كان محتارا و”دب” أقنعه .. “النعيمي” يكشف سبب قبوله لمنصب وزير النفط في عهد الملك فهد

كان محتارا  و”دب”  أقنعه .. “النعيمي” يكشف سبب قبوله لمنصب وزير النفط في عهد الملك فهد

صحيفة المرصد: قال وزير النفط السابق، علي النعيمي، في كتابه المعنون بـ “من البداية إلى عالم النفط”، إنه تلقى خبر تعيينه من مستشار الملك فهد، وكان حينها يقوم برحلة صيد لسمك السلمون في مياه آلاسكا الباردة في أمريكا.
وأوضح “النعيمي” الذي كان يشغل في ذلك الوقت رئيسًا لـ “أرامكو”، أن هاتفه كان يأتيه المكالمات مرارا وتكرارا وهو ما دعاه في النهاية إلى الإجابة على الهاتف، وحينما أخبره المستشار بذلك، سأله هل يملك خيار قبول المنصب من عدمه، فأجابه “لا” بحسب ما نقله موقع أخبار٢٤.
وفيما يخص رد فعله على مكالمة مستشار الملك فهد، فقال بشكل ساخر: هذا الخبر الجلل جعلني أذهب إلى صيد السمك، وكأن شيئا لم يحدث، لكني فوجئت بشيء جعلني أراجع موقفي.
وأضاف: أنه حينما قرر الاستمرار في الصيد رأى بعينه “دبا” ضخما يقف على الجانب الأخر من النهر، وهو ما جعل تفكيره يذهب إلى أن هذا الدب قد يكون رسالة لقبوله المنصب، فرجع إلى المملكة العربية السعودية.

التعليقات مغلقة.

14 تعليق

  • 14
    ??سُندُس

    ويش علاقة الدُب? بالسالفة..?

  • 13
    غير معروف

    ستبدي لك الايام ماكنت جاهلا. علي بن ابراهيم النعيمي ونعم الرجل الله يوفقه عرفناه من قبل ومن بعد. متواضع وماغيرته المناصب. والله لا يقرب لي ولا استفدت منه بس النعيمي واهله ساكنين مدينة الثقبة والنعم.

  • 12
    محمد الغامدي

    تعليق مخالف

  • 11
    عابد سالم

    تعليق مخالف

  • 10
    zoro

    علي النعيمي شخص عصامي بدأ من الصفر بنى نفسه بنفسه لم تتدخل الواسطة بترقياته او تعيينه لذلك كان مثال الاداري الناجح واستفاد من تجارب الحياه وافاد وطنه عندما تجتمع الخبرة وحب الوطن تجد أمثال علي النعيمي

  • 9
    المخترع

    هذه المقالة المأخوذة من كتاب(من البدايةإلي عالم النفط)مثال نموذجي عن كيف تم تأليف تاريخ سيرة الأنبياء وتاريخ العرب وحتي التفسير ووشرح الحديث،،وتعاقب السنين يثبت تخيل رأي المؤلف حتي تصبح من المسلمات

  • 8
    ليبرالي

    اذا ماهو دب القطب الشمالي ماعرفة الغز والله يستر من الايام المقبلات والله يحفظ الوزير النعيمي خدم وطنه ويام عمله مباركه

  • 7
    الناقد

    يعني لو شاف أسد . . ويش تفسيره !!

  • 6
    أبجد هوز

    سبب تردده وسؤاله عن امكانية الموافقة من عدمها كان لأنه كان يعمل وقتذاك ببيئة مختلفة تماما عن القطاع الحكومي في أرامكو التي تسير بها الأمور وفق منهج وعقلية مختلفة وفجأة ينتقل لبيئة مختلفة فخشي من الفشل

  • 5
    ابن الطايف

    ههههههه موقف صعب لكن شكل كتابك مثل المطالعة ايام المدرسة سواليف من نسج الخيال

  • 4
    مصمم

    رب ضارة نافعة — الضارة هو ضهور الدب والنافعة هي قبول المنصب // مع احترامي توجد عقول قليلة الادراك

  • 3
    بخن بخن

    انعم به من وزير وكثر الله من امثاله.
    اعتقد كان متردد لان منصب رئيس ارامكوا افضل واكثر مزايا من منصب وزير البترول

  • 2
    مصمم

    لم أدرك المغزى من قصة الوزير // رب ضارة نافعة

  • 1
    غير معروف

    من شدة الفرح يامعالي الوزير**،تحيه اجلال وتقدير معالي الوزير على خدمه وطنك بكل امانه واحترافيه