لحية تحشمها… ولحية تحشم نفسك عنها!!

لحية تحشمها… ولحية تحشم نفسك عنها!!

هذا الجيل قد لا يعرف هذا المثل الشعبي العميق في دلالاته ومراميه ولعها مناسبة لتذكريهم ببعض الأمثال التي تعتبر دروساً مفيدة في حياتنا الاجتماعية… استدعيته لمناسبته لجهة ما يتخلل مناخاتنا الإعلامية من تراشق وتبادل الشتائم والتنابذ فوجدت بهذا المثل حلاً لتلك المهاترات والمنافكات الخادشة…. فالشطر الأول (لحية تحشمها) أي في حال أن يتأتى النقد من شخص (اعتباري) من دون أن يتخلله ابتذال وشتائم فلا بأس بالرد عليه بذات الدرجة من التسامي عن التجريح أما البذيئ الذي يتوسل قذارة لسانه (أجلكم الله) فالشطر الثاني (احشم نفسك عنه) مناسب لأمثال هؤلاء لأن مجرد الانحدار وإن شئت الانجرار لدركهم الواطي يرفعهم منزلة وهذا ما يطمحون إليه بل هو مبتغاهم وما لا نريده لهم… ما رأيكم أليس مثلاً جديراً بتكرسيه والعمل بمقتضاه.

التعليقات مغلقة.

11 تعليق

  • 11
    رحمه

    الاخوانجي بذئ اللسان قذر الاخلاق يحرض الشباب ع الجهاد في تورابورا والحور الين في الصومال والولدان المخلدون في البوسنه

  • 10
    مكافحة الافاعي البيضاء

    تعليق مخالف

  • 9
    شكرا اخوي علي

    اشكرك على هذا الطرح وعلى تذكيرنا بهذا المثل الذي نحتاج التعامل به في وقتنا الحاضر كثيرا

  • 8
    متقاعد عسكرى

    تعليق مخالف

  • 7
    غير معروف

    هناك امثلة شعبية مفيدة يجب ان نيعيد تدويرها ليستفيد منها شباب هذا الجيل

  • 6
    مثل صحيح ومنجز

    لكن وش رأيك في المثل اللي يقول
    .
    تجري السفن كما تشتهي الرياح .. هنا رقع ما ترقع لايفيد

  • 5
    لا بد من جنيف وان طال السفر

    حينما اعترف العالم بجمهورية النمسا كنت صغيرا حينها بالكاد أميز الاشيا ولكن الزمن مر بطيئا كأنما يمشي على عكازين فحبذا قوس قزح

  • 4
    غير معروف

    تعليق مخالف

  • 3
    اربيك

    مثل يصلح لهذا الاعلام ****

  • 2
    غير معروف

    هذا الجيل لايعرف هذه الامثال القيمة

  • 1
    ابوخالد

    وإللي ما معه لحيه….؟