الزوجة بـ (جمال روحها) حقيقة أم خديعة ؟!

الزوجة  بـ (جمال روحها) حقيقة أم خديعة ؟!

دائماً ما تتردد على أسماعنا مقولة (جمال الروح) بأنه الأفضل والأسمى من جمال الشكل بوصفه الأرسخ والأبقى … لكن ما المقصود به ؟ وهل هو موجود فعلاً ويُعتد به ؟ أم هي (ديباجة) تقليدية دارجة تقال للنساء الأقل جمالاً لمواساتهن ورفع معنوياتهن أو ربما لتحفيزهن للتعويض عن ما يفتقدن من جمال الشكل ! صديقي سوف يخبرنا عن ذلك كله من واقع تجربته…. إليكم القصة يقول : في السابق كنت أسخر وأتندر لدرجة الضحك على هذه المقولة : (أهم شيء جمال الروح !) أو أترك عنك جمال المظهر وأحرص على جمال الروح … جمال الشكل يزول ويبقى جمال الروح … ألخ لدرجة كنت أعتبرها خدعة أو مزحة سمجة والشاهد أن جميع الذين يرغبون بالزواج يحرصون أول ما يحرصون على المرأة الجميلة ولم نسمع يوماً أن أحدهم رجح كفة ـ جمال الروح ـ وفضلها على جمال الشكل!

بل بعضهم يريدها متناهية الجمال وأنا كنت من جملتهم فقد تأخرت في الزواج ثلاث سنوات بحثاً عن الجميلة وكان لي ذلك فقد ظفرت بزوجة فائقة الجمال لكن للأسف لم أُوفق وطلقتها لأسباب كثيرة يصعب سردها وبعد قرابة السنة عرض علي صديق الزواج من شقيقته فوافقت حيث أنه أشاد بطيبتها وبدماثة أخلاقها وأنا أثق به فاتفقنا وكانت الرؤية الشرعية وإذا بها متواضعة الجمال أو قُل (عادية جداً) وعلى الفور بيت نية العدول عن الزواج بها ! لكن لا أدري كيف تبادر لذهني ساعتها مقولة (جمال الروح) فقلت في نفسي لعلها تحظى بهذه الصفة وأُبلى بلاءً حسناً ثم ماذا نابني من زوجتي السابقة (الجميلة جداً !)

المهم تم الزواج والآن أتممنا قرابة العشر سنوات ولن اُحدثك عن غبطتي وسعادتي طيلة فترة زواجنا ويكفي أنها لم تكدرني أو تُنغص علي قط وأيقنت بأن جمال الروح واقع وحقيقة ملموسة وليست (عبارة عزاء) لجهة من لم يحظين بالجمال كما كنا نظن ونتوهم…. إنتهى

أتمنى ألا يُفهم من فحوى المقال بأن كل النساء الجميلات يفتقرن لجمال الروح وبالتوازي ليس كل من هن أقل جمالاً بالضرورة يتحلين بجمال الروح ! وثمة من يجمعن الحسنيين جمال الشكل والروح في الآن معاً ….. وأُخريات لا هذا ولا ذاك أي شُحٌ مُدقع بكليهما ! فها هنا (العزاء) الحقيقي …عزاءٌ لا بل وتأبين لكنه لجهة الزوج الشقي هذه المرة !!

التعليقات مغلقة.

9 تعليقات

  • 9
    كاوزاكي خضر

    بعد 5 سنوات تتساوى الأمور و ..يبقى الآداء الفعال !!

  • 8
    سعبولة

    الكايدة اللي لا وجهن ف المقعد ولا طيرن ف المرقد …

  • 7
    أنت تووحي ...

    جمال الروح لا يجتمع مع جمال الاكسسوارات الا بنسبة 1 ونص بالمية، عدم اجتماع الجمالين نسبته 50 بالمية ، وجود جمال الروح فقط 40 بالمية ، وجود جمال الشكل 8 ونص فقط ..وان ماصدقت انشد الكاتب مشعل السديري:)

  • 6
    غير معروف

    يااخي والله العظيم اني متزوج من 6 سنوات ومعي عيال وبيت تضامن ومتورط بالعربي. وحياتي معها نكد في نكد نــكد كبير .. وهذا الزمن للحريم ماتقدر تتكلم مثل اول .. الله يرحم حريم اول تحب يدك علشان ترضى عليها

  • 5
    المطلوب بهذا هو الروح

    فكيف يكون لها جمال الروح
    هنا الجواب يكون من وعند الزوجة
    وكل شيء سيذهب ويندثر بالدنيا إلى الروح

  • 4
    غير معروف

    أتفق مع ت ٢

  • 3
    غير معروف

    الجميع يبحثون عن المزيونة خل جمال الروح لك!!!!

  • 2
    مسافر

    أغلب الزوجات لا تحب غير اولادها ونفسها وكل مظاهر جمال الروح للزوج فهي مصالح وخدع ومكر

  • 1
    غير معروف

    جمال الروح حقيقة لكن من يقدره!؟