رئيس التحرير : مشعل العريفي

شاهد .. ردة فعل معلمة عراقية تجاه تلميذها بعد بكائه أمام السبورة لعدم قدرته على الكتابة

صحيفة المرصد : انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل يظهر ما يمكن أن يحققه الصبر والمثابرة من قبل المعلمين مع تلامذتهم.

وأظهر الفيديو طفلا عراقيا في مدرسة وهو يبكي عند وقوفه أمام الصبورة لأنه لا يجيد كتابة ما تطلبه منه معلمته قائلاً " ما فيني والله ما فيني" لترد المعلمة : " والله تعرف أنت شاطر".

ووثق الفيديو الطفل نفسه وهو مبتسم في صفه بعدما تعلم الكتابة، حيث طلبت منه معلمته أن يفتح دفتره ويكتب رقماً معيناً، فيطيع وهو مبتسم. وبعد نجاحه طلبت المعلمة أن يصفق له رفاقه بالحصة.

وقد أثنى رواد مواقع التواصل الذين تناقلوا الفيديو على هذه المعلمة التي أدى صبرها ومثابرتها على تطوير قدرات الطفل التعليمية ودعم ثقته بنفسه.



arrow up