” دهانات الجزيرة ” تحتفل اليوم بالذكرى الـ(40) لانطلاقتها .. كيف نشأت ؟ ومن هم مؤسسيها؟

” دهانات الجزيرة ” تحتفل اليوم بالذكرى الـ(40) لانطلاقتها .. كيف نشأت ؟ ومن هم مؤسسيها؟

صحيفة المرصد: تحتفل دهانات الجزيرة عملاق صناعة الدهانات عالية الجودة في المملكة والشرق الأوسط وشمال أفريقيا مساء اليوم الجمعة بالذكرى الـ(40) لانطلاقتها.
وأكّد الأستاذ عبد الله بن سعود الرميح الرئيس التنفيذي لشركة دهانات الجزيرة أن الاحتفال بهذه الذكرى السعيدة على قلب كل من أسهم في تأسيس الشركة وتطورّها وارتقائها، وجميع عملائها ومحبيي منتجاتها عالية الجودة، يعيد إلى الأذهان الخطوات الأولى لبداية مشوارها عام 1979م، والمحطات المهمة في مسيرة صعودها ونجاحها.

متابعة إنجازات الشركة
وأشار إلى أن هذه الذكرى الغالية تشكل دافعاً كبيراً لمتابعة إنجازات الشركة، وحافزاً ملهماً لاستمرار تألقها، وهي أكثر ثقة وإيماناً بإمكاناتها، وأقوى عزماً لتذليل تحدياتها، وأشدّ تصميماً على تحويل تلك التحديات إلى فرص لتطوير أعمالها ونشاطاتها داخل المملكة وخارجها.
وبيّن الرميح بأن الحفل الذي ستقيمه دهانات الجزيرة في مدينة الرياض سيكون منطلقاً لتدشين الهوية الجديدة لعلامتها التجارية، وسيشهد تكريم الرعيل الأول من وكلائها وشركاء نجاحها وكوادرها في مختلف أنحاء المملكة، فضلاً عن استعراض أهم إنجازاتها على مدى الأربعين عاماً الماضية.

شركة “دهانات الجزيرة” في سطور:
أُسست دهانات الجزيرة في عام 1979م بمدينة الرياض، عاصمة المملكة العربية السعودية كمؤسسة تجارية صغيرة ذات طموحات وتطلعات كبيرة، وفي وقت قصير أثمرت جهود المؤسسين الكريمين، الأستاذ محمد بن عبد الله بن ناصر الرميح رئيس مجلس الإدارة، والأستاذ سعود بن مرشود بن إبراهيم الرميح نائب رئيس مجلس الإدارة، من خلال رؤيتهما وتفانيهما نحو تحقيق نمو متوازن، بإرساء القواعد المتينة لشركة رائدة في صناعة الدهانات على مستوى منطقة دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفي هذا السياق تمكنت شركة دهانات الجزيرة من تبوؤ مركز الريادة في تطوير وإنتاج دهانات إبداعية عالية الجودة، تتميز بأنها مسؤولة بيئياً إضافة إلى أنها صممت لتلبي متطلبات واحتياجات العملاء سواء كانت صناعية أو تجارية أو شخصية، وتنامت قدرة الشركة على إنتاج المنتجات عالية الجودة، ليتجاوز عددها 450 منتجاً وتصل طاقتها الإنتاجية إلى نحو400,000 طن سنوياً، من مجرد 4000 طن سنوياً عند التأسيس.

