شيطنة الإنس أشد فتكاً من الجن

شيطنة الإنس أشد فتكاً من الجن

قفزت هذه المقولة أو ( الاستنتاج ) إن صح التعبير على خلفية متابعتي لقضية الفتاة الفلسطينية (الغريبة) إسراء غريب … لن أخوض في حيثيات القضية واحداثها كل ما يهمني هو الدلالات التي يمكن سحبها على الكثير من أمورنا الاجتماعية التي كثيراً ما نتغافل أو لا نعي خطورتها ومآلاتها … فالغيرة ( قاتلة ) في الكثير من المناحي الحياتية فرغم علمنا بخطورتها إلا أننا لا نبالي فيلجأ البعض وخصوصاً معشر النساء للمجاهرة لا بل والتبجح بالرفاه والسعادة لجهة الاخرين وكأنهن والحالة هذه لا تكتمل فرحتهن ونشوتهن إلا برؤية علامات الغبطة ولنقلها صراحة ( الغيرة ) تغشى محيا الاخرين وتشعل فرائصهم وتحديداً المقربين ! فهذه تتباهى بثراء خطيبها وأخرى بوسامة زوجها وربما رشاقته وثالثة بـ ( رومانسيته !) من دون أن نراعي نقائص هؤلاء اللاتي يفتقدن للزوج اصلاً بل يُتعمد إيذائهن فقط لإشباع غرور مرضي قد تدفع فاتورته المكلفة لعلي اختم بقوله صلى الله عليه وسلم ” استعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان فإن كل ذي نعمة محسود ” .

التعليقات مغلقة.

8 تعليقات

  • 8
    كلامك على متمه

    ت 7 كلام سليم الانسان يتخذ من الشيطان ذريعة ليبرر سلوكياته الشنيعة

  • 7
    محمد

    الإنسان هو الشيطان الحقيقي أما الشيطان الآخر فأخترعه الإنسان لكي يجعله شماعة لكل ما يقوم به هو من آثام وجرائم وموبقات وفواحش وظلم ضد أخيه الإنسان والحيوانات والنباتات والجماد والأرض وما عليها .

  • 6
    غير معروف

    للاسف معشر النساء لا يستشعروا بالسعادة الا بالمغايرة

  • 5
    غير معروف

    نعوذ بالله من شياطين الانس والجن

  • 4
    الكلام صحيح من الموضوع يحسب للكاتب

    لكن الكاتب وفقه الله عندما أشوفه أقول وين شفت ضاحي خلفان أنا وين .

  • 3
    غير معروف

    الغيرة قاتلة خصوصا عندالنساء!!!!

  • 2
    غير معروف

    لماذا التبجح بالنعم استمتعوامن دون ان تغيضواالاخرين

  • 1
    غير معروف

    نعم شر الانس اشد من الجن عندما يحقد كفانا الله واياكم شياطين الانس والجن