التحقيق مع ساركوزي يكشف “سببا محرجا” في قضية تلقيه تمويلا من القذافي!

التحقيق مع ساركوزي يكشف “سببا محرجا” في قضية تلقيه تمويلا من القذافي!

صحيفة المرصد: كشف التحقيق مع الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي في قضية الاشتباه بتلقيه تمويلا من القذافي لحملته الانتخابية في عام 2007، ما عدّ بـ”سبب محرج” في القضية.

ووفقا لتقرير نشرته “بوابة الوسط” فإن ساركوزي خضع مؤخرا للاستجواب 40 ساعة في قضية الاشتباه بتلقيه تمويلا لحملته الانتخابية من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، لافتا إلى أن الاستجواب خلص إلى وجود “سبب محرج” مقابل تمويل الحملة، مرتبط برئيس الاستخبارات الليبية في النظام السابق، عبد الله السنوسي، المدان في قضية تفجير الطائرة الفرنسية فوق النيجر عام 1989.

يشار إلى أن فرنسا، تشهد لأول مرة توجيه اتهام بـ “تشكيل عصابة إجرامية” إلى رئيس سابق في قضية التمويل الليبي لحملة ساركوزي عام 2007، إضافة إلى 3 تهم أخرى بعد جلسات استماع جرت من 6 إلى 12 أكتوبر الجاري.

ويواجه ساركوزي تهم تشكيل عصابة إجرامية، والرشوة واختلاس الأموال العامة والتمويل غير الشرعي لحملة انتخابية، وهي تهم كانت وجهت إليه في مارس من عام 2018.