محاصرة دولية لحمد بن جاسم

محاصرة دولية لحمد بن جاسم

بعد فضيحة الفساد الكبرى المتورط فيها حمد بن جاسم مع بنك باركليز وتسريبات صحيفة نيويورك تايمز حول تورط قطر في دعم الارهاب يبدو ان قطر بدأت في اتخاذ اجراءت لحماية أموالها من فرض عقوبات دولية على النظام القطري والعائلة المالكة في قطر وهذا ماجعل حمد بن جاسم رئيس الوزراء القطري السابق يعرض ممتلكاته في اوروبا للبيع ومنها فندق في باريس يقدر ب ٥٥٧ مليون دولار وفنادق في لندن تقدر بمبلغ ٣١٢ مليون دولار وهذا يؤكد ما كتبناه قبل ذلك ان النظام القطري في خطر بسبب دعمه للإرهاب بالإضافة إلى أن المقاطعة العربية جعلت قطر تختنق اقتصاديا وهذا السبب الحقيقي وراء بيع حمد بن جاسم ممتلكاته في اوروبا خاصةأانه تورط في دعم الإرهاب ومازالت تصريحاته و تغريداته تؤكد انه وراء الفوضى الموجودة اليوم في اغلب دول المنطقة
حمد بن جاسم نهب اموال الشعب القطري واستثمرها في اوروبا في عقارات وشركات بالاضافة الى الى الرشاوي التي حصل عليها من صفقات كانت تعقد مع صندوق الثروة السيادية في قطر والذي كان يتولى هذا الصندوق قبل ان يصبح رئيس وزراء قطر عام ٢٠٠٧ بالاضافة الى صفقات وهمية كان يحصل منها على اموال تقدر بالمليارات .

النظام القطري يعاني ويدفع ثمن مازرعه في المنطقة من شر بالاضافة الى اسقاط الجنسية عن قبائل قطر مازالت تلاحقه وضاعت اموال الشعب القطري بسبب فساد النظام القطري وسرقة امواله.

التعليقات مغلقة.

تعليق

  • 1
    يوسف

    تعليق مخالف