«الراشد» يكشف سبب لجوء الحوثيين لاستخدام «الدرونز» ضد المملكة.. وهكذا فشل مخطط استهداف النفط السعودي !

«الراشد» يكشف سبب لجوء الحوثيين لاستخدام «الدرونز» ضد المملكة.. وهكذا فشل مخطط استهداف النفط السعودي !

صحيفة المرصد : قال الكاتب عبد الرحمن الراشد، إن السبت الماضي، وقع هجوم آخر بـ«الدرونز» على منشآت نفطية في شرق السعودية. هل أطلقت من اليمن، كما يقول الحوثيون الميليشيات التابعة لإيران؟ أم من مكان آخر كما تبين في المرة الماضية من ميليشيات إيرانية في العراق؟ هل هي صناعة صينية كما اتضح من بعض الطائرات السابقة؟ أم إيرانية؟ كل ذلك ستتم معرفته من التحقيقات الجارية.

وأضاف “الراشد” في مقاله بصحيفة “الشرق الأوسط” تحت عنوان “الدرونز الحوثية والسياسة الإيرانية”: لكن الشق السياسي والعسكري قد يكون غامضاً. وفي تقرير لمجلة «فوربس» الاقتصادية، وآخر لوكالة «بلومبرغ»، كلاهما يرى أن الهجمات لم ولن تؤثر على صناعة النفط أو قدرة التصدير السعودية.

قدرات السعودية

وتابع: هذا يعني تباعاً أن التأثير على أسعار البترول أو سوق النفط محدود، وبالتالي تأثيره على قدرات السعودية غير فعال، إن كان الهدف الضغط سياسياً على الجانب السعودي أو الأميركي فقد فشل.

أوضح الكاتب “كنت قد سألت أحد القيادات العسكرية عن سبب التبدلات في التكتيك الحوثي ولجوئهم إلى «الدرونز»، يقول كان سلاحهم الرئيسي الموجه إلى داخل السعودية هو الصواريخ الباليستية، لكن بسبب عمليات القصف التي استهدفت مخازنهم، وعمليات المطاردة المستمرة، والدفاعات المواجهة لها، اختاروا الطائرات المسيّرة.

تدمير الصواريخ

وأشار إلى أنه غالباً يتم تدميرها قبل وصولها إلى أهدافها، وقد تكون من الصغر والطيران المنخفض فلا ترصد. أما عن تأثيرها فهو دعائي حتى إن أصابت أهدافها، لكن لا يمكن تحقيق الانتصار من خلالها، ولا حتى تغيير مسار الحرب.

وتابع “الكاتب”: خسائر الحوثيين كبيرة، لكنهم مثل معظم ميليشيات إيران قيمة الإنسان عندهم لا تساوي شيئاً، يتم تسويق الأضاحي البشرية دينياً كما يفعل تنظيما «القاعدة» و«داعش». والقتال اليوم يدور رحاه في محافظتهم؛ صعدة، المحاذية للحدود السعودية، وقد فقدوا عدداً كبيراً من قياداتهم، وقبل أيام قتل شقيق زعيمهم، إبراهيم الحوثي، الأمر الذي يزيد الضغط السياسي عليهم.

الناقلة الإيرانية

وأضاف “الراشد”: ولا نستطيع أن نغفل دراما الناقلة الإيرانية التي كانت تأخذ طريقاً بعيداً من وراء رأس الرجاء الصالح لتتفادى اكتشافها وعلى متنها مليونا برميل نفط، ثم أوقفت في جبل طارق لمدة ستة أسابيع، لكن اضطرت بريطانيا لإطلاق سراحها بعد أن خطفت السلطات الإيرانية ناقلة بريطانية من داخل مياه سلطنة عمان.

واستطرد: قد تبدو معركة الناقلة خاسرة، وهذا صحيح جزئياً، لكن إيران تواجه مشاكل أكبر بنقل النفط وحتى شركات الخدمات البحرية تخلت عنها، وآخرها البنمية التي سحبت تسجيلها للسفينة وأنزلت علمها، فاضطرت إيران إلى رفع علمها وتغيير اسم السفينة وهي في الحجز البريطاني.