ألوان مستوحاة من الطبيعة
وعلى مدار السنوات الماضية ثابرت شركة دهانات الجزيرة على إثراء الاقتصاد الوطني في المملكة العربية السعودية والتفاعل مع المجتمعات التي توجد فيها، وأنتجت دهانات تتوارثها الأجيال بألوان مستوحاة من الطبيعة فائقة الروعة والجمال، تتميز بالحداثة والجودة العالية والأمان البيئي والابتكار في خدمة الصناعات المختلفة وتشييد الأبنية والديكور، كما مهدت الطريق أمام الشباب السعودي لتنمية مهاراتهم وتطوير قدراتهم الفنية والتقنية من خلال التدريب في الوظيفة واستقطاب الكفاءات السعودية.
ولا تدخر شركة دهانات الجزيرة جهداً في إرساء ودعم الشراكات مع العملاء المتميزين على أساس تحمل المسؤولية وتعزيز الموارد البشرية وتضافر الجهود في سبيل تحقيق أعلى المعايير المهنية والتنمية المستدامة في مجال صناعة الدهانات، ونتيجة لذلك قامت الشركة بتغطية مناطق المملكة المختلفة والدول التي تصدّر إليها منتجاتها بأكثر من 650 صالة عرض ومركز للبيع، تمّ اختيار مواقعها بعناية بحيث توفر للعملاء سهولة الوصول، وزوّدت هذه الصالات بكوادر مدربة تعمل على تقديم العون والمساعدة للعملاء في اختيار طيف واسع من المنتجات المتخصصة والمتميزة لإرضاء أذواقهم المختلفة.

أول شركة دهانات خارج أمريكا
توّجت دهانات الجزيرة كأول شركة دهانات خارج أمريكا بشهادة ( Green Seal) لدهاناتها المسؤولة بيئياً وفق تصنيف نظام القيادة في الطاقة والتصميم البيئي (LEED)، كما توّجت بشهادة (Exova Warringtonfire ) لمنتجاتها المقاومة للحريق، علاوة على شهادة ( ETAG 004) الأعلى عالمياً في مجال العزل الحراري، وحصلت على شهادة إدارة الصحة والسلامة المهنية OHSAS 18001 وعلى شهادة الآيزو لإدارة البيئة 14001 وكذلك على شهادة الآيزو لإدارة الجودة 9001 بالإضافة إلى شهادة الجودة السعودية ( SASO).
أنشأت الشركة ” أكاديمية دهانات الجزيرة” أول أكاديمية متخصصة بالتعليم والتدريب على تطبيق الدهانات في الخليج العربي والشرق الأوسط، ووقعت اتفاقية تعاون مع جامعة الملك سعود للقيام بالأبحاث والاكتشافات العلمية في ميدان تطبيقات تكنولوجيا النانو، وأقامت مركز أبحاث وتطوير لفحص قدرة المنتجات على التكيّف مع الأوضاع المناخية القاسية للمنطقة يضاهي أرقى مراكز البحث العالمية.
هذا وسيبقى وعد شركة دهانات الجزيرة ثابتاً وراسخاً من حيث الالتزام بالجودة والموضوعية والإبداع في صناعة كافة منتجاتها، إضافة إلى المنهجية التي تعمل من خلالها على تحقيق التميز والارتقاء بقدراتها لتحقيق أعلى المعايير العالمية.

التعليقات مغلقة.

42 تعليق

  • 42
    نايف

    في أحد في وقتنا هذا يستخدم الصبغ في بيته

    الدنيا تغيرت أفضل شي ورق الجدران أشكال وألوان وفي دقائق يتم تركيبه

  • 41
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 40
    جبال سدير

    اول مقر لها كان في شارع السويدي في الرياض

  • 39
    جبال سدير

    33 الرميح من اهالي سدير وتأسست الشركة في الرياض واشترت مصنع في الشارقة ثم عادت الى المملكة وانشئت دهانات الجزيرة في خميس مشيط

  • 38
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 37
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 36
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 35
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 34
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 33
    معلومة

    تأسست في عسير وليس الرياض وصاحبها هو من القصيم الرميح صاحب قصر الرميح قرب مطار ابها .والفكرة ماخوذة من الوان في البيوت العسيريه القديمة

  • 32
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 31
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 30
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 29
    غير معروف

    ***

  • 28
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 27
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 26
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 25
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 24
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 23
    محقق

    تعليق مخالف

  • 22
    محقق

    تعليق مخالف

  • 21
    ببووححمموودد

    ** الف مليون علامة استفهام وتعجب 💨🚶‍♂️

  • 20
    تنامي

    هولاء الأبطال العصاميين من قرية بالقصيم إسمها القرعاء قريبة من بريده .رجال يعملون ويخططون للنجاح واصلهم من القبيلة العزيزة عنزه

  • 19
    دايروب

    تعليق مخالف

  • 18
    قلت لك

    من المعروف انها تنتج في محافظة خميس مشيط وانها المركز الرئيسي
    ليش التقرير ماذكر هذا…..

