إعلامية كويتية: ارتفاع الحرارة و الغبار بسبب صدام حسين .. “ويزعلون ليش نلعنه”

إعلامية كويتية: ارتفاع  الحرارة و الغبار بسبب صدام حسين .. “ويزعلون ليش نلعنه”

صحيفة المرصد : أثارت الإعلامية الكويتية سميرة عبدالله الجدل بعد كتابتها تغريدة قالت فيها أن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين هو المتسبب الرئيس في موجة الغبار التي تعرض لها الخليج العربي خلال الأيام الماضية.

وقالت “سميرة” في تغريدة لها على “تويتر”: “زيادة درجات الحرارة والغبار هو أحد آثار جريمة بطل العرب المغوار صدام حسين”.

وتابعت: “هذا الطقس بسبب تجفيف الأهوار ناهيك عن قتل الثروة النباتية والحيوانية والتلوث البيئي في منطقة جنوب العراق ويزعلون ليش نلعنه ألا لعنة الله على الظالمين”.

وبعد الجدل الذي اثارته تغريدتها، ردت سميرة عبدالله بتغريدة اخرى قالت فيها: “أرفع القبعة للعقول الواعية التي تبحث وتتأكد من المعلومات في التغريدة السابقة قبل التعليق عليها فنحن في عصر المعلومات المتاحة والموثقة و لا عزاء لمحبي صدام المجرم اللي سبوني الله يحشركم معاه”.

وتابعت في تغريدة ثانية: “تغريدة أخرجت الثعابين من جحورها … الثعابين التي تعبد الطغاة و تطالب بالحريات.. شلوووون ما أدري”.

ثم ختمت بقولها: “تغريدة الغبار والأهوار تحتوي على معلومة حقيقية أخرجت حقائق أخرى منها حاجة البعض لجلسات نفسية لأنه يطالب بالتنمية و الرخاء والسلام والاستقرار و يعشق صدام حسين ويمدح حكمه.. انفصام حاد ومزمن”.