قدموا مصالحهم على مصالح الوطن

قدموا مصالحهم على مصالح الوطن

في ذكرى استقلال لبنان وجه الرئيس اللبناني ميشال عون دعوته للمتظاهرين من اجل الحوار وتحديد مطالبهم رغم ان المتظاهرين مطالبهم واضحة لانهم يطالبون برحيل كل الطبقة السياسة في لبنان بما فيهم الرئيس عون لكن حتى الان عون مازال موجودا في السلطة ولم يفهم رسالة المتظاهرين الذين لايريدون اي وجوه من الساسة اللبنانيين الذين قدموا مصالحهم ومصالح احزابهم على حساب الوطن وعلى حساب الشعب اللبناني .

عون حاول تبرير تعطيل حزب الله لتشكيل الحكومة و ارجع السبب الى التناقضات السياسية وهذا الخطاب اغضب الشارع اللبناني ورفعوا شعار كلن يعني كلن وهذا الشعار لم يفارق الثورة اللبنانية منذ بدايتها لكن للاسف مشكلة لبنان كبيرة جدا في ظل وجود اصحاب المصالح والاجندات الخارجية الذين يستفيدون من الوضع في لبنان بالاضافة الى الفساد المستشري في مؤسسات الدولة اللبنانية والذي ادى الى سرقة اموال الشعب اللبناني لكن عون حاول في خطابه بمناسبة الاستقلال ان يغازل المتظاهرين و يحاول امتصاص غضبهم بأنه سيقف ضد الفساد وانه يعول على القضاء اللبناني وانه سوف يكون جدارا فولاذيا لحماية القضاء من اجل محاربة الفساد لكنه لم ينكر ان الطائفية و المذهبية سوف تقف عقبة في طريق مكافحة الفساد لانه يعلم ان اصحاب المصالح هم اكثر من استخدموا الطائفية و المذهبية من اجل سرقة اموال الشعب اللبناني وهم اليوم يحاولون استخدام نفس السلاح للعودة الى المشهد مرة اخرى لكن الشعب اللبناني لن يسمح لهم ولن يهدأ حتى يتم محاكمة كل رموز الفساد و الفتنة في لبنان .

في ذكرى استقلال لبنان يسترجع الشعب اللبناني الدفاع عن وطنه وتحرير لبنان من كل الفاسدين و اصحاب الفتنة وعلى راسهم حسن نصرالله اكبر المستفيدين مما يحدث اليوم في لبنان وهو الذي وضع استقلال لبنان على المحك بإقحام لبنان في قضايا المنطقة وجعل لبنان تابع لايران ونظام الملالي وهذا جلب على لبنان مشاكل سياسية و اقتصادية كبيرة وجعل لبنان معزولا عن العالم و النتيجة ان لبنان والشعب اللبناني يعاني من الفقر وتحكم اصحاب المصالح والاجندات الخارجية ورغم ان الرئيس عون يعرف ذلك الا انه يحاول اخماد ثورة الشعب اللبناني بكلمات لاتصلح ان تكون مسكنات لانه قال فلنجعل هذا العام قانون الاستقلال الفعلي لارساء الدولة المدنية لكن الواقع صعب جدا لان لبنان يعاني واذا اراد ان يكون له استقلالية حقيقية ويريد ان يحافظ على الدولة المدنية عليه ان يتخلص من حزب الله وحركة امل وكل من يريد ان يأخذ لبنان الى طريق مسدود لخدمة مصالح نظام الملالي والذي دائما يتباهى حسن نصرالله بالحصول على الاموال و السلاح منه وانه سوف يدافع عن ايران وهذا اكبر دليل على ان نصرالله لايهمه امن واستقرار لبنان لانه يرى ان امن ايران اهم من امن بلده لبنان .

الشعب اللبناني قادر على استكمال ثورته و ازاحة كل وجوه الفساد و الفتنة من المشهد وهو يتمسك بهذا ولن يتنازل عنه وسوف يظل الشارع اللبناني متمسكا بشعار كلن يعني كلن حتى تختفي كل الوجوه البائسة و يكون استقلال لبنان حقيقي وليس مجرد شعارات.

التعليقات مغلقة.

لا يوجد تعليقات

  • 2
    العنفوان التهامي

    الجيش ماسك زمامه نصارى وحزب الشيطان أقوى من الجيش ورؤوسه روافض اذناب إيران ولن يقضى عليهم إلا بحرب ولن يتنازلو سلميا لابد من دعم الشعب بالسلاح للقضاء على هذين

  • 1
    غير معروف

    عون كبير ازلام ايران