الـ “سيلفي” الأخير كان مع الأمير..وفاة طالب طب بعد ساعات من لقاء وزير الحرس الوطني ووالده يكشف التفاصيل !

الـ “سيلفي” الأخير كان مع الأمير..وفاة طالب طب بعد ساعات من لقاء وزير الحرس الوطني ووالده يكشف التفاصيل !

صحيفة المرصد: لقي طالب طب يُدعى عبد العزيز جرمش ومقيد في السنة الثانية بكلية العلوم والمهن الصحية بجامعة الملك سعود بمحافظة جدة حتفه، عقب تعرضه لحادث مروري، يوم الأربعاء الماضي، وكان الطالب قد قام بالتقاط أحد الصور “السيلفي” مع الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، وزير الحرس الوطني وذلك أثناء حضوره لاحتفال تسليم شهادات الخريجين بالجامعة.

ووفقًا لرواية والد الطالب والذي يُدعى محمد جرمش بحسب موقع سبق، فإن ولده عاد للمنزل وسط حالة من الفرحة وذلك يوم الثلاثاء الماضي وكان حاملًا صورة “سيلفي” له مع وزير الحرس الوطني أثناء حضوره حفل تسليم الشهادات، ثم غادر عبد العزيز المنزل بمكة صباح اليوم التالي ليتجه إلى جامعته بجدة للاستعداد لمراسم حفل ثقافي كان من المقرر أن يُعقد يوم الخميس، إلا أنه تعرض لحادث مروري مع اقترابه من الجامعة وبالتحديد على بعد خمسمائة متر من الجامعة.

ويضيف والد الطالب عبد العزيز أن ولده وافته المنية في الحال عقب الحادث إلا أن الوالد يرضى بما كتبه الله، خاصة وأنه شاهد ابنه عقب وفاته دون أي جروح رغم تعرض سيارته لتحطم شديد وأرجع ذلك لأن ولده كان يواظب على أداء الصلاة ويصلى إمامًا بالمصلين في المسجد.
وأشار والد الطالب عبد العزيز إلى أن الجامعة أوقفت أنشطتها حدادًا على وفاة الطالب، كما قدم وزير الحرس الوطني العزاء لوالد طالب الطب، فضلًا عن تواصل جامعات أخرى معه لتقديم العزاء له ولأسرته.