عائق جديد يفشل محاولات تعويم سفينة قناة السويس الجانحة

عائق جديد يفشل محاولات تعويم سفينة قناة السويس الجانحة

صحيفة المرصد : كثفت فرق الإنقاذ في قناة السويس جهود التكريك والقطر لتعويم سفينة حاويات ضخمة تسد الممر المائي المزدحم، لكن مصدرين قالا إن الجهود تعقدت بسبب كتلة صخرية أسفل مقدمة السفينة. وفقاً لموقع “سكاء نيوز”

وقالت هيئة قناة السويس في بيان “العمل يجري حاليا على توسيع نطاق التكريك والحفر بمنطقة مقدمة السفينة بإزالة جوانب القناة بتلك المنطقة والتكريك للوصول بها إلى عمق 18 مترا لتسهيل عملية تعويم السفينة.

ولم يرد أي ذكر لمحاولات جديدة لتعويم السفينة بالقاطرات، على الرغم من أن مسؤولي القناة ومصادر قالوا إنهم يأملون في الاستفادة من ارتفاع المد يومي الأحد والاثنين لتحريك السفينة.

وقالت شركة برنارد شولت شيب مانجمنت (بي.إس.إم) التي تتولي الإدارة الفنية للسفينة إن قاطرة متخصصة مسجلة في هولندا وصلت وستنضم إلى جهود تعويم السفينة.

كانت السفينة إيفر غيفن، التي يبلغ طولها 400 متر، قد علقت في قطاع جنوبي من القناة قبل أكثر من خمسة أيام وسط رياح قوية مما عطل حركة الشحن العالمية في أحد أكثر الممرات البحرية ازدحاما في العالم.