جاسوس سابق يفجر مفاجأة عن تجنيد روسيا لـ “ترامب” منذ 40 عاما.. ويكشف معلومات سرية عنه !

جاسوس سابق  يفجر مفاجأة عن تجنيد روسيا لـ “ترامب” منذ 40 عاما.. ويكشف معلومات سرية عنه !

صحيفة المرصد: قال جاسوس سابق في المخابرات السوفيتية يدعى يوري شفيتس – كان أرسله الاتحاد السوفيتي إلى واشنطن في الثمانينيات بغطاء صحفي – أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب كان عميلًا للمخابرات الروسية .
ووصف شفيتس (67 سنة) تجربة ترامب مع المخابرات الروسية بأنها“نموذج للكيفية التي يتم فيها تجنيد الأشخاص وهم مجرد طلاب ثم يرتقون إلى مناصب مهمة“. مشيرا إلى أنه حقق أهداف روسيا على مدى 40 عامًا.
وحسب صحيفة الغارديان البريطانية قال يوري شفيتس، أن ما قدمه ترامب لموسكو من خدمات يماثل ما قدمته حلقة التجسس البريطانية المعروفة باسم ”كامبردج فايف“، التي نقلت الأسرار إلى موسكو خلال الحرب العالمية الثانية وأوائل الحرب الباردة.
وأوضح أن بداية تجنيد ترامب كانت عام 1977 عندما تزوج زوجته الأولى ”إيفانا زيلينكوفا“ عارضة الأزياء التشيكية، وبعد 3 سنوات، افتتح ترامب أول مشروع تطوير عقاري كبير له، وكان فندق جراند حياة نيويورك بالقرب من محطة جراند سنترال. وفي العام 1987، زار ترامب وإيفانا موسكو وسان بطرسبرغ للمرة الأولى، وطرح عملاء ”الكي جي بي“ فكرة أنه يجب أن يدخل السياسة..“.
ولفت إلى أن ترامب كان شديد الضعف فكريًا ونفسيًا، وضعيفًا أمام التملق.“ واستغل أفراد المخابرات في موسكو هذه الخصال في ترامب، وأوهموه أنه الرجل الذي يجب أن يكون رئيسًا للولايات المتحدة يومًا ما.