« شيفرة دافنشي » .. مواجهة صاخبة مع الكنيسة – فيديو

« شيفرة دافنشي » .. مواجهة صاخبة مع الكنيسة – فيديو

صحيفة المرصد: أكد بسام شبارو ناشر النسخة العربية لرواية «شيفرة دافنشي» للكاتب الأميركي دان براون، أنّ منعها في لبنان وعدة دول عربية أخرى تسبب في بيعها أضعاف ما لو سمح بنشرها.

هذا ما يؤيده أيضاً مدير جمعية الكتاب المقدس في بريطانيا ستيفن ستايرز بقوله إن الإنجيل كـ«الأسد» ليس بحاجة إلى الدفاع عنه، ويضيف «كان من الأنسب تجاهل دان براون والالتفات إلى توفير المأوى واللباس والطعام للفقراء، وإلى ما أمرنا يسوع أن نقوم به، وهذه أفضل طريقة دفاع عن عقيدتنا».

وسرعان ما انطلقت مظاهرات تحتج على الرواية، وفي لبنان حظرت تلبية لطلبات زعماء الكنيسة الكاثوليكية في البلاد، ويقول رئيس المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان عبدو أبو كسم إن منع الرواية وجد تأييدا من كل الطوائف، حتى الإسلامية.

وأثارت رواية «شيفرة دافنشي» للكاتب الأميركي دان براون لدى صدورها عام 2003، عاصفة من الغضب والتنديد بسبب تقديمها المسيح بطريقة منافية لما هو مذكور في الكتب المقدسة، حيث قدم براون في روايته البوليسية الخيالية رواية بديلة للإنجيل، زعم فيها أن الكنيسة ظلت تخفي الحقيقة قرونا حول زواج المسيح، وأن مريم المجدلية كانت زوجة يسوع وهي التي أراد منها أن تقود الكنيسة بعد وفاته.

وبحسب ما يقول براون مؤلف الرواية، لم تكتف الكنيسة بالقضاء على دور المرأة قضاء مبرما، وإنما أخفت سلالة يسوع لأنها كانت ستقوض القاعدة التي كانت ستقوم عليها المسيحية، ألا وهي “ألوهية المسيح”.

وتورد الرواية أن لوحة العشاء الأخير ليوناردو دافنشي يوجد بها الكثير من الشيفرات المتعمدة، وأن الشخص الجالس على يمين اللوحة هو مريم المجدلية، وأن حرف “v” (في) المتشكل بينهما يرمز إلى الكأس المقدسة.

التعليقات مغلقة.

5 تعليقات

  • 5
    تميم

    تعليق مخالف

  • 4
    غير معروف

    هذولاء يقولون كذبه ويصدقونها استغفرالله العظيم محرفين في الإنجيل وويكذبون على مريم عليها السلام

  • 3
    مواطن ما يحب الهياط

    استغرب من يمنع كتاب ينتقد امر يعتقد الآخرين انه الصواب هههههههه

  • 2
    سكنانا

    الزواج سنة الأنبياء عليهم وعلى خاتمهم أفضل الصلاة وأزكى تسليم.

  • 1
    غير معروف

    من وين خرج ذا بعد