قاعدة برنيس المصرية وحماية الأمن القومي العربي

قاعدة برنيس المصرية وحماية الأمن القومي العربي

لا يمر أسبوع في مصر إلا و تحقق مصر انجازاً جديداً في كافة المجالات لاسيما القوة العسكرية المصرية التي تمثل حماية حقيقية للأمن القومي العربي وافتتاح قاعدة برنيس العسكرية هي انجاز جديد لمصر و القوات المسلحة المصرية وفخر لكل العرب هذه القاعدة العسكرية التي تعد اكبر قاعدة عسكرية في الشرق الاوسط وانشاء هذه القاعدة جاءت في ظروف صعبة تمر بها المنطقة من اعتداءت على الدول العربية و التدخل في شؤونها سواء التدخلات الايرانية او التركية وتهديدات الارهاب وغيرها من التحديات التي تواجه دول المنطقة ومنها الشقيقة مصر .

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رجل عسكري وقائد من طراز نادر وهو رجل سلام في اوقات السلام ورجل مقاتل ورجل حرب اذا فرض عليه القتال وهو لايسعى للحرب لكنه لايخشى من مواجهة الاعداء وهذا القائد العظيم منذ ان جاء الى السلطة في مصر الشقيقة حرك المياه الراكدة في الجيش المصري الذي يمتلك افضل جنود الارض لكن كان ينقص هذا الجيش العظيم التطوير و التحديث لبعض اسلحته لان حقيقة ما نعرفه ان عملية تطوير الجيش كانت متوقفة بعد حرب ١٩٧٣ م لان مصر كانت في حالة هدوء و استقرار بعد الحرب وبعد الاتفاقية التي وقعتها مع اسرائيل(اتفاقية السلام) وظلت مصر في حالة سلام طوال ثلاثون عاما في عهد الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك لكن الوضع تغيرا كثيرا بعد ثورات الربيع العربي و اسقاط نظام الاخوان في مصر واصبحت مصر مستهدفة من محور الشر والمنطقة بأسرها مستهدفة من هذا المحور الخبيث .

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قام بعملية تطوير وتحديث للجيش المصري لم يشهده الجيش طوال تاريخه وقام بانشاء قواعد عسكرية كبرى مثل قاعدة محمد نجيب وقاعدة برنيس العسكرية وقام بتسليح الجيش بأحدث الاسلحة في كافة القطاعات العسكرية الكبري واصبحت مصر في عهده تمتلك الرافال وطائرات ميج ٢٩ وحاملة المروحيات المسترال وغواصات حديثه وخلال عهد فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي اطلق الجيش المصري عدد كبير من المناورات لوضع الجيش المصري في حالة جاهزية مستمرة للتصدي لاي عدوان عليها و المناورة قادر ٢٠٢٠ اكبر مناورة عسكرية شاركت فيها كافة القطاعات العسكرية للجيش المصري وهذه المناورة رسالة لتركيا التي تريد سرقة الغاز في البحر المتوسط وتريد احتلال ليبيا وايضا رسالة الى اعداء المنطقة سواء ايران او اذنابها ان مصر جاهزة للدفاع عن نفسها و المنطقة في اي وقت وسوف تواجه اي تهديد لامنها ومصالحها بكل حسم وقوة وهذه المناورة اصابت تركيا و اردوغان وجماعة الاخوان بالرعب وافتتاح القاعدة العسكرية برنيس اصابتهم برعب وفزع اكبر وجعلتهم يعيدون حساباتهم قبل اي تحرك جديد لهم في المنطقة .

قاعدة برنيس العسكرية في مصر تقع على البحر الاحمر وتساهم في تأمين حركة الملاحة الدولية و تأمين المصالح الاقتصادية و الثروات البحرية وانشاء هذه القاعدة يأتي في اطار سعي المملكة العربية السعودية لتأمين البحر الاحمر بتنسيق مع الاشقاء في مصر والتي هي عضو في مجلس الدول العربية و الافريفية المطلة على البحر الاحمر وهذا المجلس اسسته ودعت اليه المملكة العربية السعودية لتأمين البحر الاحمر وقناة السويس وباب المندب وقاعدة برنيس العسكرية سوف تكون حماية حقيقية لمصر الشقيقة و الدول العربية و الافريفية المطلة على البحر الاحمر ومنها المملكة العربية السعودية وحماية للأمن القومي العربي.

التعليقات مغلقة.

3 تعليقات

  • 3
    مقبل الروقي

    الله لايكلنا اليهم، الخطر منهم ،،أسوار الدرعية تشهد

  • 2
    بهلول

    اقول تبتاكل كل بيدك تبتضرب اضرب بيدك ترى ماورا مسافة السكة عيشة ولاتضحك على نفسك وغيرك بهذا المقال كفانا تطبيل لشيئ مجرب

  • 1
    واقعي وصريح

    مسكين ياكاتبنا تغلط نفسك وأنت تعرف .