عراقيون يسخرون من تحرك الصدر وفق “القواعد السماوية” : هل أنت المرسل المنقذ؟

عراقيون يسخرون من تحرك الصدر وفق “القواعد السماوية” : هل أنت المرسل المنقذ؟

صحيفة المرصد : حاول الشيعي مقتدى الصدر استحضار ما أسماه بـ “القواعد السماوية والعقلية” لتبرير انقلابه على المتظاهرين العراقيين بحجة “إرجاع الثورة إلى انضباطها وسلميتها”، ليرد الناشطون عليه بالتهكم والسخرية وفقا لموقع الحرة .

أصحاب القبعات الزرق
وقال الصدر في تغريدة على موقع “تويتر”: “حسب توجيهات المرجعية الدينية ووفقا للقواعد السماوية والعقلية لا بد من إرجاع الثورة إلى انضباطها وسلميتها”، وموجها أصحاب “القبعات الزرق” بالتنسيق مع القوات الأمنية لفتح الطرقات ومعاقبة كل من يعرقل دوام المدارس، في إشارة فهمها المتظاهرون أنها إذنا منه لمهاجمة التظاهرات تحت أعذار واهية.

القواعد السماوية والعقلية
ناشطون بدورهم ردوا بالسخرية من “الصدر” الذي اتهموه بانتهاك القانون والدستور العراقي، وهو يتحدث عن “القواعد السماوية والعقلية”، حيث يصدر الأوامر والتوجيهات للقوات الأمنية بقمع المتظاهرين من دون أن يكون له أي صفقة رسمية، معتبرين أنه تغول على الدولة.

ويرى ناشطون إن الصدر يزاوج ما بين السلطة الدينية والسلطة السياسية، والتي يستخدم فيها ميليشيات مسلحة للهيمنة على الداخل العراقي، واستهداف كل صوت معارض لتوجهاته.

قاتل الإصلاح
ورد أحد الناشطين على تغريدة الصدر وقال له إنه خذل المتظاهرين، وعليه ألا يتحدث بلسان الثورة التي أصبح خارجها، وأضاف “بيننا وبينكم فجوة اسمها وطن لن تعرفوا قيمتها أبدا”

واعتبر ناشط أن الصدر هو “قاتل الإصلاح” وأنه يحرض أصحاب القبعات الزرقاء على قتل المتظاهرين.