الحروب والمطاردة

وأكد “الراشد” أن إيران لن تتنازل بسهولة لكنها ستتعب من الحروب والمطاردة الرهيبة لها. سنرى مزيداً من محاولاتها تخويف دول العالم، كما فعلت مع بريطانيا، وهو في الواقع امتداد لأربعة عقود من سياسة إيران التي تضع نشاطاتها العسكرية الخارجية عمود سياستها وفوق كل الاعتبارات الداخلية والخارجية.

وأضاف: التراخي الدولي تجاه البلطجة الإيرانية لسنين طويلة هو خلف التوسع العسكري وتهديد المنطقة والعالم ببناء أسلحة نووية وممرات الملاحة البحرية وعمليات الإرهاب وشن حروب متكاملة.

الضغوط وإيران

وأشار إلى أنه حتى الآن، واشنطن مصممة على الاستمرار في ممارسة ضغوط كبيرة على النظام في طهران، سياسة فريدة في حجمها وثباتها وهي، أي هذه السياسة، إن استمرت بالإصرار نفسه ستستطيع تغيير سلوك دولة المرشد الأعلى لأول مرة منذ استيلائهم على الحكم في أواخر السبعينات.

واختتم: وهذا يعني أن علينا أن نعتاد ونواجه التصعيد الحوثي، وأن نتوقع من إيران مزيداً من تهديد السفن، وما هو أبعد من ذلك. وكل دول المنطقة معنية بالمواجهة، دول الخليج واليمن والعراق وسوريا ولبنان وإسرائيل.

التعليقات مغلقة.

30 تعليق

  • 30
    مو كل مره تسلم الجره يا الراشد

    وكثير سيتفق معي على هذا الكلام ؟

  • 29
    جاهل

    تعليق مخالف

  • 28
    مضارب اسهم

    وأن نتوقع من إيران مزيداً من تهديد السفن، وما هو أبعد من ذلك. وكل دول المنطقة معنية بالمواجهة، دول الخليج واليمن والعراق وسوريا ولبنان وإسرائيل.الزبدة دمار المنطقة

  • 27
    مضارب اسهم

    تعليق مخالف

  • 26
    مضارب اسهم

    تعليق مخالف

  • 25
    مضارب اسهم

    ايران لن تسكت على العقوبا ت مثال العراق الذى تم إضعافه وغزوه نتيجة التراخى العربى بمباركة عربية واموال عربية والجائزة الكبرى إيرانية بأ متياز قوة مسيطرة عن طريق مليشيا لا ن البرتكول فى جيش قوى يفقدها

  • 24
    مضارب اسهم

    تعليق مخالف

  • 23
    مضارب اسهم

    التراخى الدولى ولا يتحدثون عن التراخى العربي بسبب الفجوة بين الحكام والشعوب والتخلف العلمى والصناعى وغياب الا دارة نتيجة التراخى والا عتماد على الغرب

  • 22
    بندر

    تعليق مخالف

  • 21
    مقبل الروقي

    المهم من كل هذا الكلام اخر كلمه فيه،،تسويق لمشاركتها في امن الخليج

  • 20
    مقبل الروقي

    تعليق مخالف

  • 19
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 18
    Saad

    مع احترامي للراشد الا ان مقالاته طويلة وقلة الذين يقرأون المقالات الطويلة ،
    اما موضوع الدرون فواضح ان طيرانها منخفض جدا وليست سريعة جدا، وكل منشئة بحاجة الى رادار خاص بها ومدفع رشاش مضاد للطائرات.

  • 17
    صلاح

    الشي المحير الحوثين لم يهاجمو الإمارات ولا مرة واحدة رغم مشاركتها بالحرب ماهو السر في ذلك قرات اخبار لا تبشر بالخير الجميع يريدون أضعاف و تدمير السعوديه كلمة من قطر او ؟ توقف الحرب فعلينا الحذر منهم

  • 16
    ابو سعد

    اول مرة اقرا لهذا الكاتب كلام منطقي

  • 15
    ابو سعد

    الاخ ت 14 لقد بدأت فعلا المفاوضات الايرانية الامريكية من يوم جا نتنياهو مسقط

  • 14
    غير معروف

    الغرب و إيران سيتفاوضان بعيدا عنا …الغرب لا يهمه سوى عدم امتلاك إيران سلاح نووي حتى لو اتسع النفوذ الايراني كل اجزاء الخليج فلا نحشر أنفسنا في زاويه ضيقه نظام ترامب و أوباما لا يختلف فنفس الفكر

