أول تعليق من قيادي في طالبان بشأن عقوبات الإعدام وبتر الأيدي بأفغانستان

أول تعليق من قيادي في طالبان بشأن عقوبات الإعدام  وبتر الأيدي بأفغانستان

صحيفة المرصد: قال الملا نور الدين ترابي، أحد مؤسسي حركة “طالبان” وأبرز منفذي تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية عندما حكمت أفغانستان سابقاً، إن “طالبان” ستنفذ عقوبات الإعدام وبتر الأيدي، لكنها قد لا تفعل ذلك في العلن.

ورفض الملا نور الدين ترابي في حديث إلى وكالة “أسوشيتد برس” الغضب حيال الإعدامات التي نفذتها “طالبان” في الماضي، والتي كانت أحيانا تحدث على مرأى ومسمع الحشود في ملاعب رياضية، وحذر العالم من الصدام مع حكام أفغانستان الجدد.

وقال من كابل: “الجميع انتقدنا لتنفيذ عقوبات في الملعب، لكننا لم نقل أبدا أي شيء بشأن قوانينهم وعقوباتهم”. وأضاف: “لا أحد سيخبرنا ما يجب أن تكون عليه قوانيننا. سنتبع الإسلام وسنضع قوانيننا بناء على القرآن”.

من جهة أخرى نددت واشنطن بتصريحات الملا نور الدين ترابي القيادي في “طالبان” التي قال فيها إن الحركة التي عادت إلى السلطة في أفغانستان، ستستأنف عقوبات الإعدام، وبتر الأطراف.