أول تعليق رسمي بحريني على الأنباء المتداولة حول زيارة مرتقبة لـ”رئيس وزراء إسرائيل” للمنامة

أول  تعليق  رسمي  بحريني على الأنباء المتداولة حول زيارة مرتقبة  لـ”رئيس وزراء إسرائيل” للمنامة

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الاخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد : علق وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة، على التقارير الإعلامية التي أفادت بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، سيزور المنامة.

وقال آل خليفة خلال حوار له مع صحيفة الشرق الأوسط : ” في السابق زار مسؤول إسرائيلي البحرين ضمن مخرجات مؤتمر مدريد، حدثت عدة مؤتمرات، أحدها استضافته البحرين، وحضر المؤتمر وزير إسرائيلي، إذا كان هناك هدف معين وكان هناك شيء نريد تحقيقه له بعد كبير واستراتيجي ليس لدينا معوقات في هذا الجانب .”

وأضاف آل خليفة : ” أما ما يتردد اليوم عن زيارات فهو غير صحيح، وليس هناك مخطط لزيارة رئيس وزراء إسرائيل، ولم تحدث اتصالات في هذا الشأن، ولم يحدث شيء في الواقع، وإن حدث فنحن لا نتردد في الإعلان عنه.”

التعليقات مغلقة.

22 تعليق

  • 22
    البحرين طالما ماشيةخلف دحلان وعمه في خطر

    الشقيقة إسرائيل سنبحث عن مبرر عن العامة علاقات معها لكن قطرائيل لا مجال

  • 21
    إسرائيل نعم صديق قطر لا بن زايدمايبغاها

    اقول من جرف لدحيدرة، كلامك تمهيد وتجهيز واضح لكن الله يريدنا للحق

  • 20
    رامي

    وزير خارجية البحرين ينتظر مأدبة الطعام الفاخرة المعدة لرئيس وزراء اسرائيل

  • 19
    عبد الله الغامدي

    عادي يزور نتنياهو البحرين مو احسن من المرتزقة والكلاب الضالة

  • 18
    غير معروف

    نتنياهو قريبآ في البحرين

  • 17
    ابو موسى

    مع الأسف هم من يقتلوا مسلمون على أيادي المحتلين وايضا من اهل السنة والجماعة ولا ينسى بيت المقدس وسفارة اليهود وزعزة الاستقرار في المنطقة من أراد إسرائيل فليذهب وعليه ان يقدم ما يؤسل عنه يوم القيمة

  • 16
    غير معروف

    يا سعد افندي … قطر كانت تلعب فوق الطاوله وعلى خفيف .. وغيرهم يلعبون تحت الطاوله وعلى ثقيل .. والآن صار الوضع بدون حياء ولاخجل فوق الطاوله .. ولكن الدول لاتحميها الا شعوبها وليس التحالفات مع الصهاينه

  • 15
    Sasd

    اول أرض بالخليج وصلتها اسرائيل وفقدت عذريتها هي قطر، وشوفوا وضع قطر الآن، صارت العن من اليهود حتى الحج منعوه على المسلمين، البعد عن اسرائيل غنيمة.

  • 14
    كلام

    ماله فايدة

    نبي افعال

    مليان

    كلام

  • 13
    غير معروف

    إجابة لاتخلوا من الاثبات يافندم … وفيها تلميح للزيارة اكثر من النفي .. عموماً قلناها لقد انفرطت السبحه من يوم شفنا النتن في عمان .. وقلنا زياراته للبقية في الطريق .. بس الله يستر من العواقب

  • 12
    لا يوجد احقر من ايران بكل الأرض انهم نجاسة للبشربة

    حفظ الله حكومة البحرين واهلها ويظل اليهود اهون مليون مرة من اذناب ايران الذين قتلو اهلنا بسوريا واليمن وعبدو الخميني ويثيرون الفتن في الدول المسلمة لأجل ايران العدوة القذرة ودينها الاباحي ضد المسلمين

  • 11
    hima

    وان حصل,هو سيادة من حق اي دولة,ولا يهمكم الملاقيف النكديين المتشددين.

  • 10
    ana wbas

    هناك هدف معين وكان هناك شيء نريد تحقيقه ؟ عساكم حققتوه والا كما قال الل هتعالى عن اليهود بان لاعهد لليهود وانما المراوغه والمماطله واحتلال بلد وتشريد اهله رحم الله الملك فيصل الذى كان زوالها هدفه

  • 9
    ريما

    لنا شهور نسمع عن علاقة قطر باسرائيل وايران والي نشوفه اليوم شيء مختلف تماما رمتي بجرمها وانسلت

  • 8
    ............

    تعليق مخالف

  • 7
    اهلاوي غيرمتعصب

    البعض يتشدق بأن لاخوف واخر يرحب وكأن اليهودحمامة سلام ولم يعلموابأن اليهودينقضون العهودوالمواثيق قتلة الانبياء والابرياء مابال امتي يترامون في احضانهم وكأنهم شعب الله المختار
    قاتل الله الحماقه

  • 6
    عصفور من الشرق

    الإخونج الإرهابيون و معهم خفافيش الظلام يطلقون الإشعات لأهداف معروفة

  • 5
    المااااضي

    اسرائيل افضل مليون مره من افغانستان وأيران

  • premium medal
    4
    برق _ الحرم

    ((((2 – عادل ابوالسعود….. لا لست مسكين …. المسكين من يذله ضعفه وتعلقه بحب الدنيا وان كان مسلوب القرار والحرية ….ينصاع بلا حول ولاقوة وسلم ما ترك له الاجداد طواعيه )))))

  • 3
    🤔

    أريد أن أعرف لماذا لاتقام علاقة مع إسرائيل يخشون من ماذا ؟.بالتأكيد ليس خوفا من الله لأنها دولة يهودية.؟!.ولاخوف من الشعوب.إذن الخوف مما.؟!سلطة عمان دولة حكيمة.والعلاقات السرية مع إسرائيل معروفة؟!

  • 2
    عادل ابوالسعود

    مسكين يا تعليق رقم 1

  • premium medal
    1
    برق _ الحرم

    ((((( يشارد من مكائد ملالي_ ايران ….وساقط في حبائل _ صهيون…. الامر تحت اي غطاء في النهاية مطامع في مطامع …. ويبقى العربي عربيا لا يتنازل عن قضيته الام …. ولا يتناساها ابداً )))))