  • 13
    غير معروف

    أتمنى تصحيح الخطأ وإطلاق الأراضي المحتله بدلا من إسرائيل فلازلنا لم نعترف بها كدوله بل دولة احتلال وللأسف حتى جزء غالي من ارض الأنبياء غزه كذلك أصبحت محتله من قبل بائعوا القضيه عبيد خامئني وسليماني

  • 12
    أبو العز الدمشقي

    يالراشد
    ناقلة تحمل مليوني برميل تدور حول أفريقيا كي لا تكتشف؟
    ألا تعرف بأن هناك نظام مراقبة عالمي لكل الناقلات يتابعها لحظة بلحظة من خروجها من الميناء وحتى وصولها للمصب

  • 11
    سهم

    الله يهدهم كما هد سلفهم في عهد النبي .

  • 10
    الاحساء

    تعليق مخالف

  • 9
    محب المرصد

    ايه خير ان شاء الله

  • 8
    مواطن 1

    ممكن نتأكد من الحدود العمانيه اليمنيه فيها انفلات كبير وعدم الثقه في الصغير والجار الذي لاتعرف هل هو معك او مع الآخر حفظ الله السعوديه وحكامها وشعبها العظيم

  • 7
    ابو عبدالله

    السؤال الان إذا كانت إيران وهذا الواضح تهدد السلم العالمي وتهدد بقطع إمدادات النفط عن الغرب فلماذا هذا السكوت المريب من جانب امريكا والغرب ؟ أم أن وضع إيران الحالي منح أمريكا فرصة ثمينة للابتزاز؟

  • premium medal
    6
    برق _ الحرم

    (((((( مجرد شعور الغرب والامم المتحدة …ان هلاك مليشيا الحوثيين الايرانية ……. أقترب تحركوا بشكل مكوكي ومحموم …..لمنع سقوط مليشيا الأرهاب ودعمهم والأبقاء عليهم حتى يكونوا شوكة وذريعة للاستنزاف))))))

  • 5
    واحد ونص

    ولعل في ذلك دليل على أن ماحدث
    في الجنوب ليس بمعزل عن مصلحة الحوثي
    والسعودية فهمت ذلك
    والحوثي تأثّر من تدخل السعودية الحكبم
    لحلحلة الآزمه
    فأستهدف شيبه
    وان كنت لا أستبعد
    أنه يحضى بدعم طرف آخر

  • 4
    واحد ونص

    وكل مايحدث في اليمن مترابط
    سوآء شمال او جنوب
    وعندما قامت السعودية
    بمواجهة الإنفصاليين بمايفرضه العقل
    توقعت أن يكثّف الحوثي
    غاراته دفاعا عن موقف الإنفصاليين
    وحدث ذلك فعلا
    بقصفه لشيبه
    وان فشل

  • premium medal
    3
    برق _ الحرم

    ((((( اعتادت ملالي ايران قبل كل تفاوض اطلاق أكبر كمية من الصواريخ والطائرات المسيرة ….. ولا شك ان زيارة حمار اليهود للكويت كانت تتطلب أطلاق طائرات مفخخة )))))))

  • 2
    واحد ونص

    لا أتفق في نقطة أن ايران سوف تتعب
    من الاقوبات على المدى الطويل
    لأن المماطلة هولابة ايران
    فهم يعتمدون على تبدّل مزاج ترامب
    وعلى ترقّب وصول الديموقراطيين
    فإن حدث ذلك
    فالعقوبات كأنها لم تحدث

  • premium medal
    1
    برق _ الحرم

    (((((( مليشيا الحوثيين مجرد غطاء ……. واستخدام الطائرات المسيرة رغم ان معظم محركاتها معروف مصدرها…..وهو نوع من استغلال الفجوات في المنظومة الدفاعية …… وملالي ايران جربت من منصت صنعاء الكثير من الصواريخ والطائرات ….. واعتبرت ان أرض المملكة حقول اختبارات لأسلحتها )))))