الإرهاب فشل ذريع مدقع ومريض

الإرهاب فشل ذريع مدقع ومريض

باختصار شديد الإرهاب (فشل ذريع وجُبن مُدقع وفكر مريض) هذا “الثالوث” في حال ائتلف يشكل معطى مدمر بلا حدود أو سقف بوصفه وصل منتهاه من الفشل وأعلى درجات الجُبن والتوجه العبثي المريض وهو في الغالب وراءه جماعة أو دول تدفع بالمنفذين إلى قتل عشوائي وعبثي يحصد ضحايا أبرياء لا ذنب لهم سوى ان قدرهم ساقهم بالوقوع تحت بطش بهيمي يستمتع برائحة الدماء وأدخنة الحرائق ورؤية الاشلاء وعويل الثكلى. أي فشل هذا الذي يقود هؤلاء ويجردهم من ذرة إنسانية وبصيص ضمير وأي جبن جعلهم يتوارون في اقبيتهم المظلمة العطنة يخططون ويدبرون لتلك الاعمال الجبانة واي فكر خرب ومعطوب يودي بهكذا أعمال .. نقول لهم كل ما فعلتوه وتفعلونه لن يزيدكم إلا مزيداً الخسة والحقارة وعليكم ان تتذكروا ان مآلكم المحتوم والمحقق هو الخزي والإندحار لا محالة فالدماء الزكية ونحيب الثكلى لن يضيع سدى طال الزمن أو قصر.

التعليقات مغلقة.

12 تعليق

  • 12
    غير معروف

    عزيزي اقدر حماستك واثمن غيرتك لكن عليك ان تعرف ان المغامرة ليست شجاعة والهادنة ليست ضعفا فهي اسلوب تكتيكي تستخدمه اقوى الدول فكم من كلمة هزمت دبابة فأنت في زمن عليك بالتأني والتؤدة دمت صديقي

  • 11
    غير معروف

    كعادتكم تقليب الحقائق صرف أنظار الناس عن الإرهاب النصراني ‏والإرهاب في أبهى صوره موجود بالكتاب المقدس
    ‏أتحدى مدّعي الحضارة تطالب بتنقية كتب النصارى أتحداها

  • 10
    تعليق رقم ٩

    كفاكم مداراة ومحاباة لسفهاء الغرب خرج علينا ترامب بتصريح ان الاسلام يكرهنا لم يراعي حتى شعورك وحضارتك المنمقة اذا كنت متحضر

  • 9
    غير معروف

    الي السندباد البحري والجوي السفر ليس معيارا للتحضر ولا للتثاقف بل بالعقل المستنير المترفع عن التهكم والمهاترات فإذا اردت ان تعرف المثقف من الجاهل فعليك من منطوقهما فالمثقف يعرف بتهذيبه وانتقائه الكلم

  • 8
    تعليق رقم ٦

    سافرت اكثر مما سافر السندبادوشاهدت اعظم المدن والبحار وقابلت حمقى يتصورون انهم يوجهون العالم بهذا المنطق المتخاذل

  • 7
    الى رقم ٦

    سافرت اكثر مما سافر السندبادوشاهدت اعظم المدن والبحار وقابلت حمقى يتصورون انهم حضاريون في نظر الغرب بهذا الاستجداء السطحي

  • 6
    غير معروف

    تعليق رقم ٥ من الطبيعي ان يكون عاما لان الارهاب لادين اومذهب او منطقه له فمجرد ان توعزه لجهة اوديانة تمون قد غذيت العداء واذكيت العنصرية وتاليا فخخت الارهاب هل فهمت يامن تتبجح الفهم!؟

  • 5
    غير معروف

    كلام عوام وفيه محاباة للارهاب الغربي حيث لم تجرؤ حتى بذكر دولتهم عجبا لهولاء القوم في هذا التحفظ المقيت ضد الاعداء

  • 4
    غير معروف

    أؤكد على تعليق رقم ٢ لابد من تظافر الجهود وقانا الله شرورهم

  • 3
    غير معروف

    مقالك جيد . ولكن عقالك أشوف أنه عريض .. يا ليت يكون أنحف من كذا

  • 2
    محب للسلام

    الإرهاب لا دين له ولا مكان إلا في العقول المريضة والقضاء علية يتطلب جهود دولية لانه آفة وإذ لم يتحرك العالم ستكبر هذه الآفة وتصبح اداة تدمر العالم

  • 1
    غير معروف

    الأندحار والخزي مآلهم لامحالة طال الزمن اوقصر