جنود أتراك يلقون محتجزين من مروحية عسكرية!

جنود أتراك يلقون محتجزين من مروحية عسكرية!

صحيفة المرصد: أكدت سجلات مستشفى تركي ما تداولته وسائل إعلام محلية قبل أيام عن إلقاء جنود أتراك مواطنين اثنين من مروحية عسكرية
وحسب “العربية.نت” ألقي عثمان شيبان وثروت تورغوت، اللذان كانا محتجزين بمنطقة تشاتاك في فان شرق البلاد، من مروحية عسكرية. حيث احتجز الجنود الرجلين خلال عملية أمنية في 9 سبتمبر الحالي .
وقالت وكالة أنباء الرافدين إن سجلات المستشفى أكدت إصابة الرجلين إثر سقوطهما من مروحية، مضيفة أن عثمان شيبان يعاني من فقدان في الذاكرة. ولفتت إلى أنه بعد خروجه من المستشفى الأحد الماضي، أمر المدعي العام في ولاية فان، الثلاثاء، بنقله عنوة إلى مستشفى عسكري.فيما نفى والي مدينة فان هذه الأنباء، قائلاً إن أحد الرجلين سقط من منحدر صخري أثناء فراره من الجنود.
وقال محامو الرجلين أن من أحضروا شيبان وتورغوت إلى المستشفى قالوا لمسؤولي المستشفى إنهما سقطا من مروحية.
ولفت المحامون إلى أنهم حاولوا التحدث إلى شيبان بشأن الواقعة، إلا أنه لا يستطيع وصف ما حدث بعد الاحتجاز، موضحين أنه “في بعض الأحيان يقول ألقوا بنا”. وانتقد المحامون نقل شيبان بالقوة إلى مستشفى عسكري.