مسؤول سابق !!

مسؤول سابق !!

” البعض ” كي لا يفهم حديثي من قبيل تثبيط الهمم وربما غمط نجاحات ومنجزات بلي بها آخرون بلاء حسناً لكن هذا لا يعني إغفال وتجاوز فئة من القياديين الإداريين ( السابقين ) لم ينفكوا من الثرثرة العدمية دعك من التبجح المفرط بمنجزات ( نوعية ) وعطاءات طلائعية ! لدرجة ان بعضهم يكاد يصف نفسه ( ويقول شعراً ) بوصفه احد اهم رواد الإدارة وجهابذتها .. وآخر كأني به يقول ها أنذا الإداري الحصيف الفذ وذلك من خلال ما يرونه من بطولات حققوها لجهة معترك منظومات العمل بشؤونها وشجونها … ويا ليتهم يكتفون بهذا القدر من التبجح العبثي بمنجزات وعطاءات وهمية لا توجد الا في خيالهم المريض ربما لهان الامر لكن البعض لا يتوانى برشق هذا المسؤول ( الحالي ) او ذاك بعبارات توحي إن بشكل مباشر او مبطن بأنه غير جدير أو ليس لدية كفاية إدارية هذا اذا لم يُشغل الأسطوانة الممجوجة ( لو كنت مكانه لفعلت كذا … ! ) المفارقة انك كنت مكانه ولم تفعل شيئاً ! السؤال : لماذا لم تظهر الحصافة والجهبذة والحنكة والحذاقة اضف ما شئت من مقومات وقدرات ضافية بما يفوق العادة وقت كان هؤلاء على كرسي المسؤولية ؟ فهل انشغلوا بوجاهة المنصب و ( برستيجه) فغاب عنهم من حيث يدرون او لا يدرون مقتضيات العمل ومسؤولياته واذا بهم خارج نطاق التغطية وما تلك ( الفضفضات ) والترهات إلا زفرات ولنقل ” تنفيسات ” يعبرون بها عن سوء تدبيرهم وخيبة تقديرهم للأمور.. أم ماذا .. ؟.

التعليقات مغلقة.

4 تعليقات

  • 4
    غير معروف

    قيل قديما:خير الكلام ماقل ودل
    والظاهر عندك العكس وضح كلامك وطوله!

  • 3
    بدوي

    قرقر قرقر مافيه فايده

  • 2
    غير معروف

    الصمت حكمة اصمت افضل من الثرثرة الفاضية

  • 1
    غير معروف

    وينك يوم انك على كرسي المسؤولية!!!!!