  • 17
    تش تش 🤗

    نسبة السعوده فيها 20%

  • 16
    مع زاتك

    هذه المصيبه والطامه الكبرى.تقزيم وتسفيه كل ماهو سعودي .والغمز واللمز .عجبا والله .لو المنتج من تركيا والا ايران .تصفيق واشاده واعجاب.🤔.عموما الف مبروك دهانات الجزيره ارفع رأسك انت سعودي🇸🇦🇸🇦🇸🇦

  • 15
    الى 11 واالحضارم المستعمرين

    الحضارم تاريخهم السود وهم قوم فاسدون ولم ينشروا الاسلام فى اسيا ووو ترى انتم صدقتم اشاعتهم ابحثوا عنهم بدقه وكيف عادوا مذلولين الى الوطن ايام بعد حرب الخليج وتجريدهم من جنسياتهم ههههه

  • 14
    هتان

    تعليق 11 ناقد :
    الحضرمي اللي كلمك وقالك إن الحضارم اللي أسسوا الشركة غيرصحيح بل كانوا يعملون بها يمنيين عندإفتتاح اول فرع لهم فلم يكن يوجدعماله في ذاك الزمن إلا اليمنيين،،

  • 13
    غير معروف

    *****************

  • 12
    ناقد

    على العموم ليس انقاص لها او لغيرها ولكن جميع الدهانات الان في مستوى واحد من الحودة ولكن الاسعار تختلف وقد قمت من 8 سنوات باعادة صبغ المنزل بدهانات رخيصة والى الان وهي بجوودتها لم يتغير شيئ وبسعر اقل

  • 11
    ناقد

    لم يذكر اسماء المؤسسين الحقيقين وقد كانوا من الاخوه الحضارم في تاسيسها وبعد ذلك شريت متهم ،وانا اعرف قصتها من طأطأ لسلام عليكم وقد اخبرني بهذا رجل حضرمي كبير في السن في شارع الوزير.

  • 10
    جاسر يوسف الضويحي

    ماشاء الله تبارك الله
    دائما البدايات الصغيرة ذات الطموح الكبير : لها مستقبل مميز

    دهانات الجزيزة منتجات وطنية تستحق الإشادة والدعم

  • 9
    كاوزاكي خضر

    لا يامعود هاك الحين الشاعر كان ياخذ منهم بويات يرسم عليها لوحاته ع مرتفعات السودة 🙂

  • 8
    #قل_خيراً

    الله يوفقهم؛ لكن هل هي شركة مساهمة أم عائلية مغلقة …

  • 7
    غير معروف

    فخر لنا هذا الصرح العملاق
    الشيخ محمد والشيخ سعود من افضل رجال الاعمال دعما وفكرا للمجتمع بارك الله لهم في أعمارهم واموالهم وكثر الله من امثالهم
    وعلى خطاهم يسيرون ابنائهم أسئل الله لهم التوفيق

  • 6
    🕊ببووححمموودد

    **************

  • 5
    الشلوي ماجد

    دهانات الجزيرة ل خالد الفيصل
    مكتوب على منتجاتها ( المركز الرئيسي) خميس مشيط
    عندما كان أمير للجنوب

  • premium medal
    4
    إنسان منصف

    أرزاق يسوقها المولى لمن يشاء..لا تقل فعلت وفعلت…فغيرك أشطر بكثير …لكن التوفيق من اللطيف الخبير

  • 3
    سعدوم

    يا عالم ياناس الى هذا الدرجه تهميش المنطقه التى كان لها الفضل بعدالله في نجاح دهانات الجزيره مصنعكم فين ومن نجح شركتكم وبيتك ياالرميح وين اعوذ بالله من الجحود

  • 2
    غير معروف

    احنا اللى دهنا الهوا بويه

  • 1
    طوني مطبقاني

    تعتبر دهانات طرطشلي او دهانات تدخل العالم العربي في بدايه القرن الماضي وتم تأسيسها من الباشا اسعد طرطشلوه