بالفيديو.. “باحث” يكشف عن تفاصيل حادثة بيئية مؤسفة لشجرة “موريجانا” معمرة بوادي حنيفة

بالفيديو.. “باحث” يكشف عن تفاصيل حادثة بيئية مؤسفة لشجرة “موريجانا” معمرة بوادي حنيفة

صحيفة المرصد : كشف المهتم بالبيئة “عبيد العوني”، قصة غريبة عن شجرة بان عربي “مورينجا” واحدة ومعمرة، كان يمتلكها الدكتور سعود البلوي، وهي الشجرة التي تعد نادرة من نوعها وتتمتع بالعديد من الفوائد.

بان عربي
وقال العوني خلال مقابلة مع برنامج “يا هلا”، على قناة “روتانا خليجية”: “هذه النبتة الصغيرة بان عربي أو “المورينجا العربية” من الموروثات التراثية للمملكة، وتغنى بها الشعراء والأدباء، وقال عنها البروفيسور جابر القحطاني قال عنها من رأسها حتى جذورها كلها مفيدة”.

أغلى الزيوت
وتابع: “هذه الشجرة تنفعنا في التنمية المستدامة وفي أسر كاملة تعيش على هذه الشجرة، وعند الدكتور سعود البلوي هناك أسر تنتج زيت البان العربي وتبيعه، وهو أغلى زيت، حيث ينافس زيت الزيتون في الفوائد، ويعد واحد من أغلى الزيوت الموجودة في المملكة والعالم”.

شجرة في وادي حنيفة
وأضاف “العوني” : “هذه الشجرة تزرع في البرية والمزارع وأمام البيوت أيضا، كما تصلح كمصدات للرياح والرمال وانجراف التربة في بعض المناطق، وتوجد واحدة في وادي حنيفة وكانت فريدة من نوعها، وبعدما صورناها وفرحنا بها، جاء شخص وقصها، مما أحزنني، لأنه قصها من باب العبث، مع أنها شجرة معمرة وتاريخية”.

وأكد “العوني أنه “بكل أسف هذا الشخص قصها، إلا أن شخص يدعى أبا الخيل شافها ووضع لها لي من أجل توصيل المياه ورجعت للنمو حتى وصلت إلى 3 أمتار وأصبحت تزين المكان في وادي حنيفة من جديد”.

شجرة جاتروفا
كما تحدث “العوني” عن الشجرة الثانية التي كانت بحوزته في البرنامج، وهي شجرة “جاتروفا”، والتي يستخرج منها الوقود الحيوي، حيث قال إنها “تساعد بعض الدول الفقيرة، حيث يستخرج منها زيت يضاف إلى بعض الوقود من أجل إنتاج الوقود الحيوي، وفيها نوع بغرض الزينة، بشرط ألا تقرب من مصدر المياه، فهذه الشجرة ممتازة ومنظرها جميل”.