بدر بن سعود يعدد أشكال الفساد في الدول .. ويكشف كيف أثر في اليمن ولبنان وإيران

بدر بن سعود يعدد أشكال الفساد في الدول .. ويكشف كيف أثر في اليمن ولبنان وإيران

صحيفة المرصد : قال الكاتب الدكتور بدر بن سعود ، أن جرائم الفساد متعدية ولا تؤثر على الوظيفة العامة وحدها ، وقد تمتد وتأثيراتها إلى اقتصاد الدولة ومجتمعها وسياستها فالفساد الإداري على سبيل المثال يصنع بيئة طاردة وقاتلة للكفاءات الوطنية وفيه تلاعب بالوظائف الحكومية وعرقلة لعجلة التنمية وللرؤية التي تعمل عليها المملكة ومكافحة الفساد واجب وطني وقضية يتحمل مسؤوليتها كل سعودي لأنها تستهدف حاضره ومستقبل أبنائه.

الفساد من الجرائم المرنة

وأشار خلال زاوية “همزة بدر” المنشورة اليوم الخميس في صحيفة الرياض ، إلى أن طبيعة الفساد ليست ثابتة وهو من الجرائم المرنة والمتطورة ويجوز أن نلحق بالفساد تأخر مشروعات الدولة وتعثرها بالإضافة لممارسات من نوع تعيين المئات على بند الأجور من دون إعلان والحالة الأخيرة منتشرة في إدارات التعليم أكثر من غيرها وتخصيص الوظائف لأشخاص أو تفصيلها عليهم، وبما يتناسب مع مزاج المسؤول ورغبته ومن دون النظر إلى الكفاءة والقدرة.

وأضاف : ” وأعتقد أن الحال المتردية في اليمن ولبنان وإيران سببها الفساد الإداري والمالي وأنها تمثل نتيجة طبيعية للمحاباة ووضع الشخص الأقل كفاءة في مواقع مهمة وحساسة، وأن المؤسسة التي لا تؤمن بالعمل المؤسسي الجماعي تعد مؤسسة فاشلة وفاسدة إدارياً.”

الدول الأكثر فساداً هويتها عربية

وذكر بن سعود ، أن الفساد الإداري والمالي يمثل المشترك الوحيد بين الدول العربية المختلفة على كل شيء، وبحسب منظمة الشفافية العالمية في تقريرها الأخير، فالدول الأكثر فساداً هويتها عربية، وعرب الشمال هم أصحاب المعاناة الأكبر، وقد وثقت إحصاءات البنك الدولي، خسارة الدول النامية لمئة مليار دولار كل سنة بسبب الفساد، والجرائم المرتبطة بالفساد كالرشوة واستغلال النفوذ الوظيفي، تدخل في فئة الجرائم ذات الطبيعة الخاصة، لأن المتورطين، في معظمها، من ذوي الياقات البيضاء، والتعامل معهم يحتاج لأنياب ومخالب، ولعل المملكة تمثل استثناءً عربياً في هذه المسألة، فقد ساهمت الإصلاحات التي قادها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وقامت بها الدولة منذ 2017، في تحجيم ظاهرة الفساد، بعد أن كانت من بين الممارسات المألوفة، وأعادت لخزينة الدولة مئة وستة مليارات دولار.

وتابع : ” تهيئة بيئة آمنة للاستثمار الأجنبي والمحلي لا يمكن أن تتحقق مع الفساد، وقبل ديسمبر 2019، كانت مكافحة الفساد موكلة لثلاثة أجهزة تعمل في جزر معزولة عن بعضها، حتى صدرت الأوامر الملكية بدمجها في جهاز واحد هو هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، والهيئة الجديدة تمثل تطويراً لعمل هيئة مكافحة الفساد، الذي كان محصوراً في مراقبة وتتبع حالات الفساد واستقبال بلاغاتها، ومن الإجراءات الناعمة في التعامل مع الفساد حساب إبراء الذمة، وطريقته في استعادة الأموال بسرية واعتماداً على تأنيب الضمير، والتي لم تتجاوز 375 مليون ريال طوال 13 سنة، وفيها إشارة لحجم الفساد قبل إصلاحات 2030، والهيئة في شكلها الجديد تمارس صلاحياتها وصلاحيات المباحث الإدارية وهيئة الرقابة والتحقيق، وتقوم بأعمال الرقابة والضبط والتحقيق والمرافعة معاً.

مؤشر مدركات الفساد

واستطرد : ” ترتيب المملكة في مؤشر مدركات الفساد (2019) جاء متقدماً على 129 دولة من أصل 180، وفي الترتيب العاشر بين دول مجموعة العشرين، وتقدم 7 مراكز مقارنة بسنة 2018، و12 مركزاً مقارنة بسنة 2017، وما حدث لم يكن ليحدث لولا إصلاحات الرؤية واستعادة أموال الدولة، ويوجد أمر سامٍ كريم يكفل حماية لمن يبلغ عن جرائم فساد حكومي، فلا يجوز اتخاذ إجراءات تأديبية بحقه، ولا يطلع على معلوماته إلا الشخص المختص وفي حدود عمله، وفي الفترة القادمة، ستقوم (نزاهة) بنشر بيانات المفسدين تكريساً لمبدأ الشفافية.”

التعليقات مغلقة.

34 تعليق

  • 34
    منجل

    تعليق مخالف

  • 33
    من الآخر

    تعليق مخالف

  • 32
    قلم الحقيقه

    الفساد منتشر في البلدان العربية جمعاء لاشفافية ولامصداقية

  • 31
    خلفان

    تعليق مخالف

  • 30
    ابو سلطان

    فعلا الفساد يحطم كل شي ويضيع الكثير ومحاربته لا تكون الا بالتعاون والإبلاغ وعدم التخوف خاصة وان المبلغ لا يعلم عنه احد

  • 29
    سهل

    يا جماعة كيف نقدر نبلغ عن الفساد؟

  • 28
    عبدالواحد

    اللهم احفظ بلادنا من الفساد والمفسدين

  • 27
    فهد

    مقال رائع وفقك الله

  • 26
    هلالي

    نبغاه يكتب عن شيخ الباصات

  • 25
    خالد

    تعليق مخالف

  • 24
    الاستاذ

    ما شاء الله من الكتاب الذي يتناول أمور ومواضيع تهم المواطن بطريقة تعطي فكرة شمولية عن الموضوع

  • 23
    فيصل

    اللهم اهدي المفسدين ،، انا ما اعرف ضميرهم وين يكون ..

  • 22
    مواطن ستيني

    الثغرات كثيره في في الأنظمه لا بدمن وضع قسم خاص في كل دائره يجوز للمواطن التبليغ وإثبات مضرته بدون تهديد

  • premium medal
    21
    مع زاتك

    تعليق مخالف

  • 20
    ابراهيم

    تعليق مخالف

  • 19
    ابو قاسم

    تعليق مخالف

  • 18
    انا

    تعليق مخالف

  • 17
    اكثرو من الاسغفار ولاحول ولاقوة الا بالله

    تعليق مخالف

  • 16
    الاستاذ

    طرح دائما في محله وفي وقته

  • 15
    محمد

    تعليق مخالف

  • premium medal
    14
    مع زاتك

    اسمحو لي بتعريف الفساد حسب وجه نظري الشخصيه.(ف س ا د ) حرف الفاء (فبركه الحقائق) حرف السين(سلوك متعمد)حرف الألف (أهدافه واضحه) حرف الدال (دمار للمجتمع)

  • 13
    ماجد

    تعليق مخالف

  • 12
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 11
    الأخضر

    تعليق مخالف

  • 10
    الأخضر

    يجب محاربة الفساد بكل قوة وعنف

  • 9
    الشيطان إيران

    الى تعليق 5

    أدخل اليوتيوب وستجد خطاب قديم لحسن نصرالله رئيس عصابات حزب الله اللبناني الإرهابية

    ذكر دولة المهدي الذي.وانا نقلت عنه

  • 8
    اكثرو من الاسغفار ولاحول ولاقوة الا بالله

    تعليق مخالف

  • 7
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 6
    بدر

    تعليق مخالف

  • 5
    لا حول ولاقوة الا بالله

    1
    الشيطان إيران
    فبراير 20, 2020 | 5:59 م
    ماهو الهدف من ربطك المهدي عليه السلام بالسالفة …

  • 4
    سعود

    إذا فسد الراس فسد الجميع واذا صلح الراس صلح الجميع

  • 3
    العنفوان التهامي

    هناك فساد كبير يسمى التستر التجاري ولا يوجد حماية للمبلغ وهي مشكلة

  • 2
    ابو ناصر

    تعليق مخالف

  • 1
    الشيطان إيران

    العراق سوريا لبنان اليمن
    ضحية الفكر الديني الإيراني الفاسد والتوسعي لإقامة دولة(المهدي القاتل والمدمر).

    ولولا الأمن والاستقرار في دول الخليج العربي وإلا كانت تعيش الفوضى والاضطراب والإرهاب.