أردوغان أبوبكر البغدادي الحقيقي

أردوغان أبوبكر البغدادي الحقيقي

لايختلف أحد اليوم على أن أردوغان فتح حدوده مع سوريا لإدخال عناصر تنظيم داعش من جميع انحاء العالم الى سوريا وكان يتم استقبالهم في مطارات تركيا عن طريق المخابرات التركية وبعد ذلك يتم نقلهم ومساعدتهم للوصول الى الحدود التركية السورية بالاضافة الى التفاهمات التركية مع روسيا و ايران حول حماية داعش في سوريا و حتى اليوم يوجد في سوريا مدن كاملة يعيش فيها عناصر داعش تحت الحماية التركية بعد ان قامت تركيا بتهجير الاكراد من مدن الشمال السورية و شرق الفرات وتم تفريغ هذه المدن من اهلها من اجل توطين عائلات و عناصر داعش .

اردوغان ربما يكون هو ابوبكر البغدادي الحقيقي لاننا لانعرف اشياء كثيرة غامضة حول مقتل ابوبكر البغدادي لكن بلاشك ان اردوغان شخصية ارهابية وله صلة بجماعات ارهابية كثيرة و يستقبل عناصر هذه الجماعات على الارض التركية و هناك فيديوهات و تقارير اخبارية مصورة توثق رغبة عناصر داعش في سوريا ادخالهم الى تركيا وهذا يعني ان تركيا كانت بوابة الدخول لهم الى سوريا وهناك تسهيلات حصلت عليها عناصر داعش من تركيا خاصة ان تركيا كانت تأخذ من داعش النفط من الحقول التي سيطروا عليها في سوريا و تقوم تركيا بارسال الاموال و المواد الغذائية و الادوية ووصل الامر الى معالجة عناصر تنظيم داعش داخل المستشفيات التركية الواقعة على الحدود مع سوريا .

اردوغان اليوم يهدد الغرب باعادة عناصر داعش الى الدول التي جاءوا منها لكنه لايستطيع اعادة كل عناصر التنظيم لانه يعتمد عليهم و هناك عناصر من داعش تم نقلها الى ليبيا في الفترة الاخيرة بعد هروبهم من سجون الاكراد وهناك مجموعة وصلت بالفعل الى ليبيا و اردوغان كان يعد داعش بابعادهم من سوريا الى مناطق اخرى في الشمال الافريقي و قالها في احد خطاباته ان داعش سوف تكون المحطة القادمة لهم ليبيا و سيناء في مصر .

المرصد السوري لحقوق الانسان كشف في تقرير عن اعتماد اردوغان بشكل كبير على عناصر داعش ضمن صفوف القوات السورية الموالية لتركيا و التي يطلق عليها الفصائل المسلحة و اكد المرصد ان هناك ٨ حالات نجح في رصدها كانوا في صفوف تنظيم داعش و قاموا بتغيير اسمائهم و انضموا الى الفصائل الموالية لتركيا والذين ارتكبوا جرائم حرب ضد الاكراد في الاجتياح الاخير للشمال السوري في مايعرف بعملية نبع السلام .

اردوغان قتل المدنيين الاكراد و قال عنهم ارهابيين لكنه لايرى فصائل و جماعات اخرى متطرفة ارهابية لانها تخدم اجندته ووجود جماعة الاخوان الارهابية في تركيا والعناصر الهاربة من مصر اكبر دليل على ان اردوغان يستخدم الارهاب من اجل اجندته الخبيثة و من اجل احلامه المريضة باعادة امجاد العثمانيين و اعترف بذلك سواء في موضوع جزيرة سواكن السودانية او منذ ايام قال ان ارث اجداده في ليبيا .

ابوبكر البغدادي ربما كان صورة فقط و اردوغان هو المخطط الحقيقي لتحركات داعش في سوريا و العراق و ليبيا وإذا كان ابوبكر البغدادي مات و انتهى فزعيم الارهابيين اردوغان مازال حيا يستبيح دماء الابرياء و يقتل و يدمر دول ظنا منه ان ذلك سوف يعيد اليه امجاد اجداده القتلة والمجرمين أمثاله.

التعليقات مغلقة.

لا يوجد تعليقات

  • 2
    غير معروف

    اردوغان والحمدين وخامنئي دواعش بلباس اخونج وكل اخونجي داعشي متلبس بالدين وهو عدو له اخزاهم الله جميعا

  • 1
    قلم الحقيقه

    تعليق مخالف