رئيس التحرير : مشعل العريفي

الإعلامي المصري إبراهيم عيسي يشن هجوما على الشيخ الشعراوي: له آراء متطرفة ومتسلفة

صحيفة المرصد: وجه الإعلامي المصري إبراهيم عيسى انتقادات حادة للراحل الشيخ محمد متولي الشعراوي.

وقال عيسى، خلال تقديمه برنامج "حديث القاهرة" المذاع عبر فضائية "القاهرة والناس"، أن الشيخ الشعراوي دائما كان ضد العديد من الأمور المختلفة، والتي كانت في مصلحة الشعب المصري: "الشعراوي كانت له أفكار متطرفة ولازم الاعتراف بالأمر ده، ورغم كده بياخد حفاوة كبيرة من قبل البعض".

وأردف : المنظومة الدينية في مصر دائما ترفض الاجتهاد، وكانت تحرم نقل الدم بين الأشخاص وبعضهم البعض: "كانوا محرمين ومكفرين نقل الدم، إلا أنه تم تأسيسها والعمل بها في مصر، ومن ثم جاءوا بعدنا رجال الدين وقالوا ماشي وعادي".

وأضاف: "يجيلك شيخ يقولك أصل الشيخ الفلاني من 1400 سنة قال كذا، يعني يا راجل مفيش حد من 1400 سنة قال حاجة مختلفة تاني، يا راجل إزاي"، مضيفا: "العقل الإسلامي تعطل واتحبس ودخل في أوضة ضلمة من أيام المتوكل الخليفة، ومن ثم القادر بالله الذي أعطى وثيقة دينية قال بعدها إن الدين من خلال تلك الوثيقة وأي شخص آخر غير صحيح، الناس اللي بتقدس شيخ أو رجل الدين، طب ما تقدس رجل السياسة أو رجل الاقتصاد، ما كل واحد منهم رجل ومتخصص في مكانه، والله إحنا مجتمع مشلول ومربوط من رجليه ورا رجال الدين ولازم التخلص من الموضوع ده".

ولفت إلى أن الشيخ الشعراوي له العديد من الآراء المتطرفة والمتسلفة، والجميع يعلم ذلك، مشيرا إلى أن الشعراوي كان ضد فكرة زرع الأعضاء أو نقل الأعضاء.

arrow up