رئيس التحرير : مشعل العريفي

شاهد.. العثور على "جمجمة إنسان" عاش قبل مليون عام يحلّ لغز الحلقة المفقودة في تطوّر الكائن البشري !

صحيفة المرصد : اكتشف علماء آثار صينيون جمجمة للإنسان المنتصب عمرها مليون عام محفوظة جيدًا، الأمر الذي يسد فجوة كبيرة في فهمنا لتطور الإنسان.

وتعتبر الأحفورة أكثر جمجمة مكتملة للإنسان المنتصب، حسب cnn
وكان قد عثر على جمجمتين، أخرتين، متضررتين من الإنسان المنتصب، في الموقع عينه عامي 1989و1990.
وهناك عدد قليل جدا من الأحفوريات، البشرية التي يمكن أن يعود تاريخها إلى ما يقرب من مليون عام، هي تلك التي تعود إلى " إنسان يوانمو" فقط أي إلى 1.7 مليون عام مضت، المكتشفة في الصين وشرق آسيا.
لقد ملأت الأحفورة التي أطلق عليها اسم " رجل يونكسيان" الفجوة التطورية بين الاكتشافين السابقين، مع بقاء النصف السفلي من الجمجمة مطمورا إلى الآن، يتوقع فريق التنقيب استخراج الأحفورة بأكملها بحلول نوفمبر.



arrow up