بدأ نشاطه التجاري من منزله.. قصة شاب جائع أسس شركة طعام قيمتها 100 مليون جنيه استرليني

بدأ  نشاطه التجاري من منزله.. قصة شاب جائع أسس شركة طعام قيمتها 100 مليون جنيه استرليني

صحيفة المرصد: كشف شاب يدعى تيمو بولدت 34 عاما، تفاصيل إنشائه شركة خاصة في مجال تجهيزات الوجبات الغذائية. مشيرا إلى أنه بدأ يفكر في المشروع بسبب انشغاله في وظيفته السابقة وعدم كفاية الوقت لديه لطهي الطعام.

مبيعات الشركة السنوية تتجاوز حاليا 100 جنيه استرليني
وقال الشاب أنه أطلق على شركته اسم “غوستو” وأن مبيعات الشركة السنوية تتجاوز حاليا 100 مليون جنيه استرليني، لافتا إلى أن الشركة حاليا تعمل على توسيع نطاق القوة العاملة بها من 500 إلى 1200 شخص، وجميعهم يعملون في بريطانيا. وفقا لـ “بي بي سي”.

فكرة المشروع
وتابع: عندما كنت أعمل خبيرا ماليا، وعمري 26 عاما، لم يكن لدي الوقت الكافي للذهاب إلى متاجر السوبرماركت. مشيرا إلى أنه كان يعمل ساعات طويلة في لندن عام 2012، ويبحث عن طريقة مريحة وسهلة تساعده في طهي الطعام وتناول وجبات مناسبة في منزله. لافتا إلى أنه أدرك أن كل ما يحتاج إليه هو وغيره من “فقراء الوقت” هو شركة ترسل إليهم في صناديق المكونات اللازمة لإعداد وجبات عادية.

إدارة المشروع
وأردف”عندما بدأت مشروعي، كنت أديره من غرفة المعيشة دون أي تمويل. تبدلت أحوالي من راتب مرتفع إلى بدون دخل. كنت اختبر وصفات طوال اليوم، وتمكنت من الاستعانة بأصدقائي وعائلتي لتجربة الصناديق”.
وقال “أعطيت الزبائن رقم هاتفي الشخصي، وهو ما كانت زوجتي تكرهه. كان الناس يتصلون بي في منتصف الليل ويسألون عن مكان استلام الطلبات. جعلني ذلك أشعر بالنجاح”.
وأضاف: في البداية كانت الصناديق تباع من كشك في سوق بشرق لندن. وببطء استطاعت الشركة إيجاد موقع لنفسها على الإنترنت من خلال الأحاديث الشخصية مع الناس وحملة إعلانية. واليوم أصبح للشركة مكتبا رئيسيا في حي هامرسميث، غربي لندن، ومصنعها الخاص في لينكولنشير، والذي ينتج في الشهر ما يعادل 250 ألف صندوق من مكونات مبردة ومحكمة التغليف لإعداد الوجبات الغذائية.

التعليقات مغلقة.

10 تعليقات

  • 10
    علي عباس العقاد

    لن تربح يا حجي
    لان البيوت فيها شقالات

  • 9
    مكافحة الافاعي البيضاء

    تعليق مخالف

  • 8
    طيب تمام

    يعني خل وظيفنك وقعد جمع في هالكراتين وزارة الصحة تحاربك والبلديه تحاربك والامانه تحاربك والشرطه تحاربك والجوازات يحاربك والدفاع المدني يخش بعينك ويبون كاميرات ويبون شهادة الجودة وشهادة صحيه وهي للحريم

  • 7
    غير معروف

    ناس عمليين و همتهم في العمل مش في الأكل زينا و عشان كذا نجح مشروعه و معضم تجهيزات أطعمته مبيوعه.

  • 6
    غير معروف

    ت 5 أخي الكريم عيب عليك هالكلام و ما يجوز

  • 5
    غير معروف

    ت 2 شكلك بتشبك معهن و ما بتاخذ منهن مقابل مادي و بتفلس هع هع هع

  • 4
    ابو خالد الصالح2018

    شكله مايعرف الكاتم الكهربائي.. يالله من فضلك.

  • 3
    ابومتعب

    قصدهم فكره حلوه للشباب عقب كل شي توظيف للحريم

  • 2
    غير معروف

    فكرة حلوة ! من بكرة بأسس لي مثل هالشركة و أجهز في صناديق حافطة مكونات الكبسة و عز الله بيقوم سوقي مع المدرسات اللي بينكبن علي كب على هالطلب خخخخخخخخخخخخخخخخ

  • 1
    الشااااااااااااااايب

    كلام