  • 20
    أبو سحاااب

    رحمهم الله تجدهم قرابة فاجعة كبيرة السرعة وعدم الانتباه لمفاجآت الطريق .

  • 19
    غير معروف

    ما تحس حادث تحسه حرب. ليش الأخلاق الزفتة في السياقة ؟ اذا قتل غيره بكون قاتل واذا بروحه مات بيكون منتحر. بعض السواق وراك ما يعطونك فرصة تطالع جدامك وكأنهم يقولون انا اليوم يا قاتل يا مقتول. حسبي الله

  • 18
    غير معروف

    هاذي سياقة الرجال. والمرأة المسكينة اذا حاولت تسوق يحرقون لها سيارتها .

  • 17
    زائر

    وقبل 4 ايام وفاة 5 شباب بمنظقة تبوك احترقة تصادم سيارتهم وهم فيها . نسال الله يرحمهم

  • 16
    وشو

    الشيلات هي سبب الحوادث الشنيعه يشغل الشيله ويسرع ويدخل جو الرجوله والنشامه والفزعات ويسوي حادث مميت لاحول ولاقوه الا بالله .

  • 15
    فاهمهم

    الشيلات هي سبب الحوادث الشنيعه يشغل الشيله ويسرع ويدخل جو الرجوله والنشامه والفزعات ويسوي حادث مميت لاحول ولاقوه الا بالله .

  • 14
    اذكرواالله -صلواعلى الرسول صل الله عليه وسلم-

    اللهم غفرللهم ورحمهم وتجاوز عنهم وجبرمصابهم وشفي مصابهم -سبحان الله وبحمده عددخلقه ورضا نفسه وزينة عرشه ومداد كليماته-

  • 13
    عبدالله

    اللهم اغفر لهم وارحمهم وتجاوز عنهم. واربط على قلوب اخليهم وابدلهم في مصيبتهم خيرا. اللهم إنا نسألك أن لا تفجعنا في أنفسنا آو اهلينا أو من يعز علينا بشر أو مصيبة.

  • 12
    غير معروف

    الطرق في المنطقة سيئة ومسار واحد وأغلبها انتها عمرها الافتراضي رحم الله المتوفين

  • 11
    اذكرواالله -صلواعلى الرسول صل الله عليه وسلم-

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم –

  • 10
    غير معروف

    بعد كل اختبار نشوف العجب في شوارعنا !

  • 9
    زائر من الكَوَاكَبٌ

    🚃👉

  • 8
    hima

    دا حال شوارعنا الطبيعي,ماتت القلوب من كثرة حوادثها وفظائعها,اخص من الحروب.

  • 7
    بو حمد

    للاسف في بلدنا نركز على المدن ومحيطها ونهمل البلدات او القرى من المتابعة المرورية..يجب تفعيل وتجهيز مراكز المرور بالبلدات الصغيرة وعلى رجال المرور التواجد في الطرق وليس الجلوس في مبنى المرور

  • 6
    ذيبان

    ماقلت لك وحذرتكم من الروافض قاتلهم الله

  • 5
    حسن

    نصيحة انتبهوا لأبناءكم في هذه الأوقات

  • 4
    فهد

    طرق عسير وخاصه تهامة سيئة جدا … للأسف تهامة عسير مهمشه ومنسيه

  • 3
    غير معروف

    تفقد البلد في أرهاب الشوارع اضعاف ما فقدته في الحرب وأرهب داعش الى متى يستمر واين يكمن الخلل البيت المدرسه المجتمع المرور الشوارع لابد من اكتشافه وعلاجه

  • 2
    سر

    يلا ارتاحوا من هموم الدنيا

  • 1
    غير معروف

    رحمهم الله واسكنهم جنات النعيم والله يصبر اهلهم ويجبرمصابهم