تقرير أمريكي : العقوبات تستهدف قلب الاقتصاد الإيراني

تقرير أمريكي : العقوبات تستهدف قلب الاقتصاد الإيراني

صحيفة المرصد – أ ف ب: تستهدف الولايات المتحدة بعقوباتها قلب الاقتصاد الإيراني منذ إعادة العمل بالعقوبات عام 2018 لإجبار طهران على العودة إلى طاولة المفاوضات، لبحث ملفها النووي ودورها في الشرق الأوسط.

والهدف من هذه الإجراءات العقابية منع المبادلات التجارية والمالية مع إيران.

ومنذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 في فيينا، أعلنت واشنطن أنه يجب على الشركات الدولية أن تختار بين العمل في إيران أو في الولايات المتحدة، فقررت غالبيتها الساحقة الخيار الثاني.

وأقرت واشنطن عقوبات جديدة على إيران استهدفت المرشد الأعلى وقادة في الحرس الثوري، لتزيد بذلك الضغوط على هذا البلد.

النفط والبتروكيماويات
تسعى إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى جعل الصادرات النفطية الإيرانية ”أقرب ما يكون إلى الصفر“، وهذا أمر تقول أنها ستكون قادرة على الوصول إليه خلال العام الحالي.

تقول وكالة ”بلومبرغ“ الأمريكية، إن الصادرات النفطية الإيرانية انخفضت من 1.5 مليون برميل يوميًا في تشرين الأول/ أكتوبر 2018 إلى 750 ألف برميل في نيسان/ أبريل، وفي مايو الماضي ألغت الولايات المتحدة آخر استثناءات كانت مكنت ثماني دول من مواصلة شراء النفط الإيراني. وأعلنت تركيا والهند أنهما أوقفا كل تعاملاتهما مع طهران.

وفي يونيو أعلنت إيران أنها تواصل تصدير نفطها عبر ”عمليات بيع غير رسمية وغير تقليدية“. بالمقابل كانت فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا الموقعة على اتفاق فيينا قد أنشأت في كانون الثاني/يناير الماضي آلية مقايضة مع إيران للتهرب من العقوبات.

والقطاع الثاني المهم هو البتروكيماويات. في السابع من حزيران/يونيو فرضت واشنطن عقوبات على شركة ”الخليج الفارسي للصناعات البتروكيماوية“ الضخمة المرتبطة بالحرس الثوري الإيراني.

وهذه الشركة مع فروعها تمثل نحو 40% من الإنتاج البتروكيماوي الإيراني و50% من صادرات هذا القطاع، حيث تعتبر واشنطن أن هذه المجموعة تقدم دعمًا ماليًا لمجموعة ”خاتم الأنبياء“ التابعة للحرس الثوري وتنشط في غالبية مشاريع البنى التحتية الضخمة الإيرانية.

التعاملات المالية
وكانت واشنطن منعت في آب/ أغسطس 2018 الحكومة الإيرانية من شراء الدولار، ما أدى إلى صعوبات جمة بوجه السكان والشركات للحصول على الدولار.

كما تم حظر التعاملات بين المؤسسات المالية الأجنبية والمصرف المركزي الإيراني وكامل المصارف الإيرانية، ولم يعد بإمكان هذه المصارف الوصول إلى النظام المالي العالمي.

وتسعى إدارة ترامب إلى منع المصارف الإيرانية من استخدام الشبكة المصرفية العالمية (سويفت) التي تمر عبرها كل التحويلات في العالم، كما حظرت واشنطن تبادل الذهب والمعادن الثمينة مع إيران.

الحرس الثوري
في نيسان/أبريل وضع الحرس الثوري الإيراني على اللائحة الأمريكية السوداء ”للمنظمات الإرهابية الأجنبية“. وتكون واشنطن بذلك قد فرضت عقوبات على منظمة ”تشكل جزءًا من حكومة أجنبية“ حسبما قال ترامب.

كما وضع فيلق القدس كذلك على هذه اللائحة السوداء، وهو المكلف بالعمليات الخارجية ويدعم القوى المتحالفة مع إيران في الشرق الأوسط مثل قوات الرئيس السوري بشار الأسد وحزب الله في لبنان، كما دعم فيلق القدس أيضًا السلطات العراقية في معاركها ضد تنظيم داعش، والاثنين، أضافت واشنطن ثمانية من قادة الحرس إلى لائحتها السوداء.

الصناعات
تستهدف العقوبات قطاعات الحديد والصلب والألمنيوم والنحاس والفحم.

أما قطاعا السيارات والطيران التجاري اللذان استفادا من فترة انفتاح مع رفع العقوبات إثر التوصل إلى الاتفاق النووي، فقد فرضت عليهما العقوبات، وتخلت غالبية شركات تصنيع السيارات الأوروبية عن استثماراتها في إيران، وفرضت أيضًا عقوبات على بناء السفن والنقل البحري.

التعليقات مغلقة.

15 تعليق

  • 15
    غير معروف

    تستهدف اقتصادها من اليمين وتأكلها بالشمال

  • 14
    غير معروف

    هددهم بوش الاب وعطاهم افغانستان وهددهم بوش الابن وعطاهم العراق وهددهم اوباما وعطاهم سوريا وهددهم الخبل حلاب الصبيان ترام وبيعطيهم اليمن ويبصمهم على صفعة الكرن ويدفعهم فلوس هذا تاريخكم يالعربان

  • 13
    غير معروف

    سذوبين اللي يقول ايران تاثرت انا عمري ٥٣ وطول الفترة ذيه ماخبرت الا الحروب والعقوبات على ايران والنتيجة استقوو وصارو معتمدين على انفسهم وينتجون حول مليونين وعددهم ضعفنا ٤ مرات والدليل قالو له

  • 12
    غير معروف

    كلاااام فاضي كله ذا تمثيلية امريكية ايرانية الضحية والغنيمة الكبرى العرب ودول الخليج امريكا علاقتها مع ايران زي السمن على العسل والدليل التردد الامريكي في ضرب ايران والسكوت عليها من عام 79ماحولك احد

  • 11
    غير معروف

    المقابل كانت فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا الموقعة على اتفاق فيينا قد أنشأت في كانون الثاني/يناير الماضي آلية مقايضة مع إيران للتهرب من العقوبات.

    والله قمه المهزله

  • 10
    غير معروف

    الدول الثيوقراطية ستدمرها حضارة العلمانية في بحر نصف قرن على أقصى تقدير.

  • 9
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 8
    غير معروف

    تهاني كيف الحال

  • premium medal
    7
    أبو فراس

    تعليق مخالف

  • premium medal
    6
    أبو فراس

    تعليق مخالف

  • premium medal
    5
    أبو فراس

    الرحال الإيراني صدقني هذا السؤال سوف يطاردك حيا وميتا ليلا ونهارا صبحا ومساء خيانة الوطن أمرها خطير جدا السؤال لماذا وصفت ثورة الهالك الخبيث الخميني بالنور المايك إليك أجب 🎤🎤🎤

  • premium medal
    4
    أبو فراس

    تعليق مخالف

  • premium medal
    3
    أبو فراس

    رحال الإيراني حكومتنا الرشيدة حفظها الله أعلنت عبر وسائلها الإعلامية المختلفة مقروءة ومكتوبة ومسموعة ومرئية وفضائية بل أنشأت قنوات في التحذير من الخطر الإيراني فلماذا تصف ثورة الهالك الزنديق الخميني بالنور لامجاملة عندي على حساب الوطن المايك إليك أجب 🎤🎤🎤

  • premium medal
    2
    أبو فراس

    تعليق مخالف

  • 1
    صلوا على من امركم بالصلاة عليه.اللهم صل وسلم عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثرا

    ذكي العلج يبغى يشرك قوى عظمى معه ثم يلعب فيهم هناك ويضاربهم مع ايران ويكونون شركاء في المعركه معه ..وبنفس الوقت لايحمي سفن الصين واليابان وغيرهم بالمجان …اراه ذكي الخبيث