بالفيديو.. تعرف على سر برودة رخام صحن الكعبة رغم ارتفاع درجات الحرارة

بالفيديو.. تعرف على سر برودة رخام صحن الكعبة رغم ارتفاع درجات الحرارة

صحيفة المرصد : كشف مراسل قناة “الإخبارية” سبب برودة أرض صحن الطواف بالمسجد الحرام رغم حرارة الشمس، نافياً ما يعتقده البعض بشأن وجود مواسير تبريد أسفل رخام الحرم.

وقال المراسب أن رخام المسجد الحرام والمسجد النبوي يتم استيراده بشكل خاص من خارج المملكة، موضحاً أنه يتميز بعدم عكسه لأشعة الشمس، ولا يمتص الحرارة، ولذلك لا يشعر المعتمر والمصلي بحرارة هذا الرخام حتى في أعلى درجات الحرارة، لافتاً إلى أنه عندما تسجل العاصمة المقدسة درجات حرارة من 49 إلى 50 درجة لا يشعر المعتمر عندما يطوف حول الكعبة المشرفة وفي أشعة الشمس القوية بحرارة هذا الرخام.

وتابع أن رخام الحرم يتميز بأنه يمتص الرطوبة في الليل من خلال فتحات صغيرة، وفي أول النهار يتم إخراج هذه الرطوبة حتى لا يكون الرخام “مندّي” ويزعج زوار المسجدين، ذلك إضافة إلى أن اتجاه الرخام يكون في اتجاه القبلة أي اتجاه الكعبة المشرفة.

وأضاف أن البعض يعتقد وجود مواسير للتبريد أسفل الرخام وهذا ما نفته الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وأكدت أنه لا يوجد أي مواسير أسفل هذا الرخام، منوهاً إلى أن هذا الرخام مصمم باتجاه القبلة.