الحجر المنزلي ( كورس ) لترويض الزوجين !

الحجر المنزلي ( كورس ) لترويض الزوجين !

في المبتدأ نتمنى انزياح الغمة وقانا الله شر هذا الوباء… لكن ألا ترون معي أن ( الحجر المنزلي ) لعل فيه ما فيه من ايجابيات خصوصاً لجهة الزوجين وأقصد ( ترويضهما ) وتكيفهما معاً على بعض الأمور التي كانت فيما مضى سلوكيات لا بل مُسلمات لا يمكن التخلي عنها وبالنتيجة سوف تفضي لمقاربتهما ربما أكثر من ذي قبل نذكر بعضها : كان الكثير من الأزواح لا يحبذ الجلوس في المنزل عدا ساعات محدودة أو قُل لم يعتد على ذلك أو يتخيله إن صح التعبير ! بعض الزوجات أو أغلبهن إكتشفن على خلفية الحجر المنزلي سوء تدبيرهن لجهة مشترياتهن في السابق (غير الضرورية) وكانت فقط لمجرد تجزية الوقت على حساب استنزاف الأموال بلا داعي وايقن انهن باستطاعتهن تقليص التسوق والتخفف منه بسهولة ويسر ! بعض الزوجات اللاتي كن لا يعرفن طريق المطبخ اصبحن ( شيفات ماهرات ! ) واكتشفن أنهن موهبات وهذا ما أسعد الأزواج الذين كانوا يتمنون تذوق طبخ زوجاتهم والذي كان أشبه بالمستحيل ! لم تعد الزوجة أثناء الحجر المنزلي تُكثر طلباتها على الزوج مكتفية بالضروريات الأمر الذي أدى لتوفير الكثير من المال الذي كان يُبدد على المطاعم وهنا وهناك ! وأخيراً كلا الزوجين روضا نفسيهما بحسن التعامل وبشيء من الأُلفة والحميمية لجهة الآخر مُبتعدان عن التوافه وصغائر المُنغصات بوصفهما أكثر احتياجاً لبعضهما ربما أكثر من أي وقت مضى وهذا لا شك (ترويض صحي ) ومُقاربة بين الزوجين سوف نتلمس موجباته مُقبل الأيام … دمتم بخير