طالبان تعلن إنتهاء محادثاتها مع الولايات المتحدة وتطورات جديدة في إتفاق إنهاء الحرب!

طالبان تعلن إنتهاء محادثاتها مع الولايات المتحدة وتطورات جديدة في إتفاق إنهاء الحرب!

صحيفة المرصد – رويترز: قالت حركة ”طالبان“ إن ثامن جولة من المحادثات الرامية إلى التوصل لاتفاق يتيح للولايات المتحدة إنهاء أطول حرب خاضتها وسحب قواتها من أفغانستان انتهت اليوم الإثنين، وإن كلا الجانبين سيتشاور مع زعمائه بشأن الخطوات التالية.

وتعقد هذه المحادثات في قطر، منذ أواخر العام الماضي، بين مسؤولين من طالبان“ والولايات المتحدة، وقد أثارت أمالًا بالتوصل لاتفاق يسمح للقوات الأمريكية بالانسحاب مقابل وعد من ”طالبان“ بألا تُستخدم أفغانستان قاعدة من قبل المتشددين للتخطيط لشن هجمات منها في الخارج.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم ”طالبان“، إن أحدث جولة من المحادثات، والتي قال مسؤول أمريكي في وقت سابق إنها تضمنت تفاصيل فنية وتنفيذ آليات اتفاق، انتهت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الإثنين،وقال مجاهد في بيان، ”لقد كانت طويلة ومفيدة وقرر كل من الجانبين التشاور مع زعمائه بشأن الخطوات التالية“.

ولم يتسنَ الاتصال على الفور بمسؤولين أمريكيين للتعليق، ولكن زلماي خليل زاد كبير المفاوضين الأمريكيين قال يوم الأحد، إن جهدًا مضنيًا يبذل نحو التوصل لاتفاق سلام دائم ومشرف، وأن تكون أفغانستان دولة ذات سيادة لا تشكل تهديدًا لأي دولة أخرى“.

وسيسمح الاتفاق للرئيس دونالد ترامب بتحقيق هدفه بإنهاء حرب شنت في الأيام التي تلت هجمات 11 سبتمبر أيلول العام 2001 على الولايات المتحدة،وأصبحت هذه الحرب مأزقًا مع عدم تمكن أي جانب من هزيمة الآخر، بالإضافة إلى تزايد عدد الضحايا في صفوف المدنيين إلى جانب المقاتلين.

ومن المتوقع أن يتضمن الاتفاق، التزامًا من حركة ”طالبان“ بعقد محادثات لاقتسام السلطة مع الحكومة التي تدعمها الولايات المتحدة، ولكن من غير المتوقع أن يتضمن هدنة من جانب طالبان مع الحكومة، مما يثير مخاوف من مواصلة المتمردين القتال عندما تغادر القوات الأمريكية.

وشكك على ما يبدو الرئيس الأفغاني المدعوم من أمريكا أشرف غني في الاتفاق يوم الأحد قائلًا، إن بلاده هي من ستقرر مصيرها وليس الغرباء،ولم يشارك غني وحكومته في المفاوضات، ولا تعترف طالبان بالحكومة وترفض إجراء محادثات معها.

وقال غني خلال صلاة عيد الأضحى: ”لا يمكن للغرباء أن يحددوا مستقبلنا.. سواء كان ذلك في عواصم أصدقائنا أو جيراننا. مصير أفغانستان سيتحدد هنا في أفغانستان“.

 

التعليقات مغلقة.

23 تعليق

  • 23
    شهاب

    من المفترض طلب طالبان قبل التفاوض دفع تعويضات للشعب الأفغاني بعدها يكتبون ورقه فيها شروطهم ويضعونها على اول مكان استهدف بصاروخ في الحرب

  • 22
    غير معروف

    هذول هم جند الله المخلصين وليس شيلات وهياط وشعر هذول من ينثر ينصرهم امل إنكم تتعلمون الشي هذا

  • 21
    غير معروف

    هذا يدل على شي واحد فقط مندينصر الله ينصره هؤلاء الافغان مؤمنين بالله حق إيمان انظر أقوى دول عظمي تتفاوض معهم ويقول لا غالب ولا منتصر لانهم متوكلين على الله الكل تركهم لا مال لا سلاح ولا شيلات وهياط

  • 20
    ابومحمد

    أمريكا انسحبت يعني أنه مت الله أكبر

  • 19
    هذولي اللي تعيرونهم شوفوا

    سبحان الله أعظم دولة في العالم تفاوض من يسمونهم إرهابيين

  • 18
    الخفاش الأسود

    ماكان من أول سلمتم ابن لادن لأمريكا تحاكمه على جرائمه والذي طاردته أمريكا وقتلته في أبوت أباد في باكستان وجنبتم أفغانستان ويلات الحرب

  • 17
    غير معروف

    امريكا ماتعرف الا ألقوه

  • 16
    مقبل الشمري

    يعني داسو الامريكان حي والله الرجال

  • 15
    root

    أمريكا تتفاوض مع منظمة إرهابية!
    القوة هي من يفرض إحترامك.

  • 14
    غير معروف

    محتل و معتدي و يتفاوض على السلام مع المعتدى عليه !!!

  • 13
    ت 1

    أولهم انت كل الشعوب عارفه ان امريكا الراعي الرسمي للارهاب لكن حكم القوي على الضعيف يحكم علينا الصمت والتجاوز بهدوء

  • 12
    طالبان تعلن إنتهاء محادثاتها مع الولايات المتحدة وتطورات جديدة في إتفاق إنهاء الحرب

    طالبان 2020 هههه

  • 11
    بدر

    خووونه كل من يدعون الدين ويلعبون ويتاجرون باسم الاسلام خونه واولهم طالبان ومشايخ الاخونج اللي عندنا بالسعوديه خونه خونه لا احد يثق فيهم ترا لحاهم لبسع الذمم فقط وليست دين وكثرة زواج المسيار عندهم حلال

  • 10
    وش رايك !!

    حركة طالبان / جماعة تدافع عن ارضها من عدو محتل هذا كل شي .. اما فيما يخص الاتفاق فالاميركان (خبثاء) هناك قواعد اميركية بصواريخها ومعداتها محتجزة لدى طالبان من 20 سنة بمجرد ما ياخذونها سينقضون الميثاق.

  • 9
    غريب

    مصير أفغانستان سيتحدد هنا في أفغانستان“
    كلام كبير

  • 8
    غير معروف

    امريكا ساعدت الافغان ضد الروس وخرجت 1989
    وتركتهم يتقاتلون مع بعضهم ثم عادت عام 2003
    والان ستخرج عام 2020 ويتقاتلون وستعود لهم عام 2030
    وستخرج عام 2040 ويتقاتلون مع بعضهم وتعود عام 2050

  • 7
    لوفنج لبرال

    لعل وعسا يتصالحون ولكن طالبان لن ترضخ لطلبات امريكا وسيطرتها على افغان استان حيث فيها متشددين شجعان لايهابون الموت وسوف يحاربون حتى الموت وهو الفاصل بينهم وامريكا لنهم يكرهون الغرب المتغطرس عليهم

  • premium medal
    6

    أمريكا بتطلع من أفغانستان.. (وهي تعلم) أن جماعة طالبان الخونجية المجرمة كفيلة بتدمير الإسلام والمسلمين أكثر من اليهود أنفسهم؟؟ ماقلت لكم ملاعين أعرفهم !!

  • premium medal
    5

    كفار مع بعضهم. مالنا دخل ؟؟

  • 4
    الحقباني

    علم الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله الله

  • 3
    محمد هلال

    الفيل والبعير تخاصموا ، وللي يصلح بينهم فار

  • 2
    وليد

    العجيب ان امريكا لم تكابر أو تتغطرس. وسيكون هذا الاتفاق إذا احقق في مصلحتها بشكل كبير

  • 1
    غير معروف

    وكانه بداء العد التنازلي للكشف عن غباء شعوب